Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

هذا فقيهكم

رد على ( كلمة إنصاف بحق مدينة لندن ــ بقلم : د. أحمد إبراهيم الفقيه )

قرأت لك مقالتك فعلا إنها رائعة وفعلا أنها كلمة إنصاف في حق هذه المدينة. ولكن لماذا لم تكمل كلمة الحق وتقول أنها هي العظمي فعلا وليس هناك عظمى غيرها إلا عظمة الله سبحانه وتعالي. لماذا لم تكون منصفا حقا هل لأنك خفت علي مستقبلك أو انك خفت من إن يوقف عليك الصرف بلا نهاية أو انك خفت من إن لم ترى نور لندن وتحرم من بضعة ألأسابيع التي كنت تقضيها فيها وتحرم أيضا من التجول في مكتباتها ، وارتياد مسارحها ،
واستمتاعك بمنتزهاتها وحدائقها وميادينها وشوارعها وإحياءها السكنية الراقية ، وتحرم من العلاج لدى حكمائها ، ويجبر عليك العلاج في مستشفيات شارع الزاوية والطبي لترى جميع أنوع ألموتي. هل هذا إنصاف يكاتبنا الكبير كلمتك ناقصة لأنك خائف وجبان. ولم تغامر حتى لا تحرم من مدن البذخ والليالي التي ترى فيها أهل الفكر والثقافة والنفاق. تشعر بالطمأنينة والأمان في لندن وباريس و القاهرة، ولكنك أيها الكاتب لم تخبرنا عن شعورك في مدينة طرابلس أو انك لست منها لان أنت وعائلتك تتجولان بين تلك المدن. وان كنت ترى في حياة أهل لندن ونظامهم الاجتماعي والسياسي نموذج ا للرقي والحضارة حيث كفلت التشريعات والقوانين حرية الإنسان وكرامته وصانت حياته من مذلة العوز والفاقة بما توفره من ضمان اجتماعي للإنسان في وقت المرض والبطالة والتقاعد وما توفره من حماية للطفل والقاصر وما تقدمه من ضمانات للمواطن ضد سلطة الأجهزة والمؤسسات. فلماذا أيها الكاتب لم تكتب كلمة حق وإنصاف في بلادك وتقول ما تحس به أحشائك عندما تأتي إلي طرابلس لماذا لم تكتب كلمة إنصاف في الباطلين عن العمل والمرضي الذين يموتون يوميا وأطفال الايدز لماذا لم تكتب كلمة حق وإنصاف في الأجهزة القمعية بجميع مسمياتها هل لأنك جبان أو انك مثقف مأجور لا ثالث لهما. وان كانت لديك إجابة منطقية رد لان هناك الكثير من أبناء الوطن ينتظرون هذه الإجابة.
وهنا النفاق بعينه أيها الكاتب المنافق تقول بان هناك وشائج وثيقة تربط بين هذه المدينة وبين عالمنا العربي ، باعتبارها إحدى مدينتين من مدن العالم اتجه إليهما رواد النهضة والتحديث في العالم العربي ، واقتبسوا منهما العلوم والأفكار الحديثة التي كان يحتاجها العالم العربي بعد فترة الركود والتراجع الحضاري، هل أنت تري ذلك في ليبيا أو في إي دولة عربية هل شوارع الزمالك حيث محلاتك ومنزلك يشبه الشنزلازي او البيكاديلي أو حتى أجور رود لماذا النفاق أو انك ترى في برج الفاتح أو ذات العماد حضارة وتقدم وانجازات كما تسوقون وتكذبون. وتقول أيضا كانت اللغتين الإنجليزية والفرنسية هما وسيلة التواصل والالتحام بين نتاج الحضارة المعاصرة في الغرب وبين الثقافة العربية المشرقية. الم تلتفت بكلمة منصفة باعتبارك صحفي عندما ألغيت جميع اللغات من المناهج الليبية أم انك في ذلك الوقت كنت في بداية المشوار إلي النفاق والاحتيال. الم يكن من المنصف باعتبارك مثقف إن تنبه إلي أهمية اللغات والبعثات الدراسية مادمت تملك هذا الكم الهائل من المعلومات بهذا الشأن لماذا النفاق.
وأنت تقول أيضا خلال إقامتك في لندن، أو ترددك عليها ، لم تحس في لحظة واحدة بأي درجة من المضايقة من أهلها ، كما لم يحدث إن أوقفتك الشرطة أو سألتك عن هويتك ، أو حتى رخصة القيادة ، أو منعك احد من التصوير وأنت تحمل آلة التصوير وتتجول بها في مختلف المناطق ، وفي شتى الأوقات. الم يشدك قلمك لتكتب كلمة إنصاف في حق دولة الحقراء بأنه الذي يحدث عادة فيها هو العكس ،هل إن سالت شرطي في دولتك يكون تعامله كالذي ذكرت الم تسال نفسك لماذا. أنت تعرف ولكنك خائف وجبان.

الغزال


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home