Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

رد على الدكتور حامد المقرحى بكلمة وليست الأخيرة

السلام عليكم و رحمة الله وبركاته
أولآ لم أرى كلمة أكاديمى بجانب إسمك فى رسالتك الثانية,فهذا يعنى أنك تنازلت عن أكاديميتك أو أنت لست بأكاديمى فأنا شديد السرور برؤية ذالك, أما عن ليبيا يا دكتور حامد المقرحى فهى ليست لك ولا هى ملكآ لقذافيك سواءآ كان الأب المجرم أو إبنه الكاذب ولا هى تضمن شعبآ حرآ سيطر على خيراته و حقوقه عصابات الأمن و اللجان الثورية الغبية متبعين أجرم و اكذب وأجهل مخلوق خلقه الله عز وجل ووضعه فى صورة تشبه معمر القذافى وماهو إلا عارآ لأمتنا و شعبنا, أما بالنسبة لمؤتمرات الشغب التى تديرها اللجان الثورية الغبية لا أعتقد بأنها تملك الشرعية لتداولها سواء بمساهمة أفراد الشعب أو بمن هم يقومو بتنسيق هذه الإجتماعات التى هى متخصصة بتنسيق المشاريع الفاشلة أو الوصول إلى معرفة منبع الفشل وهو دائمآ يقع فى احضان الحكومة الحاكمة و أتباعها, هل سألت نفسك أنت و اعضائك أيها الدكتور اللاأكاديمى لماذا لم ينتمى أبناء شعب ليبيا كلهم وبالإجماع إلى حزب الإرهاب حزب اللجان الثورية؟ دعنى أسلبك من حريتك لمرة واحدة و أجيب عن هذا السؤال بدلآ عنك وبكل وضوح و بساطة, لأنهم ليسو مقتنعين لا بالمؤتمرات ولا الجان الثورية الغبية لأنهم ليسو كلهم بأغبياء ولا هم مقتنعين بشرعية وجود المجرم القذافى كرئيس, يا دكتور حامد المقرحى اللاأكاديمى حسب وصفك لنفسك فى رسالتك الأخيرة, دعنى أوجه كلمة لك ولكل عنصر و أعطيك نصيحتآ أخرى لعلك تستفيد منها, سألو مرة شخصآ ولم يكن هذا الشخص بحاملآ لشهادة عليا سؤالآ و قالو له ماهو تفسيرك للغباء أو الشخص الغبى؟ فرد عليهم قائلآ , الشخص الغبى هو من يدرك الخطأ ويكرره فأما عن الغباء فهو يدركه الغبى ولا يصلحه لأنه غبى. سلام.

وهذه ليست كلمتى الأخيرة إنشاءالله.

الشافعى رجب الشافعى
كندا أونتاريو


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home