Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

من كثر هذره زاد خلطه يا عـبد الحكيم الفيتورى

فى كتابات الأخ عبد الحكيم الفيتورى ما يعكس روح التعالم, ونفسية التعالى على القراء. كتب العلامة الكبير فى كل شىء تقريبا ، وحاول أن يحل إشكالية الفهم عندنا فى مواطن كثيرة , ثم ليقطع الشك فى مصداقية كتاباته أرفق مع إحدى مقالاته صورة له مع شيخ الأزهر طنطاوى ...كأنه يريد أن يقول : أنظروا ها هو شيخ الأرهر بنفسه يخصص لى مجلس فأعرفوا قدرى.

هذا انطباعى العام على كتابات الأخ الفيتورى. قرأت له مقاله الاخير(صور من القتل السياسى) فوجدته يزخر كعادته بالمفرادات الكبيرة التى يوردها عادة ليدلل على عالميته ، ووجدته ذكر حادثة تنكرها جل كتب الأدب والتاريخ ، الزعم بأن الجعد بن درهم هو الذى قال الأبيات المشهورة

أسد على وفى الحروب نعامة          فتخاء تنفر من صفير الصافر
هلا برزت الى غزالة فى الوغى       بل كان قلبك فى جناحى طائر.

وهذا لا شك جهل كبير عند الأخ الفيتورى. إن هذه الابيات ذكرت فى شأن غزالة زوجة شبيب بن يزيد وكان من قواد الخوارج الشجعان ، وكذا كانت زوجته غزالة التى بارزت الحجاج بن يوسف ففر منها ، فعيره أحد الشعراء- لا أذكر اسمه-لكنه حتما لم يكن الجعد بن درهم ، ولا يعرف فى كتب التاريخ أن الجعد بن درهم كان معارضا سياسيا للحجاج بن يوسف.

نصيحة أخوية للأخ الفيتورى أن يكتب بتريث ، وان يكتب لوجه الله ، ولست هاهنا أشكك فى نواياه ، فالاخلاص سر بين العبد وربه ، لكن مراجعة الأخ الفيتورى لنيته لن تضره، وأن يحاول أن يبتعد عن حشو مقالاته بالمفردات الكبيرة، خاصة وهو يحاول أن يحل إشكاليات كثيرة عند القراء كما يزعم .

عـبدالفتاح الغـرياني


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home