Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

الى سيادة العقيد

يا سيادة العقيد،

أنا المواطن ع. ب. مواطن ليبى كامل الاهلية موظف فى القطاع العام لمدة ثلاثين عاما حمار حكومة من الطراز الاول ومعاصر لكل عهدك المجيد... والطويل جداً.

لابد أنك تعرفنى أو على الاقل سمعت عنى أنا من ثرتَ لاجلى ... وبدون علمى أنا من دفع مرتب شهر وقوت العيال ثمن البندقية أنا من اشترى القفص وعشرة دجاجات وديك أنا من ابتلع كل خلطاتك وقضى عمره يلهث ككلب أجرب يطارد سيارتك الصحرواية سيادة العقيد : قف لحظة واحدة وأسمح لى بالتقاط انفاسى.

فأنا يا سيادة العقيد قضيت عمرى اجرى خلفك من معسكر الى معسكر ومن حرب الى حرب ومن نظام بديع الى آخر من الرأسمالية الى الشيوعية ذهابا وعودة من وحدة مصر الى حرب مصر ومن مجد العرب الى " الله يلعن أبو أم العرب."

وقضيت ثلاثين سنة من عمرى اتابع بعيون ذابلة خطاباتك الطويلة جداً عن الحاج عمر وعلاقته بالاستعمار وعن تفسير القرأن وازمة المياه وعن ... أفضلية السمن الوطنى على زيت الزيتون فى الشربة.

وقضيت ثلاثين سنة أحاول تحديد تاريخ اليوم وفهم علاقة أمين اللجنة الشعبية للشعبية بالشعبية وحدس اتجاه سياسة الدولة الخارجية من لون ثوبك وطبيعة غطاء رأسك.

وقضيت ثلاثين سنة فى طوابير الحليب والتبغ وفى انتظار قرار التعيين وفى انتظارالمرتب "الشهرى" وفى انتظارقطارالموت الذى بالمناسبة وصلنا فعلاً ولم يغادر من حينها... لانه ما زلنا فى انتظارمشروع سكة الحديد.

وقضيت ثلاثين سنة ارقب اتساع الهوة بين النظرية والتطبيق بين دخل المواطن ودخل القحوص بين قطتنا الهزيلة ونمور ابنك البنغالية بين تعطشنا لذرة كرامة ونمو ذاتك الى حد الالوهية.

وقضيت ثلاثين سنة فى الحبس.. عشرة بسبب تشابهٍ فى الاسماء وعشرة بسبب تشابهٍ فى الصور وعشرة بسبب تشابهٍ فى عرض العنفقة.

وقضيت ثلاثين سنة أراقب حفلات الاعدام شنقا والاعدام رميا بالرصاص والاعدام بالايدز والاعدام بالقهر واستمع الى أسرالضحايا تشيد بانسانية الجلاد تحت وطأة قانون العقوبات الجماعية.

فيا سيادة العقيد: أنا أقر واعترف بـانك فعلا خطير لقد دوختنا وغلبتنا بكل حيلة دعنا نتافهم فنحن نعلن توبتنا الصادقة عن كل ما بدر منا تجاهك خلال طفولتك التعيسة نعتذرعن سنين الفقر والمهانة التى تعرضت لها فى سبها وسرت وبنغازى نعتذرعن عنطزة سيف النصر وغفلة اغنياء البلد فنحن شعب بسيط ولم نك نعلم ان اللى يدريها العمى يلقاها فى عكوزه.

دعنا نتصالح ... واحدة بواحدة... والبادى أظلم ونحن البادئون لكن الامور وصلت نقطة اللاعودة والخيارات أصبحت تشح بالدقيقة فاما حرب أهلية أو تشرذم أو غزو خارجى دعنا نتافهم...

خذ خيمتك واتباعك ونياقك وابنائك وارحل خذ دخل ثلاثين سنة من البترول وارحل عش مرفها مرفهدا مثل اى دكتاتور سابق بدلا من عيشتك الحرفة هنا معنا ماذا تنتظر؟ ان تعلق من رجل واحدة أو ربما طعنة فى الظهر أو عضة نمر بنغالى.

ارحل ... ودعنا نحاول لملمة ما تبقى من بلدنا دعنا نرقع مزق مجتمعنا ونحاول برؤوس حطمها الصداع تصور ضخامة الكارثة وتقدير شراسة السونامى الذى جرفنا كل هذه السنين بدون توقف.

ارحل ... فانت ما عادت لك أى أهمية حتى معاقبتك، حتى الانتقام ما عادت له أهمية ففداحة الخسارة أكبر من أن يعوضها اعدام فرد أو مجموعة فمرارة هذه التجربة لن تزول الا اذا وقفنا جميعا بعد رحيلك "سنة صمت" ونظرنا الى بعضنا نظرات ذات معنى وتعاهدنا عهدا لا ُينقض تعاهدنا على ان نتعلم الدرس تعاهدنا على ان نحفظ حقوقنا بحفظ حق كل واحد منا مهما كان ضعيفا أو مهمشاً لان المجتمع فى النهاية ليس سوى مجموع افراده ولانه اللى يدريها العمى يلقاها فى عكوزه.

المواطن ع. ب.
بنغازى عشية الجمعة الدامية


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home