Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

ردا عـلى أم أسامة..
نعـم ادريس السنوسي نصبته ايطاليا أميرا للصحراء

لقد أطلعت على رد أحد الدرويشات على رسالتى التى ذكرت فيها حقائق دامغة لايمكن أن ينكرها الا جحود بخصوص المجاهد الشارف الغريانى الذى شهدت له المرجعيات الوطنية الليبية الصادقة أنه أشرف لليبيا من ادريس السنوسى لأن إدريس السنوسى لم يشارك في أي معركة من معارك الجهاد الليبي ضد الطليان وما أراد من حركته إلا مشيخة وأموالا !؟
وأقول لأم أسامة التى أطلعت على حقيقة أن إدريس السنوسى نصبته ايطاليا ,فتفاجأت وقالت أقول جلال الوحيشى متى حدث ذلك ,فأقول لها ان هذة الحقائق الدامغة عن صحف إدريس السنوسى المشينة ,لو قالها الأخ القائد معمر القذافى ,لقلتم أن القذفى متحامل على إدريس السنوسى ,إلا أن هذة الحقائق يعلمها القائد من قبل قيام ثورة الشعب الليبى فى الفاتح من سبتمبر 1969 ويعلمها السنوسيين والليبيين جميعا الذين عاصروا عهد إدريس ,ونذكرها نحن الشباب خلال هذة المرحلة لأننا نرى أن هناك خطرا ماحقا على وطننا بذلك الطرح المسموم بما يسمى عودة الشرعية الدستورية ووراثة عرش إدريس , لأننا نرى أن هناك من يريد أن يمتطى دبابات بريطانية وامريكية بالباطل والعدوان على شعبنا تعطشا للسلطة والسيادة بالباطل والعدوان ,دبابات تحمل راية الزاوية السنوسية ,ولهذا فأننا نقول مجددا لأم أسامة والدراويش الذين من حولها إن إدريس السنوسى ماأراد من حركته الا مشيخة وأموالا !!؟؟ وكان له ما أراد بأن نصبه ملك ايطاليا فيتوريو أيمانويل الثالث بمرسوم ملكي إيطالي رقم 1755 بتاريخ 25/10/1920 نصبه " أميراً للصحراء " " برينشيبو ديل دي زيرتو " Princhepo del deserto "مرسوم العماله والأستقواء بالأعداء !؟ عبر إتفاقية الخزي والعار، التي سميت باتفاقية الرجمة بأن قسمت ليبيا إلي قسمين : الساحل الشمالي ويخضع للسيادة الإيطالية المباشرة ,والجنوب ويشمل الواحات والصحراء ويخضع للسيادة الإيطالية تحت ( إمارة ) إدريس السنوسى بأشراف الحكومة الإيطالية وبميزانية من أموالها.
وينص هذا المرسوم على أن يتولى إدريس إدارة أوجلة وجالو والجغبوب والكفرة وتكون أجدابيا مركزاً لإدارته !؟ويكون إدريس تابعاً لوزير المستعمرات الإيطالية (روسما ) ورئيس الوزراء الإيطالي ( جيوليتي ) وقد استلم إدريس ذلك المرسوم في حضور والي برقه " دي ما رتينو " وعمر الكيخيا , والصورة الفوتوغرافية التي تسجل هذا الحدث المشئوم منشورة على موقع ما يسمى "بجبهة إنقاذ ليبيا " بمقالة "العوامل التي أدت إلى استقلال ليبيا " !؟
وهناك صورة أخرى لإدريس السنوسى وهو يرتدي أوسمة ويناشيش العدو الإيطالي ؟؟وسأنشرها فى حينها وهذة الحقائق يعلمها الليبيين عامة والسنوسيين الشرفاء ويعلمها إيضا محمد أبن الحسن الرضا السنوسى _رحمه الله سبحانه وتعالى _, ولقد أكدها الدكتور محمد المقريف فى أكثر من مناسبة ,وتعلمها المعارضة الليبية جميعا علم اليقين ولم يجدوا لها ردا , واليوم ستعلمها أم أسامة وستعلم بها أسامة ,وما كنا نريد أن ننبش عنها وعن الحقائق الآخرى التى ذكرناها والتى ستأتى تباعا كلما دعى أحد الدراويش الى عودة مايسمى بشرعية عهد إدريس السنوسى الدستورية ,وهذا النبش لأنكم فرضتم ذلك علينا , بدعوتكم إلى ما يسمى ( الدستورية الشرعية ) !؟
ومن بنود " إتفاقية الرجمة " أن إدريس السنوسى قد تعهد في هذه الإتفاقية بتجريد القبائل المجاهدة من السلاح !؟ وأن تكتفي إيطاليا بالأراضي الليبية التي احتلتها وتقف عندها !؟
وهي التي إحتلت الساحل كله واحتفظت بسيادتها على ( إمارته ), على أن تعفي ايطاليا الزوايا السنوسية وأملاك إدريس السنوسى من الضرائب !؟
و عندما وصل موسوليني للحكم في عام 1922 أعلن عزل إدريس السنوسى عن إمارة الصحراء , بإدعاء أنه لا إمارة لأحد على الأراضي الإيطالية ,فهرب إدريس السنوسى ليرتمي هنالك في أحضان بريطانيا إلى مصر وحمل معه كل ما تبقي له من الأموال الإيطالية , وجعلوا له راتباً شهرياً 150 جنيها وهو ما يعادل مرتب رئيس الوزراء المصرى في ذلك الوقت !!؟
بل وجعلوا مرتبات شهرية لكل من يشير إليه إدريس السنوسى بالبنان !!؟
بإستثناء بعض الشخصيات الليبية في مصر التي رفضت إستلام مرتبات من بريطانيا وفضلت العمل بالأجرة على هذا الهوان ومنهم من أشتغل بلاط بشرف ونبل !!؟
وظل إدريس قابعاً في أحضان بريطانيا فى مصر إلى أن انتصرت قوات الحلفاء على المحور في برقة عام 1943 ,وعاد إدريس إلى برقة محمولاً على دبابة بريطانية في شهر شعبان / يوليو 1944 وظلت ليبيا تحت إدارة الحلفاء إلي أن نصبت بريطانيا إدريس السنوسى أميراً لبرقه فى 11/10/1949 بقرار الوالي البريطاني " دى كاندول " !؟
إدريس السنوسى منع تسمية ذلك الجيش بالجيش الليبي وسماه بالجيش السنوسى على أن الليبيين مجرد بيادق في يده!؟ والسلام على من أتبع الهدى وإن عدتم عدنا ولدينا مزيد.

جلال الوحيشى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home