Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

لهـذا نحتفل بالسابع من ابريل

بالرغم عن مرور قرابة الثلاثة عقود على قيام ثورة الطلاب فى السابع من ابريل إلا إن البعض يجهل او يتجاهل المغزى او السبب الذى قامت من اجله هذه الفاصله. السابع من ابريل كان ضروره لا مفر منها. فقد تكالبت أعداء الثوره فى الداخل وخصوصا بين طلبة بعض الجامعات للنيل من الثوره وهى مازالت فى المهد . فتصدت لهم قوى الخير من الطلبه وكان يوما مشهودا وفاصلا. وكان السابع من ابريل يوما مكن الله فيه للثوره والثوار واندحرت فيه قوى الظلام الى الابد. لهذا نحتفل بالسابع من ابريل كما نحتفل ببدر وفتح مكه . فتحيه لأولئك الرجال الذين شهدوا ذلك اليوم العظيم ونقول لهم بارك الله سعيكم ولايضركم مافعلتم بعدها.
لهذا نستغرب عندما يتطاول سفيه من السفهاء كعيسى عبدالقيوم على هذا اليوم المبارك ويطلب منا الاعتذار بل شطب هذا اليوم من تاريخنا كما اورد ذلك فى مقالته الاخيره :
http://www.libya-watanona.com/adab/essa/ea10047a.htm
ونقول لهذا الروبيضه وامثاله من الخونه ان السابع من ابريل عيد من اعيادنا وهل يلغى او يشطب العيد؟
ورب السابع من ابريل لأننا نتطلع لاحياء هذه السنه المباركه وحينها لن تنفعكم جوازاتكم الغربيه ولا ماتجمعون. وكل يوم هو السابع من ابريل ولله الفضل من قبل ومن بعد.

الحاسي الصغـير
كندا


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home