Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

بالروين وتارسين والراهـبة الثورية.. والكفاح الثوري مستـمر

كنت قد سمعت من احد الاصدقاء الاعزاء قبل ايام عن الميثاق الوطنى اثناء تواجدى فى بيوت احد الاحباب والذى دعانى لمنزله على اكلة محببة ومعروفة لدى الليبيين وهى ( الشرمولة) غير اننى وعندما انتهيت من الشرمولة وعدت الى بيتى اطلعت على الميثاق هذا والمنشور على صفحات موقع اخونا الدكتور ابراهيم اغنيوة الذائع الصيت والشهير داخل ليبيا. وقرئت بعض اسماء الموقعين عليه وصورة الشرمولة مازالت عالقة فى ذهنى .
ارتئيت لنفسى ان ارد باختصار قدر الامكان وذلك لكى اوضح للجميع بعض الامور .
اولا يااخ بالروين ويااخ تارسين ومعكم ايضا الاخ فائز جبريل ممثل جبهة الانقاذ/ جمهورية مصر العربية/ فرع القاهرة مايحدث اليوم فى مواقع الانترنت والبالتوك من حديث ومعارك وردود على بعض الرسائل المنشورة على صفحات المواقع الانترنتية هو شىء طبيعى ويحدث فى اى مكان ويدخل فى نطاق حرية التعبير والاستماع للراىء والراىء الاخر وممارسة الديمقراطية والتى ربما الان تمر ببعض الفلتان والاندفاع المفرط بسبب عدم تعودنا عليها وبسبب ايضا طبيعة بعض الاخوة الليبيين الشرسة (ربما تعود هذه الشراسة لكثرة اكل لحوم الخرفان) وهنا اود ان الخص هذه الشخصية على اساس انها: شخصية كثيرة الكلام وقليلة الافعال ..وتحلل لنفسها وتحرم لغيرها..ولاتقبل النقد..وشعارها اخطى راسى وقص..ومع من غلب هذه الشخصية الغريبة والعجيبة والتى حيرت كل من قابلها تحتاج الى تهدئة من خلال دستور وقانون قوى عادل لايرحم...قانون يضبط ويزبط كل من يحاول ان يلعب بمصائرنا ويهدر ثرواتنا .
ان ساحة المعارضة اليوم وبما فيها من ارهاصات وتحركات وتشنجات وحسد ومعارك جانبية ومؤامرات وتهديدات بالتصفية الجسدية او بالخطف او بقطع الاصابع والاذان سواء من النظام او من بعض افراد تابعين لتنظيمات معارضة معروفة فهى لازالت بخير بل ان حالها اليوم افضل بكثير من الامس بسبب تعود المعارضين على النقد والاستماع لما كان بالامس محضورا ومحرم وهذا فى حد ذاته اعتبره تغيير ايجابى وفى مصلحة الجميع مع اننى لاارضى لنفسى او للغير بان يتم تجريح او تشهير اى شخص معارض او غير معارض الا ان قول الحقيقة والذى يراه ويترجمه الكثير من الاخوة على اساس انه تجريح وتشهير بات اليوم مؤلم فى بعض الاحيان لاتستسيغة النفس البشرية الطواقة لسماع كل ماهو محبب لها وعلينا ان نتذكر اذا كنا نريد ان نطبق الديمقراطية التى الغاها القذافى ونحاول اليوم فى المنافى جاهدين لارجاعها الى ليبيا والتى يتغنى بها المعارضين كل يوم مايحدث فى امريكا واوروبا عندما تهاجم الصحافة المكتوبة والاعلام المرئى بكل شراسة ودون اى رحمة او شفقة الرؤساء الامريكان اوالعائلات المالكة الغربية وروساء حكوماتهم بل يصل بهم الامر احيانا لعمل رسوم متحركة تسخر من ملوكهم وملكاتهم داخل غرف نومهم ومع هذا لم يحتج الرؤساء الامريكان ولم يقوم ملوك اوروبا او روساء حكوماتهم بتهديد الصحافة برفع دعاوى ضد الاعلام المرئى والحياة مستمرة بشكل عادى فى بلدانهم المتقدمة .
ياخ بالروين وياخ تارسين اعلم ان النعرات الجهوية والعنصرية هى من فعل بعض المرضى وخاصة اولئك الذين يسبحون فى بحر البداوة المتخلفة والمنحطة ويغوصون بالقابهم ودرجاتهم العلمية فى اعماق ومحيطات عنصريتهم وجاهليتهم السوداء والمظلة وهم يعيشون بهذا التخلف والوضع المزرى المنحط فى دول راقية ومتقدمة ديمقراطيا ومع هذا لم تتغير عقليتهم المتكلسة بل زادت تكلسا وارتباطا بجهات مشبوه وحاقدة يهمها تفتيت ليبيا وتحويلها الى دويلات قزمية ضعيفة وربما النظام دخل مؤخرا على الخط معهم من اجل تغذيتها واستغلالها لكى يحافظ على بقائه فى السلطة ولكن الشىء المبشر والمطمئن يااخوتى ان هذه النعرات ليس لها وجود فى ليبيا بين افراد الشعب الليبى الاصيل وهى موجودة تقريبا بين افراد من هم ينتفعون من هذا النظام الفاسد اى انها متفشية بين الحرس الخاص واللجان الثورية واجهزة الامن واعضاء حكومة القذافى وسوف تنتهى بانتهاء النظام الفاشى وتدفن الى الابد بجانب جثة القذافى النجسة .
القذافى حينما جىء به الى السلطة كانت احدى اهدافه الرئيسية هى تزوير تاريخنا الليبى وحشر اسمه واسم اسرته فى الجهاد الليبى ليصبحوا بين ليلة وضحاها ابطالا ومجاهدين واسود وصناديد حاربوا المستعمر فى ليبيا وفى مجاهل افريقيا واحراشها وحققوا الانتصارات العظيمة وصححوا مفاهيم الاسلام ووحدوا القبائل الليبية لمواجهة المستعمر الايطالى والفرنسى وانتزعوا الاستقلال وبنوا ليبيا الحديثة ..هذا مافعله مسيلمة الكذاب معمرالقذافى وهذا ماكان يطمح له غير ان امره انفضح اليوم واصبح كل الليبيين والعالم يعلمون حقيقة هذا الدعى وحقيقة اسرته والجهة التى جاءت به الى السلطة ياخ بالروين وياخ تارسين مصيبتنا ليست فى القذافى ولكن مصيبتنا فى انفسنا وفى من يدعى انه معارض للقذافى حينما يردد ترهات واكاذيب اعلام القذافى المملة وخاصة حينما يتعلق الامر بالجيل الليبى الجديد حينما يقرا ماكتبتموه فى ميثاقكم الوطنى بان استقلال ليبيا جاء تتويجا لجهاد اربعة عقود وان الفضل فى انجاز هذا الاستقلال يعود الى جمهرة القيادات السياسية والجهادية .
ياخ بالروين وياخ تارسين الجهاد فى ليبيا انتهى كليا باعدام الشيخ السنوسى سيدى عمر المختار رحمه الله وبهذا تكون ايطاليا قد تمكنت من فرض سيطرتها على كل انحاء ليبيا وانتصرت بالمعنى الحربى على اعدائها المجاهدين وكما تعلمون ان كثير من القيادات السياسية والجهادية خرجت لتعيش فى المنافى اشهرها المنفى المصرى والذى كانت فية القيادة السنوسية والمتمثلة فى شخص قائد الجهاد الليبى السيد محمد ادريس المهدى السنوسى رحمه الله والذى كان يزوره سيدى عمر المختار مع باقى رفاقه من زعماء القبائل لاخذ المشورة واخذ الاوامر وخطط القتال والمال والعتاد العسكرى بحكم ان السيد محمد ادريس السنوسى كانت لدية السلطة الروحية والدينية على قبائل برقة وبعض القبائل الاخرى انئذاك والتى تنادت عام 1940عندما دعاهم السيد محمد ادريس المهدى السنوسى فى منزله بمصر لتكوين نواة الجيش الليبى والذى عرف بالجيش السنوسى والذى دخل الحرب مع الحلفاء لتحرير ليبيا وكان له مااراد .
كما ان وجود شخصية السيد محمد ادريس السنوسى اثناء مرحلة الاستقلال كانت العامل المهم والرئيسى فى استقلال ليبيا ولولاه لما استقلت ليبيا وهذه حقيقة يعلمها العالم ونحمد الله على رحمته الذى سخر لليبيين وليبيا السيد محمد ادريس السنوسى ليكون سببا فى تحرير واستقلال ليبيا من المستعمر الايطالى البغيض والظالم .
اننى اسال سؤالا بسيطا هنا :هل كان سيحدث الاستقلال لو لم يكن السيد محمد ادريس السنوسى موجودا على الساحة فى تلك الايام؟؟
هل باستطاعة كل قبائل ليبيا واسرها الكريمة توحيد ليبيا بدون وجود شخصية السيد محمد ادريس السنوسى فى تلك الفترة الحساسة من تاريخنا وكلنا نعلم ماذا حصل للجمهورية الطرابلسية وكيف انفرط عقدها بسبب الاختلافات والصراعات والمؤامرات بين حكامها واعضائها؟
هل باستطاعة القبائل الليبية توحيد كلمتها ضد المستعمر بدون وجود الاسرة السنوسية وزواياها الدينية وقياداتها وشيوخها الذين تخرجوا منها ولنا فى سيرة سيدى عمر المختار خير مثال على ذلك الذى علمه السنوسيون معنى الجهاد فى سبيل الله ومعنى الانقضاض على العدو بسلاح كلمة لااله الا الله محمد رسول الله .
ياخ بالروين وياخ تارسين فترة الجهاد فى ليبيا شىء وفترة الاستقلال شىء اخر وعلينا ان نروى تاريخنا الذى زوره القذافى الى ابنائنا بكل شفافية ووضوح وامانة وصدق وان نسمى الاسماء بمسمياتها ونعطى كل انسان حقه فى التاريخ بعيدا عن اللعب بالالفاظ وبعيدا عن الاحقاد والامراض او ترسبات الماضى.. اى علينا ان لانقوم بتصفية حساباتنا الشخصية على حساب تاريخنا الليبى المشرف او نحاول لفت انظار الاخرين بمغالطات تاريخية من اجل الشهرة اوالاضواء او من اجل حديث الليبيين علينا فى المرابيع والسهرات.. هذا اذا كنا نخشى الله وتهمنا مصلحة وطننا وابنائنا وبناتنا الذين يتطلعون اليوم الى مستقبل واعد ومشرق باذن الله .
الخطر الذى نخشاه على المعارضة هو استغلال المخابرات الليبية بعض الثغرات الموجودة فيها واستغلال سذاجة وعفوية وعبث بعض اخواننا المعارضين سامحهم الله واصلح حالهم وحالنا لتندس فى العمل الوطنى وجوه مشبوه وعليها اشارات استفهام مثل وجه الراهبة الثورية سعاد الطيف الفيتورى؟ والتى كانت احدى اعضاء اللجان الثورية النسائية والمشاركات فى قمع اخواتنا وامهاتنا الشريفات داخل الجامعات والمعاهد النسائية ولازالت على علاقة بهذه اللجان القذرة والمنتشرة فى امريكا واوروبا والتى تتحرك تحت غطاء طلبة ورجال اعمال وصحفيين.. هذه اللجان القذرة التى قمعت وقتلت وشنقت خيرة ابنائنا وبناتنا فى الجامعات والمدارس والميادين خارج وداخل ليبيا والتى تخرجت منها الراهبة الثورية سعاد الطيف الفيتورى برتبة "شناقة" من مدارسها الثورية الخضراء والتى لمح اسمها الكثير من الليبيين بذهول ودهشة فى قائمة الموقعين على ميثاقكم الوطنى وكاًن لسان حالها لازال يقول الى الامام والكفاح الثورى مستمر وصفيهم بالدم وسير ولاتهتم ياقايد .
كنا نتمنى ياخ بالروين وياخ تارسين ان تصدروا بيانا توضحون فيه ماجاء فى ميثاقكم هذا او تقدمونه كورقة للمؤتمر الوطنى مثلا بدلا من تشتيت الساحة وخلط الاوراق وبث الفتنة وقانا الله منها واياكم حيث ماطالبتم به طالب به المؤتمر الوطنى للمعارضة الليبية والذى حدد مطالبه بالعودة الى الشرعية الدستورية والتمسك بدستور 1951ولم تقوموا انتم وميثاقكم هذا باضافة شىء جديد يكون فى صالح القضية الليبية ويستوجب التوقيع عليه؟ كل مافى الامر ياخ بالروين وياخ تارسين انكم كررتم بطريقة مملة مطالب طالب بها المعارضون الليبيون فيما سبق.. ولاحول ولاقوة الا بالله .
الميثاق الوحيد والذى لايحتاج التوقيع عليه لانه موجود فى قلب كل معارض ليبى شريف هوعدم مصافحة ايادى مخابرات القذافى الملطخة بدماء الابرياء وعدم استلام الاموال المسروقة من ابنائه وعدم عقد اللقاءات السرية فى المقاهى والفنادق الاوروبية والامريكية والمصرية وغيرها من دول العالم مع مجرمين امثال احمد قذاف الدم وموسا كوسا وابوزيد دورده وعدم تشتيت الساحة من خلال طرح مشاريع ومواثيق فاشلة تكتب فى المرابيع واثناء العطل الاسبوعية وتناقش عبر غرف البالتوك الخاصة دون عرضها على الليبيين لمناقشتها لكى يتاكدوا من صلاحيتها ونفعها على قضيتنا الليبية نعم اخوتى هذا هو الميثاق الذى يجب ان نضع توقيعه فى قلوبنا .
اخيرا المعارضة لازالت بخير والعمل الوطنى الشريف فى الخارج والمتمثل فى المؤتمر الوطنى للمعارضة الليبية وفى نشاطات المظاهرات ورفع اعلام الاستقلال والدستور فيها والندوات والمؤتمرات واللقاءات فى الفضائيات والانترنت والبالتوك لازال مستمرا بالرغم من الصعوبات المادية الا انه استطاع بكل نجاح كسر حاجز الخوف ولفت نظر الليبيين فى الداخل وجعلهم يتفاعلون مع اخوانهم الشرفاء فى الخارج لما فيه مصلحة ليبيا وتقريبا ليوم النصر ضد عصابة القذافى المجرمة .
فمن يريد يدعوا الى العنصرية فلن يفلح لانها غير موجودة الا فى عقليته المريضة ومن يريد ان يذهب الى القذافى فالطريق امامه ولن يمنعه احد ومن يريد ان يخلط الاوراق ويظهر بمظهر السوبرمان والرجل الخارق من اجل الشهرة وعلى حساب قضيتنا الوطنية وعلى حساب معاناة الليبيين الصابرين فلن يفلح لان هناك شباب ليبى معارض واعى سيتصدى لمثل هذه التصرفات الحمقاء والغير مسئولة ومن يريد ات يثبث على الطريق حتى النهاية مع اخوانه الليبيين الوطنيين الشرفاء ولو كانوا اثنين لاثالث لهما فسوف ينصره الله نصرا عزيزا ويكون الخير على يديه .

عـمر سالم الاصيـبعى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home