Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

بوجناح يتساءل... ونحن نجيب... (5)
اليكم أبعـاض من سيرة الأوزاعـي ..

فى مدينة بنغازى بمنطقة الليثى بمؤتمر بنغازى الجديدة سمى أحد بيوت الله ,مسجد الأوزاعى , فسألت بعض الأصدقاء من شباب تلك المنطقة من رواد هذا المسجد ,عن الأوزاعى فقالوا لى كل مانعرفه عنه أن مشايخ أوقاف بنغازى هم من أختاروا هذا الأسم لهذا المسجد , ومن هنا فأنه وجب علينا أن نحيط شبابنا وشباب الأمة الأسلامية بسيرة هذا الأوزاعى حسبما أثبته المؤرخون , هو عبد الرحمن بن عمرو بن محمد الأوزاعى ولد فى بعلبك فى لبنان سنة 115 هجرى ونشأ بالبقاع وأنتقل من بلد الى بلد وأسرف فى رواية الكرامات لنفسه ولغيره ويروى عنه أنه قال (رأيت رب العزة فى المنام فقال :أنت الذى تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر , فقلت بفضلك يارب , ثم قلت : يارب أمتنى على الاسلام , فقال :و على السنة ).
هذا الكلام للأوزاعى شيخ مشايخ السلطة , فلقد كان الاوزاعى على رأس مشايخ السلطة الأموية فى دمشق وتقدر ثرواته وعقاراته واقطاعاته من دولة بنى أمية بالمليارات بحساب اليوم , ويروى ابن كثير فى تاريخه أنه لم دخل عبد الله بن على (عم السفاح) الى دمشق وبعد أن فرغ من مجازر بنى أمية , استدعاه فقال له : ماقولك ياأوزاعى فى ما فعلناه فى بنى أمية فقال : يا أيها الأمير سمعت يحى بن سعيد الأنصارى يقول عن محمد بن ابراهيم عن علقمة بن وقاص عن عمر بن الخطاب يقول سمعت رسول الله , يقول: (انما الأعمال بالنيات و انما لكل امرئ مانوى) .
وهنا أحب أن أشير لشبابنا وشباب الأمة وللمتلقى الكريم أن هذا الحديث من المؤكد أنه حديث شريف صحيح لأنه حديث لا يناقض كتاب الله, لقوله تعالى (كل نفس بماكسبت رهينة ) ,وبالعودة الى حوار عم السفاح مع الأوزاعى , فغضب السفاح وجعل ينكث الأرض بخيزارنة كانت فى يده وطلب ممن حوله أن يقبضوا على سيوفهم ثم قال : ياأوزاعى ماتقول فى دماء بنى أمية؟! , فقال الأوزاعى ,_(بدون اسناد )_ , قال رسول الله :لايحل دم المسلم الا فى ثلاث ,النفس بالنفس والثيب الزانى والتارك لدينه المفارق للجماعة ,,. فأحل لعم السفاح قتلهم بهذا الحديث الكاذب ,فرضى عنه وضمه الى مشايخ سلطانه وحصل على ثروات وعقارات واقطاعات فى عهد عم السفاح وأسرته تزيد على ماحصل عليه من بنى أمية ,هذا هو الأوزاعى , قدوة أكثر مشايخ السلطة اليوم .
وبعد قرنين من هذة الحادثة أخرج المستشرقون , (نعم أخرج المستشرقون ) مايسمى ((صحيح مسلم)) فى كلكتا وفيه : حدثنا فلان عن فلان وفلان عن فلان عن فلان عن فلان عن فلان عن (ابن مسعود) , قال : قال رسول الله لايحل دم مسلم يشهد أن لا اله الا الله وأنى رسول الله الا باحدى ثلاث , الثيب الزانى والنفس بالنفس والتارك لدينه المفارق للجماعة.
ويلاحظ هنا فى حديث ابن مسعود أمران (الأول) أن المستشرقين جاؤا باسناد لحديث لااسناد له ولو كان له اسناد لجاء به الأوزاعى ,(والأمر الثانى ) أنه نسب الحديث الى الرسول بقوله :امرئ مسلم يشهد..... وذلك بالفعل المضارع رغم الأجماع على حرمة دم المسلم الذى يشهد أن لااله الا الله وأن محمدا رسول الله .
وللتاريخ أحب أن أشير الى أن اللجنة التى شكلت فى ليبيا بعد قيام الثورة مباشرة لتعديل القوانين بمايوافق أحكام الشريعة الأسلامية , قد أعدت مسودة مشروع قانون ((حد الرده)) استنادا الى حديث الأوزاعى هذا , رغم تناقضه مع القرآن الكريم , لقوله تعالى ((ان الذين أمنوا ثم كفروا ,ثم أمنوا ثم كفروا ثم أزدادوا كفرا ,لم يكن الله ليغفر لهم ولا ليهديهم طريقا)) فهؤلاء فى عهد الرسول صلى الله عليه وعلى أهله وسلم , أمنوا ثم كفروا ثم أمنوا مرة آخرى ثم كفروا بل أزدادوا كفرا , وبحرف العطف * ثم * الذى يفيد التراخى لفترة زمنية يتبين لنا أن رسول الله صلى الله عليه وعلى أهله وسلم , لم يقم عليهم (حد الأوزاعى) وما كان للمصطفى أن يقيم حدا ليس فى القرآن , فالقاعدة فى القرآن الكريم من شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر , لأن الله غنى عن العالمين , فرفضت الثورة أصدار هذا القانون (حد الرده) لأنه أستند الى حديث مناقض للقرآن الكريم .

جلال الوحيشى
Jalal_libya@yahoo.com


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home