Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

وما فوزى العـرفيه منك ببعـيد يا ( فرج أبوعـشه )

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلا هادي له وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله حق تقاته ولا تموتن إلا وأنتم مسلمون .
يا أيها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها وبث منهما رجالا كثيرا ونساء واتقوا الله الذي تساءلون به والأرحام إن الله كان عليكم رقيبا .
يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وقولوا قولا سديدا . يصلح لكم أعمالكم ويغفر لكم ذنوبكم .
ومن يطع الله ورسوله فقد فاز فوزا عظيما .

فأقول علي بركة الله الى فرج أبوعشه هل عرفتنا بنفسك ومن أنت ومن وكلك على الليبين على الاقل أنهم أناس بسطاء لاحول لهم ولاقوه الا بالله العلى القدير.ولم يتخدوا الديمقراطيه سبيلا كما أتخدتها أنت مرجع أبدلتها بحكم الله ،فلاأعلم مادا سوف تجنى أيه الديمقراطى بمناداتك بالديمقراطيه مع علمك باأنها كفر ولاأدرى لماذا صوبت قلمك النثن الممتلى بقادورات المتزندقه ووجهته الى غير محله . يافرج أبوعشه أن كان لديك قلم يكتب بالحق ويتبع منهج رسول الله صلى الله عليه وسلم . لكنت على حق ولاحبك الناس دون البحث على شكلك ولونك وماهى القمصان التى ترتديها ولا حتى لون جوربك .

ياأبوعشه قمت بتوجيه قلمك فى أتجاه بلاد التوحيد .المملكه العربيه السعوديه حرسها الله من كيد الخوارج والمنافقين. يافرج أبوعشه ان كنت مجاهدا كما تقول فى كتاباتك فعليك بجهاد الطاغوت فى بلادك .ولاتركن الى بلاد الكفر واترك كل شي من أجل الله سبحانه وتعالى وقدم لاخرتك مايسرك عند لقاء رب الارباب الله الواحد القهار.

يافرج أبوعشه أن أفكارك لاتختلف على أفكار العلمانين الضالين الدين أتخدوا القرأن عضين وسلكوا منهج المنافقين وتعلموا على يد المنحرفين من أجل هدم الدين وزرع أفكارهم بين شباب المسلمين ،لكن ولله الحمد ليس كما يبدوا لك ياأبوعشه فماتنوى فعله أنت ومن كان على شاكلتك أن الله سيبطله ، أنه لايفلح الساحر حيث أتى وما الزنديق فوزى العرفيه منك ببعيد . فقد ضل وأضل وخرج عن هدى خير البريه سيد ولد عدنان محمد صلى الله عليه وسلم.
وما طريقتك ياأبوعشه منه ببعيده ، وخير دليل هرولتك خلف مدير التحرير فى جريده الرايه القطريه بقبولك ضمن كوكبه الضلال الموجودين فى تلك الجريده ووعدك بان تكتب أحسن ماعندك من بضاعه نثنه وأنزالها فى صحيفه الرايه القطريه ضد من؟ ضد بلاد التوحيد بلاد السنه ولله الحمد الدى منا الله عليها بااتباع الكتاب والسنه وهيئا الله لها رجال ينصروا التوحيد والسنه ويذبوا عليها. فياسبحان الله كيف لك ياأبن العشه أن توجه قلمك الفاسد صوب بلاد فيها مكان يحبه الله وأحبه رسوله ، وتترك الطاغيه فى بلدك يعتوا فاسدا وينشر الكفر بواحا بين أضهر أخواننا فى ليبيا ، سبحان الله الم تتدكر ياأبن العشه أنه مايلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )سورة ق ~ .

فوالله الدى لا اله الا هو الدى أنت عليه باطل باطل باطل وأن ديمقراطيتك التى تنادى بها هي كفر والعيادى بالله. فوالله لست مدافع عن أحد لايحكم بشرع الله وأعلمك ياأبوعشه أنه لايفلحوا الديمقراطيون وما نعيقك الا كاالكلب الاجرب الدى يبحث عن كلبه جرباء لتفريخ مجموعه كلاب جرب والعياد بالله، لاحياه لمن تنادى .

قد أبتلوا أخواننا الليبين باأقلام نجسه يتقلدهم ويقودهم الزنديق فوزى العرفيه ويتبعه الهارب الفاشل فرج أبوعشه ولو سئلتموه عن أصله لتهرب وقال لكم أنه من بنغازى الليبيه. ولكنه فى الاصل كما يقول فى بنغازى أنه ( من الصادشين) الذين ترعرعوا فى أحضان ليبيا وتربوا فيها وتنكروا لها كما يفعل أحد أبناء الصادشين فرج أبوعشه.
ثم ليس ببعيد من فرج أبوعشه ذاك المرتزق المسمى بجاب الشيطان حسن ،لابارك الله فيه ولا بيض الله وجهه.
الم يئنا لك ياجاب الشيطان التوبه والعوده الى الله سبحانه وتعالى .
الم يئنا لك بترك الكتابه والتفرغ للعباده وان ماتسطر فيه يداك ماهو الا فتنه بين الليبين والدين لم يعرفوا الفرقه الا بااقلام المرتزقه وهم كثر من أمثالكم .

نصيحتي لك يافرج أبوعشه أن تتقى الله وترجع الى الحق وتتوب من الكتابه النجسه لانك لاتكتب فيما يسرك.
ومامن كاتب الا وسوف يقف أمام الله سبحانه وتعالى وسوف تسئلون يامن تسنون فى أقلامكم أتجاه السنه وتريدوا بزعمكم نصره الدين فما أنتم الا على الصراط مبتعدين وفى الضلال غارقين ، فااللهم أكفينهم بما شئت أنك انت الولي والقادر على دلك اللهم عليك باابوعشه وجنوده . والعرفيه وأخوانه الكفره فى سويسرا وكل مكان ممن ينتهج فى نهجه.

اللهم عليك بجاب الشيطان حسن ، اللهم عليك بهم جميعا.
أنت الولى والقادر على ذلك.

الراصد


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home