Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

منهـج العقلانـي ( عـبدالحكيم الفيتوري )

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

ان الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره نحمده بأوصافه الجميلة وفضائله الجليلة ونستعينه فنطلب منه العون على أمور ديننا ودنيانا ونستغفره نطلب منه المغفرة لذنوبنا وآثامنا فإنا مقرون بالإساءة على أنفسنا ولكننا نرجو الله عفوه ومغفرته إن الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا من يهده الله فلا مضل له ومن ضلل فلا هادي له اللهم أهدنا فيمن هديت اللهم اهدنا فيمن هديت اللهم أهدنا فيمن هديت لا هادي لنا الا أنت وأشهد الا اله الا الله وحده لا شريك له لا معبود حق سوى الله فكل ما يعبد من دون الله من نبي أو ملك أو شجر أو حجر أو شمس أو قمر فانه باطل ذلك بأن الله هو الحق وأن ما يدعون من دونه هو الباطل وأن الله هو العلي الكبير وأشهد أن محمدا عبده ورسوله عبد لا يعبد ورسول لا يكذب فهو بشر كسائر البشر ميزه الله تعالى بخصائص النبوة وليس له حق في الألوهية ولا حق في الربوبية (قل لا اقول لكم عندي خزائن الغيب ولا أقول لكم إني ملك إن أتبع الا ما يوحى إلى) يعني فانا عبد مأمور ممتثل لما أمرت به صلى الله عليه وعلى آله وأصحابه ومن تبعهم بإحسان وسلم تسليما كثيرا...

يا أيها الناس اتقوا الله تعالى اتقوا الله تعالى بقلوبكم اتقوا الله تعالى بألسنتكم اتقوا الله تعالى بجوارحكم اتقوا الله قوموا بأمره واجتنبوا نهيه وأدوا الأمانة التي حملكم تعالى إياها فقد قال الله عز وجل (إنا عرضنا الأمانة على السموات والأرض والجبال فأبين أن يحملنها وحملها الإنسان إنه كان ظلوما جهولا )

فاأبدا متوكل على الله العلى القدير فى الرد على الضال العقلانى ( عبدالحكيم الفيتورى) والدى أسميته -- البهيم الفيتورى-- هذا الضال الدى ترك الكتاب والسنه فى الرجوع اليهما عند الشدائد والنوازل وأتبع ماأتلته عليه الشياطين وأتخد العقل المصدر الرئيسي فى التشريع وترك إتباع الكتاب والسنه بفهم سلف الامه وتفسيرهم لكل مادلت عليه النصوص القرأنيه.فقد رد هذا الضال المتعقلن أحاديث خير البريه سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم بزعمه إنها لاتوافق العقل فياأيه المسكين من ذا الدي خلق العقل؟

الدي خلق العقل هو من أرسل محمد صلى الله عليه وسلم الى كافه البشر بشيرا ونديرا يدعوهم الى عبادة الله وترك الشرك ،وهدى ورحمه للعالمين كما قال الله تعالى فى محكم كتابه العزيز ٠٠ (وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين) ()، (وما أرسلناك إلا كافة للناس بشيراً ونذيراً) (). وقال فى وصفه لإكمال الدين برسالة محمد صلى الله عليه وسلم (الإسلام): (اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتى ورضيت لكم الإسلام دينا

// فقد أتباع المدعو الفيتورى قرينه وشيخه الضال الكافر (حسن الترابى ) أذله الله وأخزاه واراحنا منه فدكتورك وشيخك الضال قد قال قبلك . وحدة الثروة ووحدة الدين تمكن من تحقيق التنمية الصحيحة ...... ودعا الدكتور الترابي إلى ضرورة الحفاظ على الديانات وإذكاء روح الدين في المجتمعات بما يؤدي إلى تحقيق توحد الأديان ((المرجع صحيفه السودان الحديث 1202 بتاريخ 29/4/1993م) فاالدعوة إلى( وحدة الأديان) إن صدرت من مسلم فهي تعتبر ردة صريحة عن دين الإسلام لأنها تصطدم مع أصول الاعتقاد فترضى بالكفر بالله عز وجل وتبطل صدق القرآن ونسخه لجميع ما قبله من الكتب وتبطل نسخ الإسلام لجميع ما قبله من الشرائع والأديان وبناء على ذلك فهي فكرة مرفوضة شرعاً محرمة قطعاً بجميع أدلة التشريع في الإسلام من قرآن وسنة وإجماع) ... ويقول الترابى العقلانى فىإنه يرد أحاديث الأحاد ويقول في حديث الذبابة لأن أصدق كلام الطبيب الكافر خير من أن آخذ بمثل هذا الحديث وقد . أنكر الترابي نزول المسيح عليه السلام في اللقاءات التي عقدت معه مؤخراً ، وإنكاره ليس بالأمر الجديد عنه فقد أنكر ذلك قديماً وجدد هذا الإنكار مؤخراً وقد قال عندما رد الأحاديث الواردة في إثبات نزوله عليه السلام :(أنا لا أناقش الحديث من حيث سنده وإنما أراه يتعارض مع العقل ، ويقدم العقل على النقل عند التعارض)

وهل يوجد حديث صحيح ثابت عن النبي صلى الله عليه وسلم يعارض العقل الصحيح ؟؟ إن هذه القاعدة هي من أسوأ القواعد خبثاً وجرماً وفيها اتهام للنبي صلى الله عليه وسلم بأنه قد يأتي بما لا يناسب العقول وحينها يرد قوله!!! والعياذ بالله تعالى ،، قال الشاطبي رحمه الله في الاعتصام (2/845) :(لا ينبغي للعقل أن يتقدم بين يدي الشرع ، فإنه من التقدم بين يدي الله ورسوله . وهذا هو مذهب الصحابة وعليه دأبوا ، وإياه اتخذوا طريقاً إلى الجنة فوصلوا )

فليس للترابي دليل على إنكاره نزول المسيح عليه السلام في آخر الزمان ،، وإنما هي عقلانيته التي ارتضاها لنفسه وأخذ يسرح بها في النصوص ويمرح تأويلاً ورداً وإنكاراً .

أقول سبحان الله وماضل الله الامم التى قبلنا الا باأعتراضها على كلام الله ورسله .

أما نحن فنقول للترابى وأبنه البهيم الفيتورى أننا نؤمن بهدا الحديث إجمالا وتفصيلا وكل ماجاء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ونتبع منهج سلفنا الصالح ونقول بقول الله وقول الرسول وقول الصحابه ، وان الصحابه عندنا عدول خلاف مايقول الضال الترابى أنهم ليسوا عدول .

فما خرج به علينا اليوم ( البهيم الفيتورى) ليس غريبا ولان هذه المدرسه قد تخرج منها دعاه ضلاله أمثال الغزالي الهالك والقرضاوي الضال والترابي المنحرف أصحاب المدرسة العقلانيه وكدلك محمد عبده حاربوا المنهج السلفى النقى وحاربوا سنه الرسول صلى الله عليه وسلم وقدموا أفكارا ضاله وحثوا الناس على تفسير القران من جديد وعلى عدم قرأة صحيح البخارى ومسلم قدس الله روحهما ورزقهم الجنه.

فبدورى أهمس فى أدن كل شاب ليبي خاصه والمسلمين عامه ان لايسمعوا ولاينظروا فى كتب وفىكل مايكتب هؤلاء الضالين الدى أضلهم الله وختم على قلوبهم وزعموا أنهم على صراط المستقيم بل هم لاهؤاهم متبعون وعن دين الاسلام ناكبون وفى إعلاء كلمه الباطل مجتهدون ولسنه النبى محاربون فنحمد الله العلى القدير الدى كفانا شرهم وجعل لنا الكتاب والسنه طريق مستقيم لن نضل ماإن تمسكنا به فاالحمد لله دائما وابدا .

وقد قال ابن تيمية -رحمه الله-: "ما عُلم بصريح العقل لا يُتصوّر أن يعارضه الشرع البتة، بل المنقول الصحيح لا يعارضه معقول صريح قط، ونحن نعلم أن الرسل لا يخبرون بمحالات العقول بل بمحارات العقول، فلا يخبرون بما يعلم العقل انتفاءه، بل يخبرون بما يعجز العقل عن معرفته".

ويدل لذلك -عباد الله- أن الله تعالى ذم المنافقين الذين كانوا يرجعون في نفاقهم إلى عقولهم، فقال سبحانه وتعالى: أَفَتَطْمَعُونَ أَن يُؤْمِنُواْ لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مّنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلَـٰمَ ٱللَّهِ ثُمَّ يُحَرّفُونَهُ مِن بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ [البقرة: 75]، أي من بعد ما قالوا: وقفنا على كلام الله تعالى بعقولنا، وهم يعلمون بطلان ما أدركوه بعقولهم. ويؤكد هذا الأمر أن الله تعالى قال عن جهابذة كفار قريش وصناديدهم: أَمْ تَأْمُرُهُمْ أَحْلَـٰمُهُمْ بِهَـٰذَا [الطور: 32] أي عقولهم، فدل أن العقل لا يهدي إلى الدين استقلالاً.

فهذا هو حال عبد الحكيم الفيتورى وحال فوزى العرفيه وكذلك المدعو الضال أمارير فهؤلاء قدموا العقل على النقل فضلوا وأضلوا والعياذ بالله.

فلايجرنكم أخوانى المسلمين هؤلاء الضلال الى مخالفة منهج النبى صلى الله عليه وسلم ، فالله الله -أمة الإسلام- في دينكم، وحذار حذار أن يؤتى هذا الدين من قبل تسليط الأفهام والعقول القاصرة عليه، وليكن موقفنا من شريعة ربنا كلها سواء أدركنا ذلك بعقولنا معها أو لم ندركه أن نقول: ءامَنَّا بِهِ كُلٌّ مّنْ عِندِ رَبّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلاَّ أُوْلُواْ ٱلأَلْبَـٰبِ رَبَّنَا لاَ تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَهَبْ لَنَا مِن لَّدُنكَ رَحْمَةً إِنَّكَ أَنتَ ٱلْوَهَّابُ [آل عمران: 7، 8].

فاأقول الى البهيم الفيتورى وأخوه فوزى العرفيه وكذلك المتخلف فرج أبوعشه

الراصد
بإدن الله وراكم


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home