Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

اللجان الثورية فى خدمة المصالح الأمريكية

في بلد المفاجأت السعيدة والمفجعة، في آن واحد، لن يستغرب الشعب الليبي بعد الآن من وقوع مفاجأت جديدة من قبل القذافي ومن قبل لجانه، وعلى وجه الخصوص من "اللجان الثورية" نعم لن نستغرب من أن تتحــول "اللجان الثورية" وهي التي ولدت مذهوبة الشيرة ومعمية البصيرة إلى خدمة المصالح الأمريكية.

هذه اللجان ولدت منذ البداية لخدمة الأسياد.. وهي على امتداد عقود طويلة قامت بخدمة القذافي وأبناء القذافي ولم تنبس بهمسة ضدهم أو ضد بقية القذاذفة الذين ركبوا موجة السطة، كما لم تنسى هذه اللجان نفسها من "الواغمة" التي تحركها المصالح الشخصية والأنانية .

المهم الآن بعد دخول السيد الأمريكي في المعادلة الليبية فإن الأمر يتطلب تعديلات بحيث تشمل الخدمة السيد الأمريكي خصوصا بأن السيد الأمريكي قد أجبر الثور الكبير معمر القذافي على أن يجثو على ركبتيه راكعاً ، وقدم كل مالديه ولم يعد يملك إلا صحة الوجه.

وفي الأيام القادمة سوف تبدأ "اللجان الثورية" بتغيير شعاراتها وأوراقها لكي تبدأ صفحة جديدة بحلة جديدة وشعارات جديدة بدلاً من تلك التي كانت تتغنى بها أمام زعيم الثيران.. الشعارات الجدية تقول:
ـ أمريكا مستمرة والقذافي يطلع برة
ـ بوش.. بوش.. غير مانبوش
ـ بوش.. بوش.. غيرك مانلقوش
ـ ياأمريكا يالحبيبة معمر راهو عرف طريقة
ـ يابوش يانوارة معمر راهو زماره
ـ يامريكا سيري سيري القذافي ماغير طريري

بالطبع هذه الشعارات سوف تتناسب مع روح العلاقات الودية الجديدة التي تليق بمقام السيد الأمريكي الجديد ومن جانب آخر قد توجد صعوبة في اللغة والمصطلحات الأمريكية التي سوف يتم استيرادها في أكياس بلاستيكية من أجل إستعمال أعضاء "اللجان الثورية" عند الحاجة أو قضاء الحاجة، ولكن الأمر يمكن التغلب عليه بسهولة ويُسر من خلال إستعانة أعضاء "اللجان الثورية" بـFBI, CIA لكى يتعلموا منهم كلمة نعم سيدي yes sir .

أيضا مطلوب من "اللجان الثورية" بعض الحركات والرقصات الجديدة بدلاً من رقصة "الحجالة" التي دأب أعضاء اللجان على رقصها في كل المناسبات، الى رقصة "المكارينا" التي يحبها السيد الأمريكي الجديد.

لاشك أن عودة العلاقات الأمريكية مع نظام القذافي سوف تفتح شهية لجان الثيران للعمل في المثابة الثورية لخدمة المصالح الأمريكية وفي كل الساحات.. الساحة الليبية، والساحة الأفريقية والعربية وحتى الساحة العالمية ، في مقابل الكثير من سندويشات "الهمبرجة" وشيء من شراب الببسي والكوكاكولا.

الأستراتيجية الأمريكية قد وضعت بالفعل في إعتبارها تشغيل العاطلين وغير العاطلين، "والمفكرين"، وغير المفكرين ، وأصحاب "الأدمغة" ومن كان منهم بنصف دماغ من أعضـــاء "اللجان الثورية" لمحاربة الإرهاب والإرهابين في جميع أنحاء العالم.

وقد يظهر علينا قريباً رجب أبودبوس مُنظر حظيرة الثيران في سوق الماشية بفلسفة جديدة في كيفية تلقيح النظرية الرأسمالية الإمبريالية "بالنظرية العالمية الثالثة" على طريق الوجودية في طنجرة الملوخية الأمريكية.

عودة العلاقات الأمريكية مع نظام القذافي سوف تعبد الطريق لبداية زيارات متبادلة بين الأجهزة الأمنية والمخابراتية، وبالفعل الأجهزة الأمنية الأمريكية (قاعدة خريط مريط) على ليبيا، لكن عودة العلاقات الأمريكية مع القذافي سوف تفتح أبواب التعاون وتسمح لإعضاء "اللجان الثورية" بالعمل كبوابين فيFBI, CIA أو في المثابات العالمية لخدمة المصالح الأمبريالية، في مناطق مختلفة من العالم مقابل حفنة دولارات. أيضاً الأجهزة الأمنية الأمريكية FBI, CIA سوف تزود الثيران والبقرات من أعضاء "اللجان الثورية" بالخبرة والمعرفة والتقنية ولن تتوانى عن تجنيد أعداد كبيرة منهم لخدمة الأهداف الأمريكية في ليبيا وغيرها من الدول بعد ترقية بعضهم من رتبة بواب الى رتبة خدام داخل البيت الأمريكي، وبالطبع ليس داخل البيت الأبيض.

وأخيراً "اللجان الثورية" تتلهف ومعها القذافي لحضور السيدة "كوندليزرايس" إلى طرابلس لإفتتاح السفارة الأمريكية، وسوف تقام الأفراح والليالي الملاح ولعله سوف يتم إستدعاء المطرب الأمريكى لينون ريتشى –Lionel Richie مرة أخرى للغناء في هذه المناسبة السعيدة التي تدشن "يوم المنى" للثور الكبير بومنيار وبقية الثيران والبقرات، أما إذا امتنع المطرب الأمريكي "ريتشي - Richie" بسبب إعتراضه على قلة المبالغ المدفوعة له والتي بلغت ملايين الدولارات فقط للغناء في عرس عويشه القذافي، فيمكن الإستعانة بالمطرب الذي يتشابه أسمه مع المطرب وهو (على الريشى) الذي تم تعينه أخيراً أميناً لشؤون "المهاجرين" فهو ضليع في شؤون المرسكاوي، ولكن على الطريقة الأمريكية والأنغام السريعة أو البطيئة حسب طلب المصالح الأمريكية.

م. التارقى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home