Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

لماذا الكتابة باسم مستعار

لا شك ان لكل اسبابه للكتابة با سم مستعار .. فمثلا اتذكر برنا مجا عن الشعر الشعبى كان يقد م فى الاذاعة المسموعة حيث كانت تخصص فقرة لرسائل المستمعين وكانت بعض الرسائل ترسل باسماء مستعارة فيقول المذ يع مثلا "و صلتنا رسالة من الاخت ع م اخترنا من رسالتها غناوتين علم" , مثالا اخر هو عند مراسلة بعض المرضى او المستفسرين عن الامراض الجنسية لبعض المجلات.
النوع الاخر هو عند الكتابة "لمواقع الانترنت" ففى مواقعنا الليبية كثر هم من يكتب باسم مستعار النوع الاخير.. خاصة منتقدى "النظام" لهم اسبابهم التى من اهمها, ان لم يكن السبب الوحيد, هو الخوف من بطش وانتقام هذا "النظام" هذا الانتقام قد ياخذ صور متعددة فان لم يكن شخصيا قد يكون من الاقارب والاهل ومصادرة الاملاك و غيرها من السبل التى تفنن فيها حماة "النظام ".
الذى لا يعرف شرف القتال ولا اخلاقيات الخصومة, بل فى سبيل بقائه اللامشروع يتعامل بكل خسة ونذالة.. وغدر لهذا يضطر البعض لا خفاء اسمائهم الحقيقية .. والاختباء وراء اسماء و همية, بعضها لا يخلو من الطرافة او الايحاء .. وبعضها قد يقصد به خداع من قد يخمن شخصية "الكاتب" الحقيقية, فابن البحر مثلا قد يكون ابنا للصحراء. .
هناك البعض الاخر يكتب باسماء حقيقية وهؤلاء بلا شك "شجعان"!! مع ان الظروف المستجدة ساهمت فى ظهور هذه الظاهرة .. حيث لم يعد "النظام" قادرا على الانتقام من هولاء كما كان يفعل فى الثمانيات مثلا حيث ظاهرة "البلطجة" و التصفيات الجسدية لمخالفى "النظام" و لو بالراى, "قتالين ارواح برية حتى فى اوطان بعيدات" "فالنظام" صار يخشى من العواقب و يحاول تلميع صورته و تفادى اخطائه الفظيعة فى الماضى و تبعاتها فهو "نظاما" "يخاف ما يختشيش".
البعض طبعا يكنب باسمه الحقيقى و الرباعى احيانا طمعا فى المكافاة والرغبة فى التقرب "للنظام" وهولاء يذكروننا بذلك المصرى الذى القى كلمة فى ندوة حول الكتاب "الاخضر" حيث انهاها بذكر اسمه الرباعى.. وكاد ان يضيف اسم المصرف والعنوان و رقم الحساب!.
الكتابة باسم مستعار "جبن" و لا شك و لكنه جبن مبرر, و قديما قالوا الحرب خدعة ومن الحكمة ان لا تعطى عدوك الفرصة ليطعنك من الخلف. فحتى اشعار اخر اعذروا جبننا! وإلى لقاء .

ابن البر والبحر


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home