Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

رسائل
بخصوص مظاهرات الليبيين في أوروبا


نحن في انتظاركم في باريس

· ما حصل في لشبونة لكم سيكون بسيط جدا امام ما سيحصل لكم في باريس
· نحن في انتظاركم في باريس
· هدا هو الخط الاحمر الرابع
· هذا هو مصير الخونة و العملاء
· لشبونة نقطة من بحر
· ستكون باريس مقبرة العملاء والجواسيس

علي خالد



المرتزقة التي تطلق على نفسها مؤتمر وطني للمعارضة الليبية

ما يقوله هؤلاء المرتزقة الذين الليبيون منهم براء والهاربون إلى الخارج في قناة الحرة التي تمولها وتشرف عليها أمريكا ماهو إلا للتباهى والظهور إعلاميا لكي تجد لنفسها مسمى وهى مطلوبة لدى القضاء الليبى بسبب جرائم منها إقتصادية ومنها أخلاقية وهى طغمة هاربة من القضاء وغير معترف بها محليا ودوليا .
هولاء المرتزقة الذين يتفوهون بكلام لايقبله العقل أو المنطق نقول لهم إن ما فعلوه ماهو إلا للتغاضي عن أفعالهم المشينة في حق الوطن والمواطن !!!!!!!!!!!!! والاماذا تقولون عن أناس خرجوا من بلدانهم محملين بحزمة من الجرائم التي ارتكبوها ضد وطنهم الذي لم يبخل عليهم يوما .
فما حدث أمام مقر اجتماع القمة الاوروبية الإفريقية ماهو إلا لعب لصبية ليس لديهم رشد وماهم إلا اشخاص لايعرفون ليبيا ولاعاشو فيها أصلا ولكن مافعلوه هو النصب والاحتيال وافتعال الجرائم وسجلاتهم تشهد بذلك .

شباب ليبيا



حفنة من الخونة والمأجورين

حفنة من الخونة و المأجورين .. تدل عليهم أعلامهم و شعاراتهم.
سحقا لهؤلاء الموتى و شعاراتهم المقبورة .
إلى الجحيم .. أنتم و أعلامكم و شعاراتكم المقبورة.
الموت في انتظاركم في باريس..فاخرجوا من جحوركم أيها الفئران الضالة..
نحن و الموت في انتظاركم في باريس ...
لشبونة.. الإنذار الأخير..بعده الموت!!
أينما تكونون.. سيطولكم انتقام الشعب الليبي العظيم.
سنقبركم جميعا من أجل استمرار حرية وكرامة الشعب الليبي .
أينما تكونوا أيها الخفافيش.. فلن تفلتوا من عقاب الشعب العظيم.
لشبونة.. إنذار أخير لكل خائن جبان .
باريس نهاية لكل خفافيش الظلام و عملاء الاستعمار و الصهيونية
الشعب الليبي.. يلقن درسه الأول للخونة الجبناء.

ب. ف.



القذافي طود شامخ لا تهزه ريح

يرسخ اعتقاد خاطئ لدى من يسمون أنفسهم بالمعارضة في عدد من الدول الأوروبية بأنهم يستطيعوا أن ينالوا من معمر القذافي أو التشويش على تنقلاته وهو اعتقاد خاطئ يدركون أنفسهم خطأه كما يدرك معهم العالم ذلك لأنهم ليسوا إلا مجموعة منحرفة عن الدين والقيم الأخلاقية بينما يظل معمر القذافي ذلك الطود الشامخ الذي لا تهزه هذه التحركات الصبيانية.
هم يدركون ذلك ولكن لا بأس من أن نذكرهم به لأن الذكرى تنفع المؤمنين هذا إذا كانوا مؤمنين..

ب. ج.



رسالة إلى خفافيش الظلام

في الوقت الذي تسجل فيه زيارة القائد للشبونة وزيارته إلى فرنسا وحضوره القمة الإفريقية الأوروبية وانطلاق دعواته الصريحة والشجاعة منها لتعويض الدول المتضررة من الاستعمار والاعتذار لها وحديثه الشجاع عن الإرهاب وتفسيره له كظاهرة قضت مظاجع العالم تخرج علينا حفنة من المرتزقة والمجندين والتلاميذ الفاشلين في شكل هزلي أقل ما يقال عنه أنه حركة صبيانية لا تسمن ولا تغني من جوع ولن تنال من معمر القذافي الذي تعلو هامته كل يوم. إن ما حدث يؤكد أن هؤلاء الفاشلين ما هم إلا بيادق سهلة الحركة تحركها أصابع خفية لا تريد الخير والأمن والسلام والديمقراطية لليبيا الغد ليبيا المستقبل والتي يصنعها معمر القذافي. ونقول لهؤلاء إذا كنتم حقاً تريدون الإصلاح فتعالوا إلى ليبيا ولكنكم أجبن من أن تفعلوا ذلك لأنه لا يمكنكم العيش إلا في الظلام والأماكن العفنة وطغمة مثلكم لن يلتفت إليها الشعب الليبي الذي يصنع مستقبله مسترشداً بأفكار معمر القذافي.. وموتوا بغيظكم أنتم والمخابرات التي جندتكم.

ف. ب.



باريس هي الملتقى

اتمني ان تخرجوا يا خفافيش الليل الي الساحة في باريس لتكون نهايتكم. الموت للجبناء - الخونة - للعملاء, الجواسيس , أذناب الاستعمار. قولوا لمن يدفع لكم ماديا انه يدفع بكم إلى الموت .

ج. د.



هذه واحدة والثانية أكبر

هذه رسالتنا و قد انطلقت شرارتهما من لشبونة مزلزلة مدوية صاعقة في وجه كل كلب ضال و خائن رعديد ، هذه خطواتنا و قد انطلقت مقدمتها ، بل شرارة البدء لها من جديد و هي تنشرع في معركة الحسم الثوري مع بقايا الضلال والردة تلك التي تختبئ في جحورها هناك حيث الاستياء علي موائد الغرب و بقايا فتات مخابراتها.
هذه هي ضربتنا المباركة و قد هوت علي ظهور أعداء الحق و الحرية والثورة فكانت كالصواعق الحارقة كالشهاب الحازمة كالبيراق الناسفة .. هذه واحدة و الثانية اكبر.. قد قررنا أن نخوض غمار الدرس التاريخي المؤجل مع بقايا اعداء الثورة في الخارج وها نحن بدأنا من لشبونة و قررنا خوضها في باريس ليكون هذا الدرس عبرة لأولهم ولأخرهم .
و نؤكد بأن قصاص الثورة ماضي فيهم إلى أن ينتحر الشيطان و يحيا الحق و تعم للحياة.

س. د.


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home