Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

من يتصدّى لهذا الزيف .. ويوقف هذا الادعاء؟
والى متى يستمرهذا " التزوير" فى الأوراق الرسمية بين ليبيي الخارج ؟؟

ورد فى الأخبار أن مصادر سودانية فى محكمة الجنايات الدولية فى لاهاى قررت فى العشرين من مارس الماضي اقصاء " المحامىالليبى" الهادى شلوف من الاشراف على اجراءات الدفاع عن المتهمين بارتكاب جرائم حرب فى دارفور ؟ وقال القضاة ان المحامى الليبى أقصي لأنهقدم معلومات للمحكمة لا أساس لها من الصحة ورفضت المحكمة طلبا من المحامي شلوف للحصول على أتعاب له عن الخدمات التى قدمها للمحكمة منذ ديسمبر 2006 وحتى فبراير 2007 . وبررت المحكمة قرارها بأن شلوف تقدم بطلبات عاطفية وغير مبررة – على حد تعبير المحكمة – بالاضافة الى وصفه لمعلومات المحكمة بخصوص قضية دارفور بأنها لاعبثية ومستهترة !
وجاء فى تعليق على هذا الخبر الذى نشرته موقع ليبيا اليوم التابع للاخوان المسلمين الليبيين فى الخارج ، يوم 23 مارس الماضى ، بتوقيع احمد المحجوب المحامي قال فيه :
الخبر يشوبه بعض الغموض حيث لم يحدد طبيعة المعلومات غير الصحيحة التى قدمها الدكتور شلوف ، المطرود من قبل المحكمة الجنائية الدولية ، اذ ليس من طبيعة المنظمات الدولية ، بما فيها محكمة الجنايات الدولية أن ترفض دفع مستحقات موظفيها الذين تفصلهم المنظمة بسبب فشلهم الوظيفى . وقد جرت العادة أن تمتنع المنظمة عن دفع مستحقات المطرودين فى حالتين اثنتين لا ثالث لهما وهما حالة التزوير .. وحالات السرقة !
فالرجاء الرجوع الى مصدر الخبر لمعرفة ما هو السبب الحقيقي ، حتى لا يتهم " " البروفسور شلوف " بالتزوير أو السرقة ، أو الاثنين معا ، من قبل الذين لا يعرفونه .. ويعرفون قوانين المنظمات الدولية ، لاسامح الله ؟؟
وأريد أن أضيف الى ما نشر، هذا التعليق ، وقد كنت قد أرسلت به فى الحين ، الى موقع ( ليبيا اليوم ) الذى نشر خبر المحكمة وفتح باب التعليق عليه ! ولكن " الموقع الاسلامي " لم ينشر التعليق ، رغم تكرار ارساله والالحاح عليه .. ولذلك رأيت أن أبعث بالتعليق اليكم ، وأنشر هذه الاضافة ، فأقول :
أنا اعرف جيدا ، هذا الكذاب المزور، الهادى شلوف وأعرف أن كل ما يضيفه الى اسمه من " ألقاب علمية " رفيعة ، مثل دكتور وابروفسور ومحام دولي .. وخلافه ، هي مجرد أكاذيب وتزوير وانتحال لصفات لا يملكها هذا الشخص ، ولن يحصل عليها وهو الذى لم يحصل على أكثر من " الاعدادية " فى بلدته الزنتان ، ثم " صاع " فى ايطاليا كما يصيع " العشرات من الليبيين الفاشلين " فى الخارج ، وعرف عن طريق ، رجل المخابرات الليبى ، عبد المطلوب الهونى ، وصديقه جمعه اعتيقة ، الطريق الى زيارة جامعة ( بيرودجيا ) فى ايطالياوالتردد عليها ، وهيجامعة مشبوهة وغيرجدية ولكنها متخصصة فى قبول الطلبة الأجانب والتساهل فى الالتحاق بها حتى بدون مؤهلات علمية وتمكنهم من قبيل " الدعاية " وربما لأسباب أخرى ، من الحصول على شهادة ( دوتورى ) ! وهى ليست " الدكتوراه " التى نعرف أن جامعات العالم المحترمة لا تمنحها الا لمن يتقدم بدراسة ( اطروحة ) ويكون حاصلا على " ليسانس " ثم الماجستير .. ثم الدكتوراه بعد مناقشة الرسالة التى يعدها الطالب تحت اشراف استاذ أو أكثر من أساتذته !
ولذلك فان ( دكترة ) عبد المطلوب الهونى وجمعه عتيقة هي الأخرى من قبيل الانتحال والادعاء الكاذب ! فما بالك بشلوف الذى لم يدرس أصلا ولم يدخل للجامعة المذكورة ، ولم يكن له أكثر من التردد فترة عليها والصعلكة فى ايطاليا قبل الانتقال الى فرنسا والعيش فى كنف ( سيدة فرنسية ) تتولى لوجه الله – ولأسباب تتعلق بالكرم والسخاء الأوروبي المعروف -اعاشته وضيافته حتى الآن .. ! وبعدها انطلق شلوف فى ترويج الأكاذيب وانتحال الصفات العلمية ، والوظائف القانونية ، وتمثيل الجمعيات الوهمية للمحامين العرب والفرنجة .. ثم الادعاء بأنه ( عضو ) فى المحكمة الجنائية الدولية ، فى لاهاى !!
ولكن أمره – على ما يبدو – قد افتضح لديها الآن ، ولذلك بادرت المحكمة الى طرده ؟
و" عقبال " افتضاح أمر بقية " الكذابين من الهلافيت الليبيين " فى الخارج ، من مدعي الدكترة .. والأستاذية .. والتدريس فى الجامعات الأمريكية ، وجهلهم المركب وانحطاط مستواهم العلمي والخلقي واضح وحقائق أمرهم مكشوفة رغم ما تدبجه " أقلامهم " الجريئة من مقالات وما يتفننون فى " لطشه " من( أبحاث ومقالات الآخرين ) وما يخربشون على الجرائد " الحائطية " الألكترونية من هذيان وجهل وكلام تافهبأسلوب أذكى مما يدبجه العول !
اننا نتحدى الجميع .. نتحداهم واحدا مع الآخر، أن ينشروا بوضوح سيرتهم الذاتية موثقة بأل ( CV ) وصورا مما يحملون من شهادات التخرج ، ومما يشير الى الأطروحات التى حصلوا بموجبها على ما يدعونه من الصفات والأقاب العلمية العالية ؟!
ونتحداهم أن ينشروا نصوصا من ( المحاضرات ) التى يزعمون القاءها فى جامعات برلين وبون .. ولوس انجيلوس وبقية جامعات العالم ، وبأي لغة ألقوا هذه المحاضرات ؟!
و " لعن الله قوما ضاع الحق بينهم " وارتضوا لأنفسم القبول بالكذب وتمرير كل هذا التزوير.. والتعامل به .. والتحول الى شياطين .. خرس .

ابراهيم معتوق
طرابلس


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home