Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

جانب الفجور في شخصية المحامي الفاشي

ورد فى الحديث الصحيح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم " من علامات المنافق ثلاث ، اذا حدث كذب، واذا وعد أخلف، واذا خاصم فجر".

ولاشك عندى أن الفجور فى المخاصمة من الجوانب القبيحة المتعددة فى شخصية هذا المخلوق السقيم.

قبل أن أذكر هذا الجانب الصارخ فى شخصية المحامى الإرهابى ، أود أن اشير الى أسباب تعرضى له بالردود دون غيره، وهل الردود عليه أفضل من تجاهله كما طلب منى بعض أخوانى ، أو العكس؟.

1-كثيرون طعنوا فى الإسلام عبر هذه الصفحة ، وجلهم دخلوا إلى زبالة التاريخ من أوسع أوبوابها، ولم نعد نسمع لهم حسا ولا ركزا، لكن المحامى الفاشى ما زال ينبوع قاذوراته وسمومه لم يجف بعد، ومازال الحقد يكاد يمزق أحشاء قلبه الآسود، وهو مع ذلك أجهل من طعن فى الإسلام وأكثرهم تحاملا عليه وعلى أتباعه.

2-بعض الذين طعنوا فى الإسلام طعنوا فيه بسبب شبهة ما علقت فى قلوبهم ، ونحن نعلم أن أسباب الإنحراف فى تاريخ البشر إما بسبب إتباع الشهوات أو إتباع الشبهات، فإذا بين لهم الحق رجعوا عن غيهم ، لكن المحامى الحقود لا يقبل عدلا ولا صرفا، ولا يهمه مشاعر الآخرين، وهومع ذلك يزعم أنه ناشط فى ميدان حقوق الانسان ، مدافع عن حرية الناس !!.

من هنا يعد المحامى الفاشى ظاهرة فريدة فى ميدان الكراهية والظلم ، وعدم مراعاة مشاعر مسلمى ليبيا , ولهذا كان قرارى بالرد عليه حتى يفتح بيننا وبينه رب العباد بالحق.

وأعود لذكر بعض مظاهر الفجورفى شخصية هذا الرعديد.

منذ اسبوعين تقريبا بدأت ترد على ردود المحامى الفاشل ، ومع علمى بسوء أدبه، وقلة حيائه أو قل إن شئت عدمه ، إلا إننى فوجئت بعمق الإنحدار الخلقى الذى يعانيه هذا المخلوق السافل الذى يحاول إيهام القراء بأنه أنسان متحضر عبر إرتدائه لبدلة ورباط عنق، هذا الذى أصم اذاننا بجعجته فى ميدان الحرية ومحاربة الظلم هو من أكثر أهل الأرض استبدادا.

وإليكم بعض الفضائح التى وردت فى قاموس شتائم المحامى الذى يريد أن يحكم ليبيا

-" أراهن على أنك كنت تقرأ في الجامع وأن عملك غفير في مستوع للحيوانات (أسطبل).عيب أن أرد عليك مرة أخرى .

وعبارة كنت تقرأ فى الجامع تبين مقدار الكراهية التى يشعر بها هذا الحقود تجاه بيوت الله ، ومقدار الاحتقار الذى يحس به تجاه من له صلة بها ، وليست هذه المرة الاولى التى يهزأ فيها المحامى الفاشل ببيوت الله.

-" أتفوه على شكلك القبيح يا معرص"

وهذه العبارة زادت بعدا قبيحا آخرا فى شخصية المحامى المشوهة، إن عبارة " أتفوه ، ومعرص، كلمات شوارعية بحتة، يعنى لا تصدر إلا من من شخص مشبع بالسلوك الشوارعى حتى النخاع ، ولم تفلح شهادات القانون التى يتشدق بها فى جعله يحترم هذه المكانة، وهذا الذى يجعلنى أتمنى مراسلة من درسوا هذا المخلوق المسخ لمعرفة المناخ الذى جعله يفتقد التربية الصحيحة.

-وصفنى عدة مرات ب" يا ابن القح...." واستحى ان أكمل ما كتب، وأدعو الجبار أن يسلط عليه كلبا من كلابه قريبا ينتقم له من هذا الفاشى الذى يتلذذ بالتهكم على دين الله وقذف المحصنات الغافلات.

هذا جانب من فجور المحامى الفاشى الذى يظن أنه يستطيع إرهاب الناس بمثل هذا السب والقذف ، ويجبرهم على التوقف عن فضحه والدفاع عن دينهم.

انا لا يهمنى إن كان المحامى الحقود يعبد صنما أو بقرة ، او استاذه سلامة موسى القبطى المشهور بعدواته للإسلام، مع إننا نحب الهداية العامة للبشر جميعا، لكن لو أراد هذا الفاشى أن يعبد ما ذكرت فهو حر، لكن ليس حرا فى الطعن فى الإسلام وهو يجهل حتى التفريق بين أركان الإسلام وأركان الإيمان ، ولا يعرف معنى الصلاة فى اللغة.

ثم بعد ذلك تصل به الوقاحة أن يلمز لامكانية حكمه لشعب ليبيا.

هيهات، هيهات أيها الحقود فذاك أمر دونه خرق القتاد، وهل يسمح لمن تلوتث يداه بماء البركة القذرة ان تلمس يداه الثريا.

والسلام

أبو ضياء الدين


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home