Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters


تعـازي
إلى آل البكوش



الساطور



تعـزية

في رثاء البكوش

ببالغ الحزن والألم تلقينا نبأ وفاة المناضل عبد الحميد البكوش.وقبل أن نتقدم بأحر التعازي إلى أهله وذويه،نعزي فيه الشعب الليبي،الذي فقد أحد رجالاته الكبار.فقد كان الفقيد الراحل أحد كبار بناة دولة الاستقلال،ورمزا من رموز ديموقراطيتها الملكية،وأحد المثابرين على تأسيس دولة عصرية وتأسيس حداثة،سياسية واجتماعية،تسعى إلى تعميق التماسك الداخلي للّيبيين.لذلك كان حريصا على استنباط الروح الليبية وإعادة الثقة إليها وهي التي تعرّضت،لقرون،لانتهاكات المستعمر وتمثلاته الأخرى المختلفة.والتي رأى فيها الأستاذ البكوش عوامل شد وعرقلة ونكوص لا تستقيم ورغبة الليبيين في تجاوزها و الإنطلاق نحو بناء ذات ليبية منطلقة وفاعلة.وبعد انقلاب سبتمبر الفاشي العام 69.أصبح البكوش أحد أبرز قادة المعارضة الوطنية في الخارج.وقد تصدى بمقالاته المنشورة وأحاديثه المذاعة،ونشاطه المعارض الفعّال لدكتاتور ليبيا ونظامه الإجرامي،كاشفا حقيقته،حاثا الليبيين على مقاومته،مخاطرا بحياته،التي كاد أن يفقدها في محاولة القذافي لاغتياله العام 1982،أثناء إقامته في مصر.
إننا اذ نفقد عبد الحميد البكوش المناضل الوطني انما نفتقد بغيابه زعيم وطني رائد في رفض النظام ومقارعته.ومثقف صميمي،ملتزم بالقضية الوطنية،وشاعر كبير بقلب ينبض بحب ليبيا ويلتاع لما أصابها:

"وحتى عندما أُدفن فلن أحزن
لأن أحبتي والأهل في بلدي
سيبكوني ولن ينسوا بأني
من روائحهم أحب روائح الورد
فيلقوا فوق جثماني أكاليلا من الورد"
* * *
والآن،أيها الراحل الكبير: وأنت في طريقك إلى"أم السعد"،الطريق التي لا يستطيع عسس الطاغية أن يحاصروها ببوّاباتهم أو يشهروا أمام سلامها فوهات بنادقهم.بل لا يستطيعون إذلالها تحت كعوب أحذيتهم العسكرية الغارقة في وحل الرغبة في إقصاء كل من لا يشبههم..وأنت في طريقك إلى أم السعد سوف لن تواتيهم الجرأة على نبش قلبك وأحلامك وسائر خرائط عشقك..ستجبن تلك الأصابع،التي لطالما أطبقت على أحلامنا،وستنهار فظاظتها وهي ترقب مرورك الناصع فوق تلك الطريق..
ستنكمش البوابات المتجهمة،خجلا،وستحتقر الفظاعة إرثها..إرث أربعة عقود من المغالطات الممزوجة بالكراهية والإستبعاد والإستعباد.وستعتذر لك الأشجار العتيقة عن صمتها هي الشاهد المحايد على تغريبة الليبيين والليبيات،المعاصرة.وستعتذر لك الهزائم....هزيمتهم،وهزائمنا،تلك التي استدخلناها هزيمة إثر اخرى.ولن يجرؤ أحد،من هؤلاء العسس التعساء أن يعكر صفو خلاصك من مكائدهم..لقد انتصرت مرة على ضغائنهم..وجعلت الدماء تفر من وجه الطاغية غيظا واصفرارا..وها أنت تعيد الكرة...ولن يجرؤ هو ولا عسسه أن يسفح المزيد من الحقد على نضارة الحقيقة في عبورك....أنت العائد إلى ام السعد..في بياضك المهيب..كما جئتها يوما...بلا أحزان وبلا مآخذ....ليحسدك الطاغية ويموت الف مرة،نيابة عن آلهة الأحقاد جميعها،هو المكبل بالصغائر..يتآكله الجبن..والعجز..والضغينة..حتى انه وجميع مراسيمه وعساكره.وكل أولئك العجزة الذين في حوزته،لا يستطيع أحد منهم،أن يحول بينك وبينها،أنت وأم السعد،و لن يتمكن،بكل جبروته أن يمنعكما،كليكما،من الإرتماء في حضن الآخر..طليقين..متحررين..مكلّلين بالإمتنان وبالحب..وبالورد.....وإذا ما عاتبتك أم السعد فلأنك،فقط،استعجلت العودة إليها.!
سلام على روحك وعلى أرواح أولاد أم السعد الذين لم يخذلوها ...ولن تخذلهم.
* * *
عزائنا ومواساتنا لوليد عبد الحميد البكوش. ووالدته وشقيقاته ولكافة أسرة البكوش..نبتهل الى الله أن يتغمد فقيد ليبيا العزيز بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جنانه..وإنا لله وإنا له راجعون.

فاطمة محمود / فرج بوالعَـشة



تعـزية

بسم الله الرحمن الرحيم
"يا أيتها النفس المطمئنة ارجعى الى ربك راضية مرضية
فادخلى فى عبادى وادخلى جنتى." صدق الله العظيم

علمت ببالغ الأسف والأسى نبأ وفاة المغفور له المرحوم الأستاذ عبدالحميد البكوش تغمده الله برحمته وألهم آله وذويه جميل الصبر والسلوان، وأقدم خالص العزاء لنجله وليد وجميع أفراد الأسرة الكريمة وأنا لله وانا اليه راجعون.

ياسين ابوسيف ياسين



تعـزية

إلى أسرة الفقيد الدكتور عبد الحميد البكوش وأصدقائه

أود أن أضيف صوتي إلى أصوات كل المجتمعين الآن لإحياء ذكرى الراحل البكوش. فهو كان شاهدا معبرا وعقلانيا في مواجهة لاعقلانية وشرور هذه الفترة التاريخية، ولهذا السبب كان الفقيد مهما لإنسانيتنا وكرامتنا كشعب. ونحن الآن لم نفقد صوته فقط بل رؤيته الواضحة أيضا. وفقدان رجل مثله يهز مركبنا ويذكّرنا بأن المدّ قد تغيّر بشكل غير قابل للعودة، وبغض النظر عن مدى احتجاجنا، فإن الوقت قد مر وما زال مستمرا في المرور.

أتذكر تلك الأيام حينما كنا، أنا وزياد أخي نرافق والدنا جاب الله مطر في زياراته للفقيد البكوش إلى بيته، الواقع أنذاك في القاهرة. أتذكر تلك النقاشات التي كانت تدور بينهما، ولهذا السبب أشعر اليوم بأنني لم أفقد شخصا من أبناء وطني يحتل أرفع مكانة بيننا بل فقدان جزء من أبي أيضا، وفقدان جزء من تاريخي.

ومع أن كلماتي عاجزة عن التخفيف عن ألم المُصاب، فأنا أقدمها تعبيرا عن أعمق مشاعر التضامن والتعاطف لأسرته وأصدقائه.

كم أصبح العالم الآن أكثر وحشة بفقدانه.

هـشام مطر
5 مايو 2007



تعـزية
Condolences

To the family and friends of Dr Abdelhamid el-Bakoush,

I would like to add my voice to all those who are now remembering and mourning the life of Mr el-Bakoush. He was an articulate and rational witness over a diabolical and irrational stretch of our history, which is why he was crucial to our humanity and integrity as a people. Now we have not only lost his voice, but his clear-eyed witness too. The loss of such a man nudges our boat and reminds us that the tide has shifted irrevocably; that time passes on. And no matter how hard we protest, it continues, passing regardless.

I remember Mr Bakoush from when my brother Ziad and I used to accompany our father Jaballa Matar on visits to his house, which was then in Heliopolis, Cairo. I remember the conversations he and Father shared. Which is why today I have not only lost a compatriot of the highest order, but a part of my own father too, and a part of my history.

Although I do not pretend they could ever comfort or console, I offer still my deep and heartfelt sympathies to his family and friends. The world is now emptier.

Hisham Matar
5 May 2007



تعـزية

بسم الله الرحمن الرحيم
"كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والاكرام"

بقلوب يملؤها الحزن والأسى ومؤمنة بقضاء الله وقدره نتقدم باحر التعازى الى آل البكوش فى وفاة فقيد الوطن و ندعوا الله سبحانه وتعالى أن يغفر للمرحوم ويسكنه فسيح جناته، ويلهم اهله وذويه وأصدقائه ورفاقه جميعا الصبر والسلوان. وأنا لله وأنا اليه راجعون.

زياد جاب الله مطر



تعـزية

بسم الله الرحمن الرحيم
" يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية
فادخلي في عبادي وأدخلي جنتي"

تلقت هيئة المتابعة بالمؤتمر الوطني للمعارضة الليبية، نبأ وفاة الاستاذ المناضل عبدالحميد البكوش ببالغ الاسى والحزن. واذ تتقدم الهيئة الى أهله وذويه بأحر التعازي وأصدق المواساة، نتضرع جميعا الى الله سبحانه وتعالى أن يغمر الفيد بمغفرته ورحمته وأن يدخله فسيح جناته، وان يعوض اهله وشعبه ووطنه خيرا فيه.

لقد عاصر الفقيد الراحل الذي تقلد مناصب عدة كان اهمها رئاسة الوزراء، مرحلة تاريخية من انصع وأزهي ما مرت به ليبيا، في ظل عهد دستوري وطني متسامح، كما ساهم مع ابناء جيله في وضع اللبنات الراسخة لنهضة ليبيا وتطويرها والرقي بها، آملين ان يتحقق حلمهم الكبير وأهدافهم النبيلة بعد عصور الاستعمار والفقر والتخلف الذي واجهه وطنهم. غير أن انقلاب سبتمبر المشؤوم، قطع عليهم وعلى اجيالهم، ومن ثم قطع على كل ابناء ليبيا ذلك الحلم، حيث مرت ليبيا بأحلك فترة في تاريخها المعاصر، اذ سادت لغة القتل والارهاب والسجن والنفي دونما تمييز.

لقد كان الفقيد المناضل عبد الحميد البكوش، رحمه الله، مثلا في العطاء لقضيته وفي الاخلاص لبلده، اذ لم يدخر جهدا في الجهر بمعارضته لحكم القذافي، ورفع صوته وانبرى بقلمه، مدافعا ومبينا عما يلحق بابناء بلده من ظلم وعسف وجور، وظل وفيا حتى اخر رمق في حياته لمبادئه ولوطنه ولقضية شعبه.

ولئن رحل عتا الفقيد قبل ان يتحقق حلمه في ليبيا الغد، فإننا في المؤتمر الوطني، سنظل أوفياء لمباديء الشهداء والراحلين، بالاستمرار في النضال والعطاء حتى تتخلص ليبيا والليبيين، من براثن حكم الغدر والخيانة، وتتكلل جهود مخلصيها اقامة دولة الشرعية الدستورية والحريات وحقوق الانسان.

هيئة المتابعة
المؤتمر الوطني للمعارضة الليبية

15 ربيع الثاني 1428
الموافق 3 مايو 2007



تعـزية

كل نفس ذائقة الموت

بمزيد من الأسى والحزن نتقدم بأحر التعازي إلى عائلة البكوش في وفاة المغفور له الأستاذ عبدالحميد البكوش، سائلين المولى عز وجل أن يدخل الفقيد فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان. وإنّا لله وإنّا إليه راجعون.

مصطفى محمد البركي والعائلة



تعـزية

" يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّة
فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي "
"كل نفس ذائقة الموت وانما توفون أجوركم يوم القيامة"

ينعى الحاج فرحات عبد الحميد الشرشارى صديقه الوفى وأخيه الكريم المغفور له الدكتور عبدالحميد البكوش رئيس وزراء ليبيا الأسبق وأحد رجالها الأوفياء ويتقدم بصادق التعازى وخالص المواساة لأهله وذويه ومحبيه فى خارج الوطن وفى الداخل وأنا لله وأنا أليه راجعون.

فرحات عبدالحميد الشرشارى



تعـزية

" يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّة
فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي "
"كل نفس ذائقة الموت وانما توفون أجوركم يوم القيامة"

بسم الله الرحمن الرحيم ببالغ الاسي والحزن تلقينا نبأ وفاة المغفور له بأذن الله السيد عبدالحميد البكوش ونتضرع لله العلي القدير ان يغفر له وان يرحمه برحمته الواسعة وان يدخلة فسيح جناته كما نتقدم لعائلة الفقيد والشعب الليبي بصادق المواساه. انا لله وانا اليه لراجعون.

شباب مدينة المرج
محمد يوسف القطراني



تعـزية

" يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّة
فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي "

تنعى مجموعة العمل الليبي المغفور له بإذن الله المرحوم الأستاذ والسياسي الليبي : عبدالحميد البكوش اسكنه الله فسيح جناته والهم أهله وذويه الصبر والسلوان . انا لله وانا اليه راجعون.

مجموعة العمل الليبي



تعـزية

البكوش في ذمة الله

بقلوب محتسبة صابرة ننعي صديقنا وأخانا الأستاذ عبد الحميد البكوش: السياسي المخضرم ، والشاعر المبدع ، والحقوقي المتميز الذي غيبه الثرى عن وطن عشقه وأرض حن اليها وتغنى بها وتمنى أن يعود اليها لينسج مع جيله لها حلة عز.. فقد قال نافياً عن نفسه تهمة البعد والهجران :
لا أبداً يا ولدي
لا ما هاجرت
لكني خيمت بعيدا عن عرس الدم
أحزنني جدا يا ولدي
في العرس الدم
لكنّ العيد سيقبل يا ولدي
في يوم العيد
وأجيء بلادي مشتاقا في يوم الوعد
سأجيئك يوما يا بلدي خذ هذا العهد
سأجيئك يوما يا ليبيا .. يا أم السعد

لكن قدر الله وحكمته قضت بأن يموت شاعرنا في ديار الغربة ليؤجر بإذن الله أجر الغرباء الشهداء.. ولعله تنبأ بذلك حين قال :
أنا أهواك يا بلدي
لأنك لست لي وحدي
فحضن الأم ما أحلاه مزدحمًا
كعش النحل بالولد
وحتى عندما أدفن .. فلن أحزن
لأن أحبتي والأهل في بلدي
سيبكوني
ولن ينسوا بأني من روائحهم
أحب روائح الورد
فيلقوا فوق جثماني أكاليلاً من الورد

نترحم على روح الفقيد العزيز.. ونضع على قبره أكاليل الدعاء بالرحمة والمغفرة ، ونتقدم بأحر التعازي لإبنه المهندس وليد في الرياض وإلى زوجته وكريماته في الإمارات .. وأسرته، وكذلك إلى أصدقائه وزملائه في ليبيا وخارجها ، أولئك الذين شكّلوا ذات يوم نخبة مثقفة حقيقية .. تلتقي لتعمل، وتختلف لتتنوع ، وتجتهد لتصل إلى الحقيقة .. حالمة بمستقبل زاهر لوطن عزيز حري بكل ما هو خير.
رحم الله من فقدنا من وجوه الوطن ، وعوض ليبيا فيهم خيراً ..
وإنا لله وإنا إليه راجعون

د/ محمود تارسين
د/ فوزية بريون




تعـزية

بسم الله الرحمن الرحيم
يا أيتها النفس المطئمنة ارجعى الى ربك راضية مرضيه
فادخلى فى عبادى وادخلى جنتى.
صدق الله العظيم

بقلوب يملؤها الحزن والالم ومؤمنة بقضاء الله وقدره نتقدم باحر التعازى الى ال البكوش فى وفاة فقيد الوطن السيد عبدالحميد البكوش رئيس وزراء ليبيا الاسبق ونسال الله ان يتغمده برحمته الواسعه ويدخله فسيح جناته وان يلهم اهله وذويه واصدقائه ورفاقه جميعا الصبر والسلوان وان يعوض الوطن فيه خيرا، وانا لله وانا اليه راجعون.

عـلي يوسف زيو



تعـزية

يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً
فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي

تـعـزيـة تنعي الحركة الليبية للإصلاح والتغيير إلى شعبنا الليبي في الداخل والخارج السيد عبد الحميد البكوش الذي وافاه الأجل المحتوم في دولة الامارات.
وكان الفقيد قد تقلد مناصب عديدة في الدولة الليبة في فترة ما بعد الاستقلال حيث كان قاضيا ثم وزيرا للعدل ثم رئيسا للوزراء. وكان الفقيد السيد عبد الحميد البكوش رحمه الله، فضلا عن كونه رجل دولة من الطراز الأول أديبا وشاعرا، معُروفا بحبه الشديد لليبيا وبحرصه على مصالحها. وكان الفقيد أيضا صاحب رؤية مستقبلية تهدف إلى وضع ليبيا على مسار نهضوي حضاري يتناسب وطبيعة العصر.
كما كان رحمه الله من أبرز المعارضين الذي تصدوا لنظام العقيد القذافى بشتى الوسائل المتاحة وبوجه خاص من خلال مقالاته وتصريحاته التي كان لها عظيم الاثر في إزعاج نظام القذافي ورفع همم الليبيين، مما دفع القذافي القيام بمحاولة اغتياله عام 1982 أثناء اقامته بجمهورية مصر العربية.
إننا نتقدم إلى أسرته الكريمة وإلى أصدقائه وكافة من عرفوه بأحر التعازي سائلين المولى جلّ شأنه وعلا أن يتغمد الفقيد برحمته الواسعة وأن يسكنه فسيح جناته، وأن يلهمهم الصبر والسلوان، وإنّا لله وإنّا إليه راجعون.

الحاج صابر مجيد
عن/ الحركة الليبية للتغيير والإصلاح
15 ربيـع الثانـى 1428 هـ
3 مايو 2007



تعـزية

بقلوب ملؤها الحزن والإيمان بقضاء الله وقدره، تلقت ليبيا وشعبها نباء وفاة المغفور له ابنها الوفي المغفور له الأستاذ عبدالحميد البكوش رئيس وزراء المملكة الليبية الأسبق. وفي الوقت الذي اتقدم فيه بأحر التعازي الى آل البكوش في فقيدهم الراحل أسأل الله العلي القدير أن يعظم أجر أهله، وأن يتقبله قبولا حسنا، ويتغمده بواسع رحمته ويدخله فسيح جناته، وأن يلهم أهله ودريته الصبر والسلوان وإنا لله وإنا اليه راجعون.

محمد بن احميدة
ألمانيا



تعـزية

سادتى,

هذه ليست تعزية لآل الــبكّـوش فى لـيبـيا فحسب..
بل هذا عزاء مهيب آخر, لكلّ ليبيانا الحبيبية.. من أقصاها إلى أقصاها..
وهي الحبيبة التى اشتهت وأقصى ما تمنّت بعد مصيبة تلو مصيبة.. فرحة واحدة, وسط عزاءها المستمر..
إذ نحن نعيش فى أحضانها.. ( سهرية ) طويلة, لا نهاية لها.. من بو كمّاش.. إلى البطنان.. إلى تيبستى..
إلى نالوت.. إلى توكرة.. إلى هون.. إلى, إلى!؟
يلّ نحن, مدناً وواحاتاً وقرى.. نحن فى خيمة عزاء, غراءّ.. منصوبة للموتى الأحياء فى طابورها الجماهيرى البديع..
ومع كلّ ذلك.. وما فوقه وما تحته.. إتّفقنا وأتقنّا - بإرادتنا الحرّة!! - فنّ الطوبرة على أكمل وجه..
بدون وجوه لنا تذكر - أو وجود لنا - يُذكر!؟..
غير أننا نسينا - فى خضمّ الطوابير - أنّ هذا العزاء, هو عزائنا نحن!.. ومع ذلك, انضمننا للطوابير,
فى طوبرة وخشوع لا مثيل له!..
رغم أنّ الموتى فى حكم الله, وبحُكم :أنّ الله غالب على أمره.. أو اللى ما ايدير شيّ ما ايجيه شيّ..
ولكم دينكم ولى دينٍ..
ولكن,
نحن فى الحقيقة, نموت فى الوقوف فى الطوابير.. وحتّى طوابير الموت.. !!
ونحنُ - وحتّى نموت - ولآخر رجل بيننا.. سـوف نعزّى بعضنا البعض.. ليس من أجل السعيّ المشكور وحسب.. وإنّـما..,
لأننا نحن - أساساً - نموت فى الموت, , ولكن, معظم الموتى قد لا يشعرون!..
رحم الله رجلاً ,من آخر وأواخر رجال ليبيا ألأحياء حتّى بعيد موتهم.
آيـة, من آيات الرحمان

لك الله يا ليبيا, والسلام

عبدالنبى أبوسـيف ياسـين
عن أسرة ليبية - أخرى- مُـهجـّرة فى كلّ مطراح من هذه المعمورة, دون جرم أو سبب



تعـزية

Condolences

At these very sad moments of our time We would like to extend our deep sympathy and sorrow to Mr. Abdul-Hameed Al-Bakoosh's family and to all fellow Libyans for this great loss.
He was a charismatic leader who dreamed and devoted his life for the prosperity and progress of our country.
Undoubted, history will brilliantly sustain his name.
May Allah (SWT) accept him among the righteous in the exalted assembly.
Wa Enna Lillah Wa Enna Elaihy Rajeoon.

Abu-Ahmad & Family
The United States



تعـزية

بسم الله الرحمن الرحيم
"كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والاكرام"
"كل نفس ذائقة الموت وانما توفون أجوركم يوم القيامة
فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز
وما الحياة الدنيا الا متاع الغرور"
صدق الله العظيم

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره نتقدم بأحر التعازي الى أسرة البكوش في وفاة رئيس وزراء ليبيا السابق الأستاذ عبد الحميد البكوش.
ندعوا الله سبحانه وتعالى أن يغفر للمرحوم ويسكنه فسيح جناته، ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان.
وانا لله وانا اليه راجعون.

الهيئة الأدارية
منظمة الأمل لحقوق الإنسان
المملكةالسويدية



تعـزية

بسم الله الرحمن الرحيم
"كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والاكرام"
"كل نفس ذائقة الموت وانما توفون أجوركم يوم القيامة
فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز وما الحياة الدنيا الا متاع الغرور"
صدق الله العظيم

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره نتقدم بأحر التعازي الى عائلة البكوش في وفاة رئيس وزراء ليبيا السابق الأستاذ عبد الحميد البكوش, وندعوا الله سبحانه وتعالى أن يغفر للمرحوم ويسكنه فسيح جناته، ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان.
وانا لله وانا اليه راجعون.

تجمع عائلات بنغازى



تعـزية

لقد تلقيت صباح اليوم خبر وفاة الأستاذ عبد الحميد البكوش بالم وحزن كبيرين . لقد كان رحمه الله يتميز بمهارات مهنية وشخصية قوية وكان محاميا ناجحا طليق اللسان وأديبا وكاتبأ ماهرا عليما بشئون ليبيا السياسية والاقتصادية والأجتماعية , ومثقفأ ملما بما يجري في العالم. كان تعيينه رئيسا للحكومة مرحلة جديدة في تاريخ السياسة الليبية في العهد الملكي السابق وبداية تغيير سياسي داخلي وخارجي كانت تتوق أليه جماهير الشعب. لقد فتح المكاتب الحكومية أمام الصحفيين وأتبع نهجا مغايرا في تسيير الامور السياسية الداخلية والخارجية وتشجيع حرية الصحافة والمجالات الفكرية والأجتماعية والأهتمام بفئات الشعب المختلفة وبالطلبة بالخصوص بالقاء المحاضرات والأجتماع بهم وخلق باب العمل التطوعي لهم في أيام العطلات الصيفية للعناية بالمرافق العامة والتشجير وتنظيف المدن وأزالة الأنقاض , وقد لاقت هذه الخطوات الأصلاحية أنذاك رضا من معظم المثقفين وفئات الشعب .
رحم الله الأستاذ عبد الحميد البكوش وأسكنه فسيح جناته وألهم أهله وذويه وجميع أصدقائه الصبر والسلوان وأنا لله وأنا أليه راجعون.

بشير السني المنتصر



تعـزية

انا لله وانا اليه راجعون...

بسم الله الرحمن الرحيم.

بقلوب مطمائنة بقضاء الله وقدره تلقينا خبر وفاة المرحوم بادن الله . العبد الفقير الراجي رحمة الله وعفوه الوالد والاستاد عبد الحميد البكوش رحمة الله علية وعلى جميع ارواح المسلمين جميعا...
وبسمي وبا اسم عائيلتي اتقدم الى اسرته الكريم با احر التعازي القلبية الى شهيد الوطن والغربة . ونسال الله ان يلهمكم الصبر والسلوان .وان يسكنه فسيح جنانه فى جنات عدن مع الشهداء والصالحين وحسن اؤليك رفيقا.
كما لايفوتني ان ادكر الاخوة الليبين في الداخل والخارج ان يترحموا على فقيدنا ومرحومينا وان لاينسوا ان السيد عبد الحميد بدل كل غال ورخيص بدا بروحة من اجل خلاص الوطن من الزمرمة المستبدة في ارضنا العزيزة...
واسال الله العلي العطيم رب العرش العطيم ان يجعل تلك الكلمة التي قالها الى لسيد ونيس القدافي عندما كان الاخير رئيس للوزراء عندما قال له المرحوم وهو في باريس عندما كان البكوش سفير المملكة الليبية في فرنسا . عندما اخبره هاتفيا بانه قلق على مصير البلاد خوفا من حدوت انقلاب عسكري يطيح با الشرعية الدستورية في البلاد...
ورحمه الله وهو فى فرنسا يتابع هموم البلاد وقد علم بفطنته وبشعور القلب المؤمن ان تلك المجموعة من صغار الضباط التي يقودها القدافي الارعن بان تنج وتتولى مقدير الدولة .
وقد رد الاخ ونيس في دالك الوقت مطمن الاخ البكوش بانه اتخد التدابير المباشرة حيال دالك . لكن المفاجاة ان الدي حدت ان تلك الاسماء التي ادلا به البكوش في مدكرتة كانت هي نفسها والغريب انها كانت نواة التدبير ومعطمها عضوة في مجلس ما يسمى بقيادة التورة.
اعيد وادكر الاخوة فى الداخل والخارج ان لاينسوا فقيدنا كما تجهلته وسائل الاعلام الليبية فما بالك با العربية التي تدعي الراي والراي الاخر عليك رحمة يا بكوش واسكنك الله دارا خيرا من دارك وابدلك الله اهل خير من اهلك ولا نقول الا ما يرضي الله ...
ولا نقول الا كما قال الرسول محمد صلى الله عليه وسلم .. ان القلب لايحزن والعين لاتدمع واننا على فراقك يا عبد الحميد لمحزونون... لهدا اليوم اعدوا يا عباد الله ...انتم السابقون ونحن بعون الله بكم لا حقون...
شخص اخر يرحل من احباب واصدقاء الملك الصالح ادريس المفدى رحمكم الله جميعا وان لله وان اليه لا راجعون...الفاتحة...

جهاد عزام
السويد
بتاريخ 03-05-2007 - ميلادي



تعـزية

نتقدم بأحر التعازى الى اسرة البكوش فى وفاة فقيد ليبيا و احدى صفحات تاريخها المشرف المغفور له بأدن الله السيد عبد الحميد البكوش, تغمد الله الفقيد بواسع رحمته ,وألهم أهله و دويه و جميع الليبين الصبر و السلوان.و انا لله و انا اليه راجعون.

اعضاء الجاليه الليبيه فى اسبانيا







رئيس وزراء ليبيا الأسبق
عبد الحميد البكوش فى ذمة الله

غيّب الموت ، بعد ظهر اليوم ، 2 مايو الجاري ، رئيس وزراء ليبيا الأسبق ، القاضي، والمحامي ، والأديب والشاعر ، الأستاذ عبد الحميد البكوش ، بعد اصابته بمرض عضال فى الكبد أدخله منذ حوالي الشهر ، فى غيبوبة لم يتمكن من الخروج منها حتى وافته المنية باحدى مستشفيات الامارات العربية فى أبو ظبي .
عبد الحميد البكوش الذى يناهز السبعين من العمر، ولد بمدينة طرابلس ودرس الحقوق بالقاهرة وعين بعد تخرجه فى القضاء ، ثم اشتغل بالمحاماة فى بداية الستينات ، وأصبح عضوا بمجلس النواب فى الانتخابات البرلمانية التى جرت سنة 1964 ، ولكن رئيس الحكومة المرحوم السيد محمود المنتصر عينه وزيرا للعدل فى حكومته الثانية ، وتقلد نفس الوزارة فى الحكومات الليبية المتعاقبة حتى اكتوبر سنة 1967 عندما كلفه الملك الراحل ادريس السنوسى بتشكيل الحكومة التى استقال منها بعد مضيّ عشرة أشهر ، فعين سفيرا للمملكة الليبية فى باريس .
وصادف وجود السفير عبد الحميد البكوش فى طرابلس عند وقوع الانقلاب العسكري الذى أطاح بالمملكة الليبية فى الأول من سبتمبر 1969 ، فاعتقله العسكر وقدّم الى ما سمي بـ " محكمة الشعب " التى شكلها " الانقلابيون " لمحاكمة رجال ومسئولي العهد الملكي منذ اعلان الاستقلال فى 24 ديسمبر 1951 حتى وقوع الانقلاب !!
وتمكن عبد الحميد البكوش بعد سنوات من السجن والاقامة الجبرية فى منزله ، من مغادرة لبيبيا واللجوء سنة 1977 الى جمهورية مصر فى عهد الرئيس الراحل انور السادات ، والاقامة بها وتحت رعاية حكومتها حتى سنة 2001 ، الا أن تحسّن " العلاقات " بين العقيد معمر القذافي والرئيس حسني مبارك اضطره الى مغادرة مصر والاقامة فى الامارات العربية ، حيث توارى عن الانظار وتوقف عن الكتابة فى الصحف العربية الدولية التى كان يكتب فيها مثل : الحياة والشرق الأوسط ، وتوقف حتى عن التعرض لما يجري فى ليبيا من أحداث ووقائع ؟

عبد الحميد البكوش تزوج مرتين ، وله من زوجته الأولى نجله المهندس وليد المقيم والموظف بالمملكة العربية السعودية ، وله من زوجته الثانية أربع بنات ، يقمن مع والدتهن فى ابو ظبي ، كبراهن على وشك التخرج من الجامعة .
وقد تعرض البكوش لمحاولة اغتيال فى القاهرة سنة 1982 ولكن السلطات المصرية أحبطت المحاولة فى الحين ، وألقت القبض على المورطين فيها ، وعرض يومها وزير الداخلية المصرى ، تفاصيل هذه المؤامرة ، فى مؤتمر صحفي ، على شاشات التليفزيون المصري !
وفاة عبد الحميد البكوش الأديب والمحامى والشاعر، والمعارض الليبي البارز ، لنظام العقيد القذافى ، سيشيع دون شك ، قدرا كبيرا من الارتياح والسعادة فى الأوساط الحاكمة ، فى " الجماهيرية " وعلى وجه الخصوص لدى العقيد معمر القذافي الذى يحمل ضغينة خاصة وحقدا كبيرا على عبد الحميد البكوش ! ولكنه سيشيع أيضا ، مشاعرعارمة من الأسى والحزن فى أوساط واسعة للشعب الليبي الذى لم ينس بعد 37 سنة ، عهد الملك ادريس الزاهر ، ولا يخفي تحسره على العهد الملكي ، وأيام رخائه وسنين أمنه واستقراره وعدالته .
رحم الله عبد البكوش ، وأكرم مثواه ، وتعازينا الحارة الى نجله المهندس الأستاذ وليد ، والى السيدة قرينته والفضليات كريماته وكل أفراد أسرته وجميع أصدقائه وعارفيه فى داخل ليبيا وخارجها . وانا لله وانا اليه راجعون .

فاضل المسعودى
02/04/2007



تعـزية

بسم الله الرحمن الرحيم

اتقدم بخالص التعازى القلبية الى السيد وليد عبدالحميد البكوش فى وفاة والده المغفور له باذن الله السيد عبدالحميد البكوش رئيس وزراء المملكة الليبية السابق.
تغمد الله الفقيد بواسع رحمته واسكنه فسيح جناته واللهم اهله وذوية الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.

محمد الحسن الرضا المهدى السنوسى



تعـزية

بسم الله الرحمن الرحيم
"كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والاكرام"
"كل نفس ذائقة الموت وانما توفون أجوركم يوم القيامة
فمن زحزح عن النار وأدخل الجنة فقد فاز وما الحياة الدنيا الا متاع الغرور"
صدق الله العظيم

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تتقدم عائلة الكيخيا بأحر التعازي الى عائلة البكوش في وفاة رئيس وزراء ليبيا السابق الأستاذ عبد الحميد البكوش, وندعوا الله سبحانه وتعالى أن يغفر للمرحوم ويسكنه فسيح جناته، ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان.

وانا لله وانا اليه راجعون.

عـائلة الكيخيا



تعـزية

يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً
فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي"
(وأشهد أن لا إله إلا الله وان محمد رسول الله)
"كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ثُمَّ إِلَيْنَا تُرْجَعُونَ"

بعميق الآسى والحزن تلقينا خبر وفاة المغفور له بإذن الله الأستاذ عبد الحميد البكوش فقد كان مثالا صادقا للوطنية وحب الوطن وأفنى حياته في نصرة القضية الليبية فالعزاء لنا ولكل الشعب الليبي في فقدانه.
نسأل الله العلي القدير أن يجعل مثواه الجنة وأن يكتبه مع الكرام البررة اللهم زد في حسناته , وأغفر اللهم عن سيئاته , وأعفو اللهم عنه وعافه وأكرم نزله ... وأسكنه داراً خيراً من داره, وجيراناً خيراً من جيرانه ,وأهلاً خيراً من أهله وأكتبه اللهم مع الصديقين في جنة العليين. ...
ونسأل الله لأهله و ذويه الصبر والسلوان.
"إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ"

أم أحمد



تعـزية

البقاء لله

أقدم التعازي لاسرة المرحوم الاستاذ عبدالحميد البكوش واتقدم بالتعازي لكل الليبيين في فقدان احد رجالات ليبيا الوطنين المخلصين. رحم الله فقيدنا وأدخله فسيح جناته.

اخوكم محمد عـمر



تعـزية

العزاء .. لكل الشعب الليبي قبل ان نعزي ، اسرة الأخ المناضل ، رئيس وزراء ليبيا الأسبق ، الشاعر، الأديب ، عبد الحميد البكوش ، الذي وافته المنية ، ظهراليوم الأربعاء ، بدولة الامارات العربية ، يجدر بنا أن نقدم أحر التعازي ، الى الشعب الليبي كافة ، والى تراب الوطن الذى طالما تغنى عبد الحميد بحبه وبمجده الضائع ..
الرجل العظيم والشاعرورئيس الحكومة عبد الحميد البكوش ، رحل عنا اليوم ، ولكنه ترك فى نفوسنا جميعا حزنا لا ينفذ ، وحسرة بحجم الوطن نفسه .
رحمك الله أيها الرجل الكبير، والرحمة لأسرته ولأصدقائه ورفاق نضاله ولنا جميعا .. و "انا لله وانا اليه راجعون " .

نداء صبري عياد
كنـدا


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home