Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

الغـربة والاغـتراب بين الليبيين والليبيات ببريطانيا (6 ـ الاخيرة )

لاآحد يريد ان يقول الحقيقة ، تلك الحقيقة المغيبه بيننا تلك الانانية التى تدمرنا وتسعى لفناءنا، كلنا نعيش حالة قلق ، اكتئاب ، انانية، لامبالاة ، او بالاحرى موت القلوب وهذه كارثة ، لقد ماتت قلوب رجالنا، ونساءنا، وحديثي هنا عن المغتربين ، ان ما يحدث بلبنان الان من الممكن ان يحدث لاءي منا وصدقني ولو كنت ببريطانيا، ربما تعتقدون انكم مقيمون او موفدون او حتى متجنسون فاءن الاعتداء لن يقع عليك او على اسرتك واجيب نحن واهمون ونبني لاءنفسنا بيوت من زجاج بغربتنا ، لعلكم تتبعتم الاخبار اليومية ونزوح اشقاءنا من لبنان الى بعض الدول الاوربية رافعين جوازات سفرهم المجنزه ، وسؤالى الان هل نحن الليبين المتجنسون والمقيمون ببريطانيا نقوم بنفس الفعل اذا ماحدث اعتداء على ليبيا لاسمح الله ، لااخفي عليكم لا والله ، لقد شدني انانية بعض الاخوة من لبنان وانانيتهم والهروب من بلدانهم عند حدوث اول اعتداء جبان من اليهود المغضوب عليهم فى الدنيا والاخره، ولا اجد نفسي الا ان اكتب عن هذه الكارثة وهذه السياسات العقيمة. حصولي على الجنسية البريطانية لايلغي حقي في كوني ليبية وطنية اغار على بلدي واهلي وترابي ليبيا واذا ما مت لا اريد ان يشيع جثماني الا ببلدي ليبيا وكل اعتداء على ليبيا هو اعتداء علي شخصي فهي ارضي ونفسي وروحي ومهجتي وان كنت مغتربة ومجنسة وابدا لن اخذل بلدي ، وهذا مايجري في عروقي وايماني في الدنيا والاخره وابدا لن اخون مبادءي التي تربيت عليها بين اهلي وجيراني . وابدا ياليبيا لن تهواني علي ولاعلى اولادي .
ان ماشدني بهذه الاعتداءت على لبنان هو كيفية انسلاخ اولاد لبنان عن ارضهم وتفاهت تعبيرهم عن الحدث وخاصة المغتربين منهم وقولهم نريد العودة الى بريطانيا تاركين ورائهم لبنان العريقة للخبث اليهود وحقدهم على كل ماهو عربي مسلم على مرمى ومسمع العالم تذبح وتدمر بظلم جائر وبقذارة وبقاحه امريكية علنية ، والعيب لايؤخذ على اطفال الاغتراب لكن على تربية الام السطحية ومويعه الاب السائح.
فعلينا اخواتي اخواني تربية اولادنا على حب ليبيا وحب كل ماهو ليبي لهجتنا، لبستنا، اكلنا، قيمنا، والاهم من كل ذلك ديننا والوفاء والاخلاص لليبيا قول وعمل ، مهما تغربتم تبقي ليبيا هي الوطن .
الوطن عندي ليبيا وليبيا عزيزة وغالية ، وعليكم اخواتي اقحام وتشكيل اولادكم ليكون ليبين بالفطرة بالتربية القويمة.
وذكر محاسن ليبيانا وحبهم لاءهلهم بليبيا وتجرديهم من الماديات والاصطناع والاسراف ، وتشيجعهم على الصلاة والزكاة ، وحب الخير ، العطاء ، الاحساس بالاخرين ، والرياضة ليكون جيل ليبي قوي يحمل الرجولة والايثاره وحب ليبيا ولاتخسروا اولاداكم وبناتكم بتربية مادية بحثه ، وهذا كله يقع على الام اكثر من الاب ولعلك بااختيارك اخي الليبي للزوجة الصالحة تغنيك بنفسها واولادكم معا.
اخيرا لايسعني اخواتي الى الدعاء لكم بالسلامة والرحمة بغربتكم وان شاء الله ربنا يفرج على اشقائنا من لبنان وفلسطين والعراق .
واكتب اسمك يا ليبيا على شمس ماتغيب ابدا.

اختكم دائما
اسيا ابراهيم معـمر
محامية ببريطانيا


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home