Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

ماأكرمهن الا كريم وماأهانهن الا لئيم

( ماأكرمهن الا كريم وماأهانهن الا لئيم ) صدق رسول الله .

أخواني الكرام أخواتي الفاضلات

بعد السلام والرحمة

قول كريم من رجل كريم, سيد الرجال, وسيد الخلق اشاد بها الرسول في حديثه وافعاله ومااحوجنا اليها في وقت صارت الزوجة تهان والاخت تضرب والأم تهجر والجاره تنتهك حرمتها والمعلمة يستهتر بها والدكتورة يستخف بها والمحامية يغدر بها .

لقد حث الرسول الكريم جميع الرجال على أحترام المراءة وعندم اقول الجميع اعني الكل الاب,الاخ,الابن,الزوج,الشيخ, أمام الجامع, الدكتور .........وبل حث على مساعدتها ورد الاذاء عنها بل ورفعها الى درجة أعلى من الرجال كونها أمراءة, وقد أكرم الاسلام المراءة بل ورفع قدرها فى القران والسنة, والحدث والتاريخ يشهد بذلك, ان الرجل الذى يكرم المراءة وصفه الامين انه كريم والكرم من سيم الرجال التى تضاف الى سمات الرجولة ان صح التقدير ويقال من صفات الرجال الكرم كصفة أولي ومن تما تتبعها الصفات الاخري في حسن الخلق مثل الشهامة الصدق العطاء....... فأءن لم يكن كريم فهو لاشك لئيم ,وشتان بين هذا وذاك,والانسان الكريم سعيد متسامح معطاء ورحيم وكيف لا وهي من صفات الله العظيم الكريم وما الرجل الا عبد للكريم فما اجملها واعدلها من كلمة وصفة فى آن واحد, ام اللئيم فهي سمة شريرة قبيحة وقاسية وهي من صفات الانذال والمذمومه والمكروها وبعيد كل البعد عن العدل والاحسان بل هي اقرب الى السيئة منها الى الحسنة ويقال السارق لئيم والحاقد لئيم والفاشل لئيم ,القاذف لئيم, والانسان اللئيم هو مصدر الفتن منذ زمن ولعل في حادثة الأفك قصة وعبرة نستشفها من الانسان اللئيم الذي لايتوان حتى عن ضرب عرضه واهله باالسوء ليصل الى مبتغاه وهواه.

و مادعاني للكتابة حول هذه العبارة الغنية بمعانيها السامية والحقيقة هو قول الحق و الحقيقة التى تعاني منها أخواتي المغتربات بالخارج واخص بهن الزوجات الليبيات من اهانه وضرب وشتم وبخل وشح مادي ومعنوي متزايد, ومن قبل من ؟ أزوجهن الليبين منهم بل وتعداه الامر الى السجن, تشفي وحقد على أم أطفاله وصار الزوج يتفنن في ايجاد الحيلة بعد الحيلة لاءيقاع باأم اطفاله مستغلا جهل هذه الأم بلغة أهل البلد وداريتها بقوانين البلاد حتى صارت تتخبط بحل أبسط مشاكلها, فااتقوا الله في النساء الليبيات وكفاكم حقد وقسوة وظلم على زوجاتكم أمهات أكبادكم وتذكروا ان الله موجود وأهل الخير موجودن بتسخير من الله الكريم,واعلموا ان الله عادل.

وبصفتي ليبية وجميع الليبيات أخواتي في الدين والوطن يؤسفني التطرق لهذا الموضوع كمشكلة معقدة وخطيرة تحوم حول الاسرة الليبية باالخارج سببها الامراض النفسية وتسربات بعض العقد الشيطانية التى تحوم حول الازواج الليبين باالغربة حيث العزلة والاضطراب النفسي والوحدة وغياب الواعز الديني والاجتماعي وصارت قائمة النساء اللواتي يتعرضن للعنف المنزلي ببريطانيا تتصدره المراءة الليبية , فعلينا جميع التعاون للحل هذه الازمة التى تدمر الاسر الليبية باالخارج ولعل تزايد ظاهرة الطلاق من مظاهرها السيئة,ولسوف اخوض فى هذا الموضوع اذا ماسمح لي الوقت بصفة أوسع ,وكلي أمل وثقة ان الليبين لايزالون بخير ,واختم كتابي هذا كما بداءته بقول الصادق الكريم:استوصوا باالنساء خير.

ومنا السلام والرحمة

أختكم أسيا ابراهيم
محامية ببريطانيا


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home