Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

حملة تشويه لحركة الرفض
ومحاولة تصويرها كحركة جهوية انفصالية

اظهرت انتفاضة فبراير 2006 في بنغازي مدي درجة الاحتقان والغضب واستعداد الناس للخروج على النظام وسقوط هيبة النظام والقذافي شخصيا ورأي النظام ان هذه الانتفاضة هي مجرد ارهاصة من ارهاصات قادمة لا محالة تؤدي في النهاية الى نتيجة واحدة حتمية وهي سقوط النظام ومنها تحركت اجهزة النظام – مذعورة – في عدة اتجاهات ومنها وهي الاخطر البدء في حملة تشويه لحركة الرفض المتصاعدة في الداخل وحركة المعارضة الوطنية في الخارج ومحاولة تصويرها انها - حركة الداخل والخارج – هي حركة واحدة جهوية عنصرية انفصالية تهدف الى فصل شرق ليبيا عن غربها .. وتتخذ هذه الحملة عدة محاور منها الاتصال الشخصي وترويج الاشاعات ، كتابات تظهر في الانترنت تدعو للعنصرية والكراهية والانفصال موقعة بأسماء من برقة ..، احياء لجنة الاتصال بالقبائل وحصرها هذه المرة في قبائل الغرب والجنوب فقط .. ومطالبتها بالوقوف مع النظام ضد التيار الانفصالي البرقاوي .. لذا يجب التأكيد على الاتي

1- ان نظام القذافي مرفوض ومكروه من جميع انحاء ليبيا من رأس جدير الى فزان الى مساعد.

2- ان ظلم النظام شمل ليبيـا كلها وفساده استشري ودخل كل قرية ومدينة .

3- أن التفرقة التي يقوم بها النظام واستهدافه لبعض المناطق بالمزيد من التضييق والفساد مقصود منها زيادة قهر اهل هذه المناطق وجعلهم ينقمون على غيرهم من اخوانهم.

4- ان جميع اهل ليبيا ينتظرون بفارغ الصبر نهاية هذا النظام المجرم .

5- ان هناك اجماع وطني ليبي على ان رأس الفساد والاجرام والشر هو معمر القذافي وأن غيابه هو الشرط الاول للإصلاح والمصالحة.

6- ان تفاوت حركة الرفض من مدينة الى اخرى او من منطقة الى اخري لا تعني ابدا ان هناك قبول ورضى للقذافي ونظامه في هذه المنطقة او تلك.

7- اذا ما قام أهل منطقة بالاحتجاج او الشكوى او الكتابة حول ما يتعرضون له من تضييق وسوء معاملة فينبغي على اخوانهم من بقية المناطق تفهم ذلك بل ويقتضي الحال ان يناصروهم ويؤيدوهم في مطالبهم، وألا يكونوا أول من يضيق بهذه الشكوى او ان يتخذوها سببا للطعن في وطنيتهم او في تمسكهم بوحدة التراب الوطني .

ان رأس الفتنة ومبداها ومنتهاها هو المجرم معمر القذافي ونظامه وأن اي احد ينجرويدعو الى التعصب الى جهة او منطقة معينة بطريقة مباشرة او غير مباشرة فإنما هو يقدم خدمة للنظام المجرم ويعتبر عمله هذا خيانة وخذلان لليبيا واهلها ماضيها .. حاضرها ... مستقبلها .

اخيرا .. ان هناك اجماع وطني ان القذافي ونظامه لا يحظي بأي قبول ورضى شعبي .. ومن ثم لا يملك اي مشروعية .

ج. ز.
لسان حال الجبل الاخضر


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home