Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

ادريس السنوسي فى ذكرى وفاته

بسم الله الرحمن الرحيم .....

فى مطلع عام 1952 قام السيد غارلند ايفانز هوبكنز نائب رئيس جمعية اصدقاء الشرق الاوسط وهو رجل دين فى الكنيسه الميثوديه بزيارة الملك الراحل ادريس السنوسى فى ليبيا فاقترح عليه الملك ادريس فكرة انشاء حوار اسلامى مسيحى من شانه ان يعزز التعايش بين الديانتين وتبنى الرجل الفكره واقيم على ضوئها اول مؤتمر اسلامى مسيحى فى لبنان ولكن لا ادرى مالظروف التى ادت الى وأد هذا الحوار .... واذا كان العالم بدا الان يئن من بداية الصدام بين الحضارتين وها هم قادة الدول ورجال الدين يسعون الى اقامة مثل هذه الحوارات لتدارك الامر ولكن فى اعتقادى بعد فوات الاوان ... فقد ادرك ادريس السنوسى ذلك فى وقته...... ان دلت هذه الواقعه على شئ فانما تدل على فكر ادريس السنوسى المتحضر و الخلاق وبعد نظره واستباقه للاحداث التى ولدتها الايام والتى اثبتت حكمته وحكمة سياسته المترويه التى صقلتها تجاربه فى جميع ماظهر على الساحه المحليه والعربيه والعالميه في ما بعد من الاحداث والتى لم يستطع الليبيون ادراكها فى وقتها .... ولكننى استغرب من بعض الحمقى الذين يستكثرون على ادريس السنوسى مدح الاخرين له ولعهده ولسياساته حتى وان كان هذا المدح مجرد راى شخصى يجب احترامه ... بل يصل رفضهم الى حد التطاول وقلة الادب على المادح والممدوح فى حين ان ثلاثون سنة من الجحود و التطاول على ادريس السنوسى من فبل النظام الليبى والمؤيدين له لم تعنى لهم شيئا .... انا لست من دعاة عودة الملكيه ... ولم اطلب ان تقام تماثيل وترفع صور ادريس السنوسى فى كل انحاء ليبيا كما يقدر الشعب التركى( الاصيل ) مصطفى كمال اتاتورك بانى تركيا الحديثه ... مع انه يحق لادريس السنوسى ذلك ... ولا ان يقام ضريح لادريس السنوسى ويبجل كما يبجل ضريح محمد على جناح مؤسس دولة باكستان عند الباكستانيين( العقلاء )... مع انه يحق لادريس السنوسى ذلك .. ولا ان يذكر ادريس السنوسى - طيب الذكر - كما يذكر غاندى ونهرو عند الشعب الهندى( العريق) ولكن ان يختزل حتى حقى فى التعبير عن حبى لادريس السنوسى وتقديرى له ....فهذا امر غير مقبول .... ان ضيع الليبيون ذكر ادريس السنوسى فلن يضيع الله عمله وان لم يشفع لادريس السنوسى عند الليبيين جهاده ونضاله وصبره وغربته وخلقه فسيشفع له عند الله دينه وتقواه وورعه واخلاصه ونسبه .... ليس هناك اخس فى طبع الانسان من الجحود ونكران الجميل والحمد لله اننى لست من ناكرى الجميل...فى ذكراك يا ادريس السنوسى استمطر عليك شابيب الرحمه كما استمطرتها انت يوما على شهداء الوطن فى اعلان استقلال ليبيا المجيد..... لك الله يا ادريس السنوسى ..... ونعم بالله.

ليبي حر


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home