Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

الشعـب السيد

يصر النظام الحاكم بليبيا على ان الشعب الليبى المنكوب .. شعبا سيدا !! بيده زمام الامور بالبلاد .. ويمتلك مقدراته وثرواته ولديه الحرية الكاملة فى توجهاته وخياراته .. سياسيا واقتصاديا واجتماعيا
وعودنا الاعلام الرسمى للنظام بالتزمير والتطبيل ليل نهار .. لما يسمى بالنظام الجماهيرى البديع .. والتهليل والتعظيم لقائده القذافى .. والعمل بتفان منقطع النظير على تزييف الواقع وقلب الحقائق .. فجعل من الناقص كاملا بنظره .. والسىء حسن .. والردىء جيد وصالح .. واضحت الايام والاعوام فى هذا البلد الذى يعانى الفقر والقهر والكبت .. خارج دائرة التفائل .. وعجلة التجديد .. فهى متشابهة فى درجات الهموم ومتساوية فى اوجه المعاناة
ونتسائل هنا ...... !!؟؟ هل المقصود بالشعب السيد حسب الاعلام الرسمى الموجه وابواق النظام .. هو الشعب الليبى التعيس والمحبط .. ام شعبا اخر يقطن الشرق الاقصى او الادنى او امريكا اللاتينية ..؟!! ان الشعب الليبى المغيب والذى ينظوى تحت راية مايسمى الجماهيرية العظمى .. بعيدا كل البعد عن ادنى صور السيادة على ذاته ومقدراته .. او امتلاكه ايا من ادوات التاييد او الرفض لاى قرار رسمى يصدر بالدولة الليبية .. لكونه مهمشا .. فمقدراته مسلوبه .. وخيراته منهوبة .. من قبل العصابة الحاكمة و دعاة الدجل الثورى .. ولم يجن هذا الشعب من مسلسل اكاذيب القائمين على النظام سوى التخبط والفوضى .
ان كان الشعب الليبى شعبا سيدا .. لكان واقعه افضل .. ولأجبر مؤسسات الدولة المسماة بالعظمى على ان تشمل كافة ابناءه بالرعاية والاهتمام .. وان تقوم بمعالجة مشاكلهم من بطالة وفقر وتدنى مستوى المعيشة .. فى حضور الثراء الفاحش لطبقة الاغنياء من المسؤولين وذوى المناصب من اعوان النظام .. فاين السيادة لشعب تزداد حياة ابناءه تدهورا وعوزا ..؟!! ويومياته سوءا وتعقيدا ..!! وفى المقابل تزداد البرجوازية الثورية غنا .. وترفا .. وطغيانا..؟!!أ ان كان الشعب الليبى شعبا سيدا .. لبذلت اجهزة الدولة كل مساعيها لتخطى العقبات التى تحول دون توفير الحياة الكريمة والمستقرة للمواطن الليبى الكادح .. ولأنصاعت كل القيادات العليا والدنيا بالدولة لارادته .. ولنفذت الجهات المعنية اوامره بتحسين الاوضاع الماساوية بشتى القطاعات التى تعنى بالليبيين .. كانعدام الخدمات العامة وانهيار البنية التحتية .. ولاسرعت هذه القيادات باصلاح مايمكن اصلاحه فى مجال التعليم والصحة والاسكان والمرافق العامة التى تئن وتشكو من سوء الادارة .. والتهالك والتلف .
كيف يكون الشعب الليبى شعبا سيدا .. ؟!! ومدنه وقراه تعانى الاهمال .. وثورة المجارى تهدر فى كل شارع .. وبرك المياه الفاسدة تعبث بكل منطقة وحى من شرق ليبيا الى غربها .. والحال المزرى والمزمن فى شوارع المدن والقرى الليبية لايدل على ان بهذه الدولة شعبا سيدا .. بيده سلطة القرار والسيادة فى تدبير شؤونه .. !! ولا مجتمعا متحضرا راقيا يلحظه المقيم والوافد ..!! فمدينة بنغازى ( عاصمة ليبيا الثقافية ) وثانى اكبر المدن الليبية .. واكثرها تضررا .. تطفو فوق بحيرات المياه الفاسدة والملوثة صيفا وشتاءا .. وتعانى التهميش واللامبالاة الحكومية .. فمعاناة اهالى المناطق كالصابرى .. واخريبيش .. والوحيشى .. من الاهمال واحوالهم السيئة يندى لها الجبين .. واحياء وشوارع سوق الثلاثاء .. والهضبة .. وغوط الشعال .. بمدينة طرابلس .. وشوارع اسطنبول .. وبن عيسى بمدينة اجدابيا .. وشوارع المنشية .. والسوق بمدينة سبها .. وشوارع الرزاقة .. والقرضابية .. والحارة بمدينة الزاوية .. كلها امثلة حية على ان المستوى المتدنى لهذه الاماكن لامثيل له سوى بالدول الفقيرة والمدمرة كالصومال وافغانستان .
كيف يكون الشعب الليبى سيدا .. ؟!! وقد غيب تماما حين اتخاذ القرارت المصيرية فى سياسة الدولة العليا .. على مدى اكثر من ثلاثة عقود مضت .. والتى تعتبر من اخطر القرارات واعظمها كارثية على ابناء هذا الشعب .. ومنها \ - قرار اعتماد نظرية القذافى ( الكتيب الاخضر ) بديلا عن التشريعات والدستور الليبى والذى نتج عنه الفوضى الادارية .. والتخبط الاقتصادى .. وعدم الاستقرار الاجتماعى .
- قرار تحويل المليارات من خزانة الشعب الليبى للمنظمات والمجموعات المسلحة فى جميع ارجاء الارض تحت بند .. دعم ومساندة الحركات التحررية فى العالم .
- قرار افتعال الحرب على دولة تشاد وماعاناه الليبيون من جرائها والتى راح ضحيتها الالاف من الليبيين .. والتشاديين ظلما وبهتانا .
- قرار ضرب المصالح الاجنبية وتفجير الطائرات وقتل من على متنها من ابرياء ك .. البان اميركان ويوتا الفرنسية .. ومن ثم تعويضهم بالبلايين لارضاء دولهم .
- قرار ملاحقة الليبيين بالخارج وتعريضهم للقتل والاختطاف .. ونصب المشانق وتنفيذ الاعدامات بالميادين والساحات بالداخل .. بدعوى تصفية اعداء الشعب والثورة .
قرار تنفيذ مشروع النهر الصناعى الذى كلف الخزانة العامة لليبيا الاموال الطائلة ولم تثبت جدواه .
- قرار فتح الحدود على مصراعيها للوافدين من افارقة وغيرهم دون ادنى مراقبة ثبوتية او صحية .. والذى تسبب بجلب مختلف الظواهر السلبية والغريبة على المجتمع الليبى المحافظ .. كالامراض والانحراف والجريمة المنظمة .
- قرار الانبطاح المخزى للامريكان والانجليز لضمان بقاء النظام .. وماتبعه من تنازلات مهينة .. بالكشف عن اسرارالتسلح للدولة الليبية .. بحجة التعاون للتخلص من اسلحة الدمار الشامل .
- والمهزلة الاخيرة .. قرار اجتثاث ضريح البطل التاريخي عمر المختار رحمه الله من موقعه بمدينة بنغازى فى انصاف الليالى .. ونقله خلسة الى منطقة سلوق .. دون مراعاة لقدسية وتاريخ الشهيد .. ولا لمشاعر الليبيين عموما .
اذن .. !!! اين الشعب الليبى السيد من هذه القرارات .. التى اصدرها ساسة النظام وتم تنفيذها عنوة ...؟!! والشعب الوصوف بالسيد مغيب تماما .. والمحصلة دائما نتائج ماساوية .. وعواقب غير محسوبة لتزيد من معاناة ابناء هذا الوطن الصابر . لماذا لايكون الشعب الليبى شعبا سيدا فوق ارضه يملك حريته ومقدراته كغيره من الشعوب فى الدول ذات السيادة الحقة .. والتى تحكمها انظمة ذات مصداقية وشرعية ...!!؟؟
الى متى يستمر النظام الحاكم فى التضليل والدعاية الفارغة للسيادة المزعومة للشعب بوسائل الاعلام .. وبالكتابة على الجدران .. وعلى اللافتات المزركشة بالطرقات والميادين ...!!؟؟
اليس من حق الشعب الليبى ان يكون شعبا سيدا .. بما لديه من تاريخ حافل .. وعقول وكفاءات وطنية .. وقيم اجتماعية رائدة ... ؟!! وبما يملك من ثروات وامكانيات هائلة تؤهله لان يكون فى مصاف الشعوب المتقدمة والمتحضرة ... !!؟؟

جبير الصغـير
oeacity@yahoo.com


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home