Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

أحذروا فاطمة الدخلي

أنتشرت الفترة الأخيرة مجموعة من المقالات المذيلة بتوقيع فاطمة الدخلي تتعرض فيها ماتدعي انه الفساد في الزاوية بينما هو لا يتعدى كونه تصفية حسابات (فاطمة) أو عبد الله الوافي ونشر لغسيل وسخ علي صفحات الشبكة التي لا يوجد بها حسيب ولا رقيب , فالي متي يا عبد الله الوافي , الي متى , يكفيك نشر لغسيلك الوسخ ويكفيك تصفية حسابات و يكفيك تخبط يمين شمال تارة سباب في أعضاء هيئة التدريس وتارة في طقم أذاعة الزاوية المحلية .
وقد يتسأل القراء من هو هذا الذي يلبس الفراشية ويكتب بأسم أمراة مستعار , هل أنتهت اسماء الرجال المستعارة ؟ هو عبد الله الوافي أبن الوافي المليونير المعروف في الزاوية وصاحب محاجر الحجر الجيري ومشيد جامع الوافي شمال الزاوية (ديلة) , تسبب هذا المدعو عبد الله في قتل اخاه مما جعله يضطرب نفسيا ويخضع للعلاج النفسي والدوائي لسنوات طويلة في مستشفى قرقارش للأمراض النفسية والعصبية ,طرد من البيت من قبل والداه و هو لا يتكلم معهم الا نادرا , ثم درس في كلية الفنون والاعلام وتقلد رئيس تحرير صحيفة الهدف التي تصدر عن النادي الأولمبي وبعدها الراية الخضراء , وأشتهر بمقالاته التي يكتبها في الصفحة الاخيرة في هاتين الجريدتين , تميزت مقالاته باسلوب مسف وخارج عن الأداب العامة , حيث أستخدم عبارات لم تستخدم في من قبل في نص مكتوب بحجة معالجة قضايا حساسة , وللأسف لايوجد قانون ليبي يجرم خدش الحياء العام في المطبوعات , ثم أنتقل الي أذاعة الزاوية كمذيع ومازال الي الآن وأشتهر بمشاكله مع الجميع في رابطة الأدباء وفي الأذاعة وفي الأعلام وفي الصحافة وفي الشارع , يؤمن بالغيبيات من جن وسحر ومس وغيرها من الخزعبلات , من هواة المواقع الأباحية التي يتصفحها باستمرار في مقاهي الأنترنت , لديه الكثير من القضايا العالقة في القضاء الليبي جلها خصومات , لديه الكثير من المقالات في الانترنت التي تتكلم علي انجازاته واخباره مذيلة بأسماء مستعارة والكثير من المقالات التي يصفي فيها حساباته وينفس فيها عن أحقاده وكراهيته .
ومن الأسماء التي يستخدمها (أم أحمد) , (د. كريمة زويليمة) , (فاطمة الدخلي) .
وأخيرا أدعوا أخوتي القراء ان يحذروا مقالات تلك التي تدعى فاطمة الدخلي وهي مقالات مليئة بالمغالطات والأكاذيب واكرر قول الشاعر الشعبي القديم :
أخدم علي روحك ودير عشيشه      لا تنفعك لافاطمة لا عيشه
وفي الختام أدعوا الله أن يهديك أو يقصم ظهرك.

م. ت.


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home