Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

القذافي حلف فحنث وساركوزي وعـد فأوفى

لم يخيب القذافي وساركوزي ظن الكثيرين فيهما. فالأول أقسم بأنه لن يطلق سراح البلغاريات مادام على قيد الحياة وحنث بقسمه، والثاني وعد في حملته الإنتخابية بأنها سيطلقهن ووفي بوعده. وللقذافي العذر فوعده مشروط بوجوده على قيد الحياة وهو في عداد الأموات ولا يمتلك ذرة من الحياء أو الكرامة.

تعرض الشعب الليبي للإمتهان والإذلال على يد القذافي، وها هو القذافي وإبنه سيف يتذوقان نفس الكأس الذي أذاقوه للشعب الليبي على يد الغرب والقادم ادهي لهما. بالفعل رب ضارة نافعة فقد أنكشف الوجه الإجرامي لسيف وشارك في هذه الجريمة البشعة وصدق من سماه بالزيف.

على الرغم بأن مصالح الغرب موجودة في ليبيا، وهو من يجب أن يهرول لليبيا لأنه في حاجة إلى خيراتها وثرواتها النفطية في وقت نقص فيه العرض وزاد الطلب في سوق النفط، ولكن الغرب أظهر للقذافي بأنه هو من يحتاجهم للإستمرار حكمه ولتوريثه لأبناءه من بعده، لذلك أستمروا في إبتزازه وإذلاله. فالتعويضات دفعت من الخزينة الليبية أو جاءت كمساعدات إنسانية إن أقررنا بالرواية الرسمية المخزية، والبلغاريات أطلق سراحهن، ولكن يأبي الغرب إلا أن يمعن في إذلال القذافي أمام شعبه وأمام العالم ويمسح بالقذافي وسيف الكفر الأرض وليست أي أرض إنها أرض أحقر وأنجس حمامات أوروبا بإعلانهم بأنهم لم يدفعوا شيئاً لأهالي المرضى، ويتمادى الرئيس البلغاري في إذلالهم بإطلاق سراح المجرمين وهم في الجو وقبل أن تحط طائرتهم في بلغاريا. وتم إستقبال الممرضات المجرمات إستقبال الأبطال بل ويطالب بعض البرلمانيين والوزراء البلغار بمكافأة الممرضات أو تعويضهن عن سنوات السجن وأقترح أحدهم 5 مليون دولار على الأقل لكل منهن. وبذلك يصبح القذافي هو الصفر الوحيد وليس الصقر الوحيد وبدت مظاهر الإذلال واضحة على وجهه الكريه رغم محاولته تغطيتها ببعض الحركات الهستيرية المسعورة المضحكة.

شلقم وعد الرئيس البلغاري في ديسمبر 2005 بأن البلغاريات سيكن بين أهاليهن مع ديسمبر 2006 (حسب رواية الرئيس البلغاري بأن شلقم وعده بأن الممرضات سيقضين أعياد الميلاد القادم بين ذويهن) وتأخر وعد شلقم هذا عدة أشهر وليغفر له الرئيس البلغاري خظيئته وسارع شلقم بالقول قبل صدور قرار مجلس القضاء الاعلى بأن الملف سيحال للخارجية فور صدور تخفيف الأحكام وأقر بأن من حق الرئيس البلغاري العفو عن الممرضات.

سيف الكفر والكذب والنفاق حرص على الدوام على إثارة قضية وجود تعذيب ووجود أدلة علمية. بل ومارس ضغوطات ترهيبية وترغيبية على الأهالي في كل وقت وآخرها رسالة هيئته المخزية. والسؤال لسيف كيف حال شهداء سجن بوسليم، وما أخبار التحقيقات بخصوص طائرة بنغازي طرابلس والآف قضايا الموت تحت التعذيب في السجون الليبية. ترى ماذا قدم سيف للشعب الليبي ولكنها دعوات الثكالي فقد سمعت يوماً أم ثكلى تدعو عند وصول نباء أستشهاد إبنها في سجونكم النتنة (ربي ياخذ الحق) ويعلم الله كم أرتجفت عند سماعي لهذه الدعوة، وبالتأكيد ستنالكم أسوء اللعنات وستجر جيفكم في شوارع طرابلس وبنغازي وكل المدن الليبية. أما عشمك في الغرب بتمكينك من حكم ليبيا فهو عشم إبليس في الجنة رغم توددك ولحسك نعال أسيادك في الغرب.

وليفرح ويبتهج من وقف ضد أبناء بلده ليسجل موقفاً سياسياً احمق جرهم إليه سيف وليرقص طارق القزيري مع دارين الحجوج في هولندا ولترقص الراهبة الثورية سعاد الطيف مع أشرف الخفاش (خفاش الليل) وليصفق الشارف الغرياني مع أحمد سليمان في ألمانيا، مع التحية لقائد الفرقة الموسيقية الذي تمكن من قيادة الحفلة بلا نشاز وهو سيف الكفر القذافي فالجميع تعاونوا ليسيروا له مخطاطاته.

أحمد


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home