Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

من كاتمندو إلى طرابلس

يبدو ان شعب النيبال مصمم على اعطاء درس لنا كليبيين مفاده ان الحرية والديموقراطيه لها ثمن وثمن باهظ جد، فهذا الشعب البسيط جدا هب رجاله فى وجه الملك الديكتاتور من اجل تقنين صلاحياته الدستورية والحصول على مكتسبات تليق بحقوق الانسان وضمان ان يعيش كريما فى بلاده تحت الشمس وفوق الارض.
فاين نحن من كاتمندو ورجالها فالقذافى الذى فاقت صلاحيته صلاحيات اى ملك على هذه البسيطة بل ان مريديه اوصلوه للدرجه الالهية والعياذ بالله.
القذافى مازال يجوب البلاد شرقا وغربا شمالا وجنوبا باعثا للفساد ومهلكا لاى قيم اجتماعيه بل وحول الدوله الدستورية الى دولة فوضى لا يحترم فيها القانون ولاى يوجد اى اساس لاى شى فلا ليبيا دوله ولا الشعب الليبي يعيش حياه كريمه تليق ببنى البشر بل ان حيوانات اوروبا تجد عنايه ومعامله افضل من تلك التى يتلقها الشعب الليبى. ان الحرية والديموقراطيه واحترام حقوق الانسان لا تشترى من محلات مارك سبنسر او الاسدا او الالدى بل تؤخذ بالقوة وبالوقوف فى وجه هذا الطاغوت الذى عاث فى الارض فسادا ويجب على من يرى فى نفسه معارضا ومناضلا ضد نظام القذافى ان يشمر عن ساعديه لا ان يرفع صوته فى معارك البالتوك الوهميه.
لقد اصبحنا اضحوكه لكل شعوب العالم من جراء هذا الطاغوت واذا لم ناخذ المبادرة على عتقنا فسيظل القذافى لسنوات وسنوات وتزداد حالتنا بؤسا وشقاءا ولنا فى شعب النيبال عبرة حسنه فاعتبرو يااولى الالباب.

والسلام عليكم ورحمه الله.

وسام الطبيب


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home