Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

إلى المدعـو سليمان دوغـة

لقد اطلعنا على تصريحاتك بمناسبة انعقاد المؤتمر الاول للاعلام الالكترونى وبحضور ازلام النظام واجهزته القمعية ولم نستغرب منك ذلك فانت لم تكن يوما منحازا الى الشعب الليبى وهمومه وانما تسعى الى تلميع النظام وبرامج مايدعى الاصلاح.. ولكن الذى ازعجنى هو تبرئك من المعارضة وكانها عار والتصاقك بهذا النظام الجائر واشادتك بازلامه مثل المجرم عبد الله عثمان وبقية العصابة وثناءك عليهم.. واحب ان اعلمك بان صفحتك الالكترونية المسماة زورا وبهتانا ليبيا اليوم لا تختلف عن صحف النظام الصفراء وما ينشر بها هو عبارة عن نسخ كربونية لما تنشره هذه الصحف .. ومادامت الامور سمن على عسل بينك وبين النظام فلماذا تكلف نفسك عناء الغربة ولا تنتقل الى الجماهيرية السعيدة الفردوس الارضى لتباشر من هناك اعلام صحف النظام الصفراء وتزيد من اعداد المطبلين الحقراء ..
ان الهالة التى تضفيها على نفسك لتجعل من نفسك انك تقوم بعمل خارق للعادة فاقول لك انك لست الا احد من الافاقين المنافقين الذين يطمعون فى ان يمدهم النظام بالمال للاستمرار فى خذاع الليبيين واللعب بمشاعر السدج منهم .. اما عن محاضرتك الاعلامية فانها لم تعدوا عن تصريح اعلامى ليس له اى علاقة بالاعلام ..وهل تعتقد ان ما تقدمه اعلاما فصاحبة الجلالة بريئة منك ومن امثالك وان تسويق نفسك كخبير اعلامى ليس الا عقدة دفينة فى نفسك وتعتقد ان -من بات فى الصباغ ليلة اصبح قربة- كما يقول المثل الليبى.. فخليك ياراجل متواضع شوية واترك انت الاعلام وشانه لانك انسان فاشل فى خلق مصداقية لك عند غالبية الشعب الليبى وانت لا تختلف عن اعلام النظام
تتبرا من المعارضة ياظالم وتتباهى امام اسيادك ازلام النظام بانك لا تنشر لهم اى بيانات .. واعلمك ان الشرف والكرامة لاياتى بمسح الجوخ وتقبيل الاحذية وانما النظال والتصدى للظلم ولو بكلمة حق فى وجه سلطان جائر ..هو الذى يخفف وطاة الظلم عن المقهورين ويزيدك شرفا .. فعيب عليك ياناكر الحق ..ان تنحذر الى هذا المستوى الواطى ان وضع يدك فى ايدى النظام وازلامه من الباغين الفاسدين سوف لن يزيد الا من انحطاط مستواك وفقدان ضالتك فخليك معاهم وسيرى الذين ظلموا اى منقلب ينقلبون ..
ان تنبطح للنظام فهذا شانك فكل شاة معلقة من كراعها ولكن لا يحق لك الحط من شان الاخرين وهم غالبية الشعب الليبى المقهور الذين يروا فى هذا النظام انه اسباب وكسته وتدهور احواله ولا يرو فى هذا النظام اى مؤشر للاصلاح او التغيير وان لايمكن ان تكون هناك تنمية او تطوير فى وجود عوائق التقدم وهو النظام وازلامه..وفى وجود الفساد المستشرى ارجو ان تكون رسالتى قد وصلت .. والخزى والعار لكل من يتنصل للوطن والشرف والكرامة ..

ابن الوطن


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home