Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

طبرق... غـداً الشمس تشرق مرتين

من اجل استقبال هذا الحدث الكبير (كسوف الشمس) تبذل السلطات الليبية مجهود كبير من اجل تنظيف ميناء طبرق وتزويده بالنواقص حيث أن ميناء طبرق البحري سيستقبل عدة بواخر تحمل على متنها عدد كبير من السياح وعلماء الفضاء والصحفيين من اجل ذلك قامت السلطات بحملة كبيرة من اجل تنظيف الطريق من والى الميناء من الأوساخ وطلاء علامات الطرق وتم ردم وتسويه الطريق الرئيسي للميناء حتى تتم عملية إخفاء الحقيقة عن اولئك الزوار حتى لا يروا فضائح النظام وفضائح هذه المدينة.
ومن اجل أن تتم عملية التزييف حدد مسار خروج الحافلات المقلة للسياح بحيث أن يكون مسارها بعيداً عن الأحياء الفقيرة البائسة التي تعج بها مدينة طبرق مثل جبيلة النور وحي سيدي يونس وحي المظاليم وسوق العجاج والجبيلة الشرقية فكل هذه الأحياء لا تمتلك أدني مقومات الحياة.
وطبعاً تم جلب هذه الحافلات من مصر لأننا وللأسف لا نملك حافلات بمستوى الزوار فأغلب الحافلات هنا ليس مكيفة ومن موديلات أكل عليها الدهر وشرب ولا توجد أي مقومات للسياحة وحتى الفندق الموجود (فندق المسيرة) وهو فندق درجة أولى عند افتتاحه مدمر من الداخل وأجهزة التكييف معطلة والمصاعد معطلة فالحمد لله إن أقامة السياح في البواخر لأن فندق المسيرة من غير صيانة منذ تنفيذه العام 1984 أي منذ اكثر من أثنين وعشرين سنة دون صيانة تذكر وحتى أن مطار طبرق قد تم تدميره من قبل شركة تسمى (الجرف القاري) حيث جاءت هذه الشركة إلي قاعدة جمال عبد الناصر وجرفت المهبط ودمرته من اجل إعادة رصفه إلا أنها قبضت ثمن التدمير وهربت وهذا شيء مؤسف للغاية والشركة شركة أمنية تتبع أبناء أبو بكر يونس جابر فلا ميناء جيد ولا مطار ولا فنادق هذه حال هذه المدينة التي تستقبل السياح والعلماء والصحفيين وهى عينة لباقي مدن ليبيا الحبيبة.
وكل كسوف وانتم بخير.

م. طبرق


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home