Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

مدرسة الجماهـيرية مانشستر ( الابداع والعـصا )

ابداع جديد, لم يخطر على بال بشر من الاولين و ربما لن يخطر على اللاحقين, نعم ابداع لم يخطر على بال كل التربويين و رجال العلم و التعليم, ابداع جديد لم يخطر على منظمة اليونيسكو و لا على وزراء التعليم و لا امناء التعليم, ابداع جديد فات ان يكتشفه محمد احمد الشريف و عبد الحفيظ الزليطني و معتوق محمد معتوق و احمد ابراهيم و ابراهيم ابوخزام و فاطمة عبدالحفيظ و المدني ابوطويرات وحتى ابراهيم الشريف و عبدالقادر البغدادي. ابداع جديد يثبت انه من ليبيا ياتي الجديد ليس في ليبيا كارض و لكن في ليبيا الاسم.

هذا الابداع يتلخص في ان يقوم تلاميذ المرحلة الابتدائية و طلاب المراحل الاعدادية و الثانوية بتدريس بعضهم البعض و قد تعمم هذه الفكرة لتشمل التعليم الجامعي و العالي, و بهذا الابداع و التالق و الفكر النير يمكننا ان نطوي صفحة من المعاناة في تأهيل المدرسين و دفع رواتبهم و تصبح العملية التعليمية ذاتية, ربما بهذه الطريقة و الفكرة الابداعية نحتاج الى مدرس واحد فقط على مستوى الدولة او قل العالم كله.

لقد باشر التلاميذ و الطلاب في تدريس بعضهم البعض في مدرسة الجماهيرية بمانشستر, و الريادة طبعا لبنت المدير مبتكر الفكرة, فهي اول الطالبات اقصد المدرسات, و زيتنا في دقيقنا, بل خيرنا من خيرنا و طعامنا و شعيرنا و الزيت من زيتونا و شرابنا من بيرنا و بالعز نحمي بلادنا و لا نمد ايدينا لغيرنا, و مادمنا نملك الطعام اي القمح و الشعير و الزيت و الماء بلاش حواسيب و سيارات و تقنية مادمنا نستطيع ان نستغنى عن كل شيء بما في ذلك المدرسين و المدرسات, أؤكد لكم أن التلاميذ و الطلاب قد باشروا في تدريس بعضهم, و الريادة-كما ذكرت- لبنت المدير و بنات و ابناء بعض المدرسين, و ربما ستعود الميزانية المخصصة للتعليم الى الخزانة, خزانة المكتب الذي وافق على التطبيق او خزانة المبتكر صاحب الاختراع و الابداع, كلاهما بالنسبة لي سواء.

لما البحث عن مدرسين أكفاء ؟ الحل كالآتي:
يقوم تلاميذ الصف الثاني ابتدائي بتدريس تلاميذ الصف الاول ابتدائي لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم تلاميذ الصف الثالث ابتدائي بتدريس تلاميذ الصف الثاني ابتدائي لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم تلاميذ الصف الرابع ابتدائي بتدريس تلاميذ الصف الثالث ابتدائي لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم تلاميذ الصف الخامس ابتدائي بتدريس تلاميذ الصف الرابع ابتدائي لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم تلاميذ الصف السادس ابتدائي بتدريس تلاميذ الصف الخامس ابتدائي لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم تلاميذ الصف السابع بتدريس تلاميذ الصف االسادس ابتدائي لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم تلاميذ الصف الثامن بتدريس تلاميذ الصف السابع لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم تلاميذ الصف التاسع بتدريس تلاميذ الصف الثامن لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه

و هكذا دواليك.....

يقوم طلاب الصف الاول ثانوي بتدريس تلاميذ الصف التاسع لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم طلاب الصف الثاني ثانوي بتدريس طلاب الصف الاول ثانوي لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم طلاب الصف الثالث ثانوي بتدريس طلاب الصف الثاني ثانوي لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم طلاب الصف الرابع ثانوي بتدريس طلاب الصف الثالث ثانوي لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه

و لو زدنا في العملية قفزة او قفزات في هذه الهيكلية مثلا يقوم تلاميذ الصف السادس ابتدائي بتدريس تلاميذ الصف الاول ابتدائي لأصبح الزيت يقطر من الزميطة -او الزميتة- تقطير, و لا ننسى هنا ارتداء ملابس واقية من الزيت, و يستمر التناسب الطردي بين القفز و الزيت و الملابس الواقية

لنكمل التصور

يقوم طلاب السنة الاولى من التعليم الجامعي بتدريس طلاب الصف الثالث ثانوي لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم طلاب السنة الثانية من التعليم الجامعي بتدريس طلاب السنة الاولى لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم طلاب السنة الثالثة من التعليم الجامعي بتدريس طلاب السنة الثانية لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم طلاب السنة الرابعة من التعليم الجامعي بتدريس طلاب السنة الثالثة لدرايتهم بالمنهج الذي اجتازوه
يقوم طلاب الماجستير بتدريس طلاب السنة الرابعة من التعليم الجامعي
يقوم طلاب الدكتوراة بتدريس طلاب الماجستير

يتطلب استاذ فقط لا غير في كل تخصص ليدرس طلاب الدكتوراة

هل توجد حلقة مفقودة في هذه الهيكلية؟
الا يستحق هذا الابداع براءة اختراع؟
الا يستحق اضافته في كتاب دينيس؟
الا يستحق حصد الجوائز؟
الا يوفر هذا الابداع الكثير من الجهد و الوقت و المال؟
الا يستحق وقفة جادة من التربويين و رجال العلم؟
الوقوف لا يكفي و ربما التصفيق لا يكفي
الا توجد عصا؟
العصا التي نعرفها جيدا و التي نسميها الدبوس

الدبوس لمن لا يعرفه ليس المسمار و انما جذع يستخرج من السدر لا يقطع هكذا من شجرة السدر و انما يتم اختياره من حيث الحجم و الطول و الاستقامة,و يتم الحفر حول الجذع المختار الى حين الوصول الى الجذور فعندما يقطع الجذع بجذوره تكون نهايته مكومة على شكل رأس صغير.

يشترط قبل الاستعمال ان يسوى و يهذب و يبيت في الزيت, قد تسأل لما الزيت؟
فعند استعماله فانه يصير قابل للانثناء لا الكسر.
الدبوس ابداع آخر لا زلنا نحتاجه بل نحتاج الى تطويره و تحضير درجات الدكتوراه فيه.

اخوتي اخواتي
ما أحوجنا الى العصا
ما أحوجنا الى الدبوس
و ما أحوجنا الى الدبوس الذي اذا أخطا لا يسمى دبوس

و الى اللقاء

ولي أمر


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home