Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

أين ايمازيغن من الهتاف والتهليل؟

المكان هو مدينة جادو الامازيغية و هي تحتفل بإحدى مهرجاناتها ذات الخصوصية الثقافية و الخاص بالمنطقة فكان الاحتفال فقرات المهرجان جميلة و معبرةو كما هي طبيعة المهرجانات الثقافية, فكان الحضور مبتهجين و فرحين وكذلك المنظمين المهرجان لما سارت عليه الامور, فكانت فقرات الفروسية التي تعبر عن أصالة وشهامة أهالي المنطقة. ثم توالت الفقرات الأخرى التي تجسد العادات والتقاليد الأصيلة, المعبرة عن ترابط و تلاحم بين العائلات فكانت تجسيد الفرح من خلال عزف و رقص الشعبي(إيدبدابن) و المشاركات من فرق الطوارق بعرضها اللوحات الفنية الراقصة كانت في غاية الجمال و الإبداع. وكان المتحف تجسيد لحضارة عريقة علي مر العصور لما يحتويه من المقتنيات و أدوات أثرية تجسد وجود الإنسان علي هذه الأرض من أقدم حقبات التاريخ. و نخص بذكر الجناح الخاص بالكاتب الامازيغي سعيد سيفاو وهو احد ابرز رموز نضال و الوجود للذات الامازيغي. ثم كان العرض للفيلم الامازيغي القصير الذي يتناول احد المشاكل الاجتماعية للمجتمع, و إلي هنا و الأمور جيده ثم كانت السهرة الختامية و هي فقرة ألاغاني الامازيغية التي تعبر عن مشاكل و هموم الشباب فكان التفاعل بين الجمهور والاغانى غاية في الروعة والانسجام كما يجب إن يكون, و فجاء ينبري إلي الساحة و إلي منصة المهرجان بدون (احم و لا تستور ) و يتناول الميكرفون فيكون النباح و هتافات الثورية, والتمجيد لأشخاص و إلي أمس القريب و مازال ينعتون الامازيغية بالانقراض و تهميش و سب و لعن, والأمر ألدى أدى إلي الدهشة و الحيرة على وجوه الحضور فكان الاستهجان والاستغراب و هو صدورها من أشخاص محسوبين علي حركة الامازيغية, فالكل كان مخدوع فيهم فألان بانت الحقيقة الواضحة. فالعنة و ألف لعنة لمن تسولت نفسه بمساس كرامة و ذات الامازيغية و المجتمع الامازيغي. فان مثل هذه التصرفات ستبقى وصمة عار علي جبينهم. فالهتافات نساها الزمن و سينساهم الزمن هم و مشروعهم التخريبي.واننى هنا أتسال لمادا يقوم هؤلاء الأشخاص الانتهازيين من استغلال مثل هده المناشط لتسريب أشياء باتت واضحة للجميع خلال 37 سنة أو أكثر فان التكرار لمثل هده التصرفات اللا مسئولة لأتدل إلا على فساد عقول أصحابها آدا كان لديهم عقول من الأساس. وأرجو من الامازيغ الأحرار إن يطرحو للنقاش العام وان لا يدعوا مثل هده الأمور بان تمر مرور الكرام وان لا تتكرر في منا شط ومناسبات أخرى وان يضعوا حلا جذريا لمعالجة مثل هدا المرض قبل إن يتفشى في المجتمع .

مع تحيات ادرار


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home