Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

مؤتمرات عائشة الطبية (السياسية)

سينعقد أواخر يوليو الجاري مؤتمر الأطباء الثاني في ليبيا بدعوة من جمعية واعتصموا الخيرية، حيث تمت فيه دعوة الأطباء الليبيين المقيمين في الخارج للإستفادة من خبراتهم في النهوض بقطاع الصحة.

لم نسمع عن دولة من دول العالم تستدعي ابناؤها من الخارج للنهوض بها في الداخل إلا في ليبيا!! ألم تسأل عيشة نفسها، لماذا خرج هؤلاء الأطباء بلا عودة (خرج ولم يعد)؟، وفضلوا معيشة الغربة بصعوبتها على المعيشة داخل أحضان الوطن والأهل والأصدقاء. هؤلاء الأطباء خرجوا أصلا لأنهم وجدوا صعوبة العيش بداخل ليبيا الحبيبة، بعد أن دمرها أبوها بفكره الثوري على كافة المستويات.

إن أغلب الأطباء الليبيين المقيمين بالخارج يهرولون هنا وهناك للحصول على جنسية أي بلد أوروبي أو غربي للتخلص من وصم الإرهاب الذي ألبسه القذافي لـ ليبيا بتفجيره للطائرات، وقتله للأبرياء المعارضين له على أرصفة الشوارع.

لا يمكن لك ان تقابل طبيب خليجي مهاجر بلا عودة، لان بلادهم ليست طارده لهم، وبمجرد حصوله على الشهادات العليا بأي تخصص طبي يرجع إلى وطنه مرفوع الرأس ليفيد بلده وأبناء بلده دون دعوة من أمير، أو رئيس، أو ملك، أو جمعية خيرية. بل على العكس من ذلك تماما، نجد ان خبرات الغرب تتنافس للحصول على اماكن عمل لها بدول الخليج.

ألم يكن من الأجدر الإهتمام بالتعليم من باب أولى، أو الإهتمام بالمستفشيات الحكومية الخالية من كل أدوات التطبيب حتى النظافة؟. ألم يكن من الأجدر الاستعانة بالكوادر الطبية المتوافرة بداخل الوطن، ومنهم من يملك الخبرة والكفاءة، للنهوض بقطاع الصحة بدلا من مغازلة اطباء الخارج؟ وإقامة مؤتمرات هزيلة تهدر فيها أموال الدولة بدون طائل يرجى.

سأل أحمد منصور في برنامجه الشهير بلا حدود بقناة الجزيرة، رئيسة فنلندا عن أسباب رقي فنلندا كل هذا الرقي والنهوض في فترة زمينة وجيزة، فأجابت بأن الإهتمام بالتعليم ثم التعليم ثم التعليم هو كلمة السر.

يحق لكل ليبي الرجوع إلى ليبيا في أي وقت شاء دون دعوة مشبوهة من أحد يقدم فيها في نهاية المؤتمر وثيقة عهد ومبايعة للقائد وفكره الثوري، ولا يتم الإشارة ـ في طيات الوثيقة ـ ولو من طرف خفي لتقديم الولاء لـ ليبيا وأهلها.

ثم إنه انعقد منذ سنتين المؤتمر الطبي الأول، ولم نسمع عن نتائجه شيئا يذكر. ما هي النتائج الإيجابية التي تحققت من المؤتمر الأول لتنعكس على الفرد الليبي؟ إلى اللحظة الراهنة، لايزال المواطن الليبي يقطع آلاف الكيلومترات لتلقي العلاج خارج ليبيا، وأطباء الداخل لازالوا يعانون من التهميش، ونقص المعدات الطبية، والمستشفيات أيضا متهالكة.

ألم تكن فترة سنتين كافية، لأن يلمس فيها المواطن المطحون تحسنا ولو طفيفا في الخدمات الطبية، على إفتراض حسن النية في أن المؤتمر طبي وليس سياسي؟ ثم لو كانت هذه المؤتمرات طبية، فلماذا يتم حشر لجنة شؤون المغتربين في الدعوة لهذا المؤتمر؟ لا تجعل نفسك أيها الطبيب الليبي ورقة كوتشينة يتقاذفها القذافي وأولاده متى شاءوا، وكيفما شاءوا!!

أخيرا أريد توجيه سؤال إلى كل طبيب يرغب في المشاركة في فعاليات المؤتمر المذكور، عليك أن تسأل نفسك وتحكم ضميرك: هل أنت مشارك في المؤتمر للنهوض بـ ليبيا فعلا؟ أم لتحقيق مصلحة شخصية أيا كانت هذه المصلحة!!

هند مصطفى البركي

hendabdo@yahoo.com


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home