Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

عـلى الهواء مباشره من المكتب الشعـبي في كندا

نشر مؤخرا في الصحف خبر عن اعلامية الصحافة الصفراء هالة سرحان مفاده بانه بعد اذاعاتها لحلقه من برنامجها الغرض منها التشهير واشاعة الفساد. وعندما اشتكى احد المشاهدين الامر للقضاء فما كان من القضاه الا ان اصدروا حكما يقضي بقطع يدها ورجلها تطبيقا للآيه الكريمة "إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلاَفٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآَخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ " المائدة ‏3. فيا لفخر المكتب الشعبي بكندا بوجود موهوبه صحافة صفراء تدعى عزه والذي عمل المكتب الشعبي بقيادة احمد جرود على تنميه القدرات والكفاءات التي تتمتع بها واعطاها كل اذان صاغيه واستمتع بالمسلسلات المكسيكيه التي من نسج خيالها من خوض في الاعراض.

و بالنظر الى المقال المنشور بتاريخ 30 ناصر "يوليو" من "محمد" بعنوان "مولانا عبدالعزيز الكندي والكذب الاحمر" واحدنا لايملك الا وضع الشكوك في من اخذت على عاتقها نشر هذه الشائعات التي تخوض في الاعرض. قد يكون شك "محمد" في شخص يدعى "ابراهيم" صحيح ولكن المؤكد ان الاساس في هذة الشائعات هي عزه ان لم تكن هي "فاطمة" صاحبة المقال الاول. فتاريخها حافل بمثل هذة الشائعات المغرضة. فكأس شائعات عزه الكل شاربه ممن عمل ويعمل في المكتب الشعبي حتى امين المكتب الشعبي نفسه سوف يأتي عليه زمن وتأتي عليه عزه بالشائعات. فهي دائمة الاستعمال للهاتف ليس لغرض العمل وتٌسمع دائما وهي تلمح وتفتري وتنشر الشائعات على من تكرههم والاخ حسين الزواوي حاول ان يمنع افترائاتها وعمولاتها وهو يعتلي قائمة من تكرههم عزه. وما علينا الا ان نذكر القصة امام عزه وزمرتها المنحله في المكتب الشعبي وهم بدورهم سيذكرون الاسم الثلاثي للطالبة التي افتروا عليها.

عن ابي هريرة رضي الله عنه عن الرسول صلى الله علية وسلم قال اجتنبوا السبع الموبقات قالوا : يا رسول الله ما هن؟ قال : الشرك بالله والسحر وقتل النفس التي حرم الله الا بالحق واكل الربا واكل مال اليتيم والتولي يوم الزحف وقذف المحصنات المؤمنات الغافلات.

يا "حاجه" عزه يا حفيدة من تحرصين على ان تنتسبي لهم من كفار ومدعين للالوهيه من آل فرعون اكثر من حرصك على ان تعلني عن نفسك بانك مسلمه رغم ان الاسلام اصلا بريء من امثالك ان مصيرك هو مصير ال فرعون فهم عبرة لمن بعدهم على مر العصور فاستمتعي بإفترائك وكذبك وخوضك في الاعراض الان، ولكن من المؤكد ان دعاء المظلومين من ضحاياك سوف ينزل غضب الله عليك عاجلا ام اجلا "فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ ءَايَةً وَإِنَّ كَثِيراً مِّن النَّاسِ عَنْ ءَايَتِنَا لَغَفِلُونَ" يونس 92.

عـبدالسلام


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home