Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

إلى فوزي العرفية

لم اتصور ردك على قصة الحاج منصور والعرفية الا بالجحود والنكران لحدوث هذه القصة المدونة بمركز شرطة المدينة ببنغازى ولكن ياعرفية هذه هى دائما طريقتك وديدنك فى نكران اى وقائع حقيقية حدتث لك وتحاول ان تغطى عين الشمس بالغربال وينفضح امرك .
ان قصة الحاج منصور معك هى قصة واقعية رواها اناس مشهود لهم بالصدق وليس نكرين جاحدين مثلك ياكذاب.وانت مستعد ان تنكر اسمك وهذا هو موقف الجبناء مثلك دائما..ان موقفك المخزى مع الحاج منصور ومعالجته لهذا الموقف بالطريقة المثلى لا قناعك هو الذى جعلك تنكر هذه الحادثة خوفا من غضب الحاج منصور وانت تعرف ايش يصير لما يغضب الحاج منصور..اما كون الحاج منصور زوج بنت عم والدتك فهذا الاخر هو كذب وافتراء..ولقد تاكدت من الشخص الراوى لهذه القصة وهو شخص نزيه وذو مصداقية مش زيك كذاب وملاطعى..
انك تنكر وجه الشبه بينك وبين الحقيد فاذكرك بالاتى لعلك تعرف ان مانكتبه ولو باسماء مستعارة هى الحقيقة التى ينكرها الافاكين الكاذبين والكاتبين باسمائهم الحقيقية دون استحياء او خجل .. اقول لك ومنذ ان هربت من ليبيا ليس لاسباب وطنية ولكن لاسباب شخصية ونصبت نفسك معارضا - تغرب واكذب - وتصرفاتك وافعالك تدل على انك مهوس بشخصية الفقيد وقلدته فى الاتى ..
فقد اتى بالكتاب الاخضر والفت انت الكتاب الازرق ..
اختار اللون اخضر علم ليبيا واتيت انت بالعلم الازرق ..
سعيت فى السبعينات حتى نحفت قدماك ورشحت نفسك للاتحاد الاشتراكى -سبب وكسة ليبيا - وفشلت فى الحصول على الاصوات اللازمة وذلك راجع الى عدم ثقة الشعب فيك الذين عرفوك وعاشروك وتعرضوا لاسلوبك الوقح عندما كنت وكيلا للنيابة اى بالعربى سمعتك كانت زى الزفت يافوزى ام انك تريد ان تنكر هذا ..
تصل بك البارانويا وجنون العظمة الى انك تتخيل انك ستصبح رئيسا لليبيا وتكتب مقالا عنوانه ماذا لو اصبحت رئيسا لليبيا وكان الشعب الليبى مش مكفيه مصائب 38 عاما ليختمها برئاسة مجنون اخر لا يختلف عن الاول فى شىء ..
ان جنون العظمة التى تعانى منها مثل الفقيد قد جعلت منك انسانا مغالى حتى فى احلامك وتعتقد كما يعتقد الفقيد انه الصقر الوحيد والقائد الوحيد المرسل للبشرية وقد اتى اليها بالخراب والفساد بدلا من التطور والتقدم .. انه واضح فى مداخلاتك فى البالتوك او كتاباتك التى لاتخلوا من السماجة والا ستهتار بقيم الاخرين العقائدية وتقصى الاخرين مثلك مثل الحقيد ..
ثم ناتى الى موضوع الكتابة باسماء وهمية والذى تلجأ اليه عندما يفعمك الاخرين ولا تستطيع الرد بمنطق وعقل لانه لا عقل لك .. تاتى لتصور لنا وكأن الذين يكتبون باسمائهم الحقيقية قد اخافوا النظام واربكوه واركبوه الرعب فاقول لك ان هذه اسطوانة مشروخة اكل عليها الدهر وشرب شوف ليك غيرها.. ان من يطالب بالكتابة باسماء حقيقية هم ازلام النظام وامنه لتسهل عليهم البحث ومهمة مراقبة الاشخاص والتعرض لعائلاتهم والشواهد على ذلك كثيرة .. فهل تريد ياعرفية ان تسهل مهمة النظام فى معرفة كتبة هذه المقالات وهل تريد ان تقدم بذلك خدمة للنظام .. واقول لك ليس العبرة فى الاسم الحقيقى او الاسم الوهمى ولكن العبرة فيما يكتبه الشخص .. واذا كنت تعتقد بان تقيئاتك على صفحة اغنيوة هى كتابات هادفة فانت انسان واهم ومخرف وخالى من اى مضمون.. فمتى تكف ياعرفية عن هذا الهراء الذى تتقيا به يوميا ولتعرف اننا لم نعد نصدقك وانكشفت اوراقك ولتعلم انك موضع شبهة ومجنون وديكتاتورى سياستك الاقصاء والابعاد لكل من يخالفك الراى مثلك مثل قعيد ليبيا..
واقول لك ولجاب العار متى تنهوا مسلسلاتكم الجهوية العنصرية لان ما تكتبوه هو نفس سياسة النظام خلال ال 38 عاما من بث للفتنة والعنصرية المقيتة النتنة بين شرق ليبيا وغربها ..
ايها الكلاب المسعورة سوف تنبحون حتى تبح اصواتكم وتشل ايديكم محاولين النيل من وحدة الوطن المتينة الصلبة التى فشل الاستعمار فى النيل منها ولقد ضح شعبنا باكثر من نصف عدد سكانه دودا عن كرامة الوطن وحريته وكرامته ووحدته ولن تجد دعواتكم القبول الا من نماذج مريضة معتوهة لا تريد الا التفتت والتقزم لهذا الوطن وهى سياسة النظام طوال الحقبة السابقة.. ان تضحيات اجدادنا الفدة ضد المستعمر ستبقى مبادىء سامية نتمنها عاليا ونقدسها وسنحافظ على عهد اجدادنا قولا وعملا ونسحق كل من تسول له نفسه العبث بمصير شعبنا ووحدته وكرامته ونقطع دابر كل من يحاول ان يفتت ليبيا الى جزيئات قزمية .. فالخزى والعار لكم يادعاة الفتنة والجهوية والانفصال .. وتبت ايديكم فيما تكتبون.

ابن الوطن


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home