Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

معـاناة أكثر من 42 ألف موظف
بأهم القطاعات فى ليبيا.. قطاع الكهرباء

ان قطاع الكهرباء فى ليبيا يعتبر من اهم القطاعات المهمه والحيويه فى ليبيا ويستوعب عدد كبير من الموظفين بين فنيين ومهندسين واداريين وهذا القطاع مهمل بدرجه تدعو الى الشفقه فبالرغم من ان السلطه للشعب وهو من يقرر ولا احد غيره ولكن فى زيادة سعر الكهرباء التى اثقلث كهل المواطن البسيط والتى تم التلاعب بها بحجه الشرائح ومحاوله كما يزعم هم انها ترشيد فى استهلاك الكهرباء.
فالجهات العامه لا تسدد قيمه الكهرباء ولا القوات المسلحه ولا الهيئات الامنيه ومزارع اصحاب السلطه كل هؤلاء لا ينطبق عليهم دفع رسوم استهلاك الكهرباء لان هولاء لا يملكون قوت يومهم. اما المواطن الكادح المسكين والذى ينتظر المرتب الذى لا يسد الرمق وما ان يصل المرتب حتى تاتى الكهرباء لتقتطع حصتها منه. مع تدنى مستوى الخدمات الكهربائيه والانقطاعات التى قد تستمر ايام وليست ساعات وبدون سابق انذار نجد العقد المبرم بين الشركه والمواطن المسكين عقد جائر كل نقاطه الايجابيه فى مصلحة الشركه.
وقطاع الكهرباء والذى يشكو موظفيه من تأخر المرتب الى اكتر من 3 اشهر فحتى تاريخ اليوم 12-3-2006 لم يتحصل الموظفين على مرتبهم عن شهر 1 والمنطقه الشرقيه فقط فالمنطقه الغربيه ومع انها شركه واحدة هناك تفاوت فى صرف مرتبات الموظفين بحجة ان الجباية فى المنطقة الشرقية متدنية.
وهناك موضوع ادهى وأمر من كل هذا هناك فئه من الموظفين قد قامت برفع دعاوى قضائيه ضد الشركه ولهم كل الحق فيها والقانون قد حكم لبعضهم بالتعويض مقابل ساعات العمل الاضافى والعطلات وغيرها. بعدها قام شخص يدعى عبدالرحمن بشير وهو ورفلى من ابناء عمومة بوكراع وهو مدير الرقابة بالشركة بتشكيل لجنه لتقوم بمساومة الموظفين الذين رفعوا قضايا ضد الشركه وارهابهم بشتى الوسائل ليقومو بالتنازل على القضايا.
فالشركة التى يملكها بوكراع والتى تعد من نصيبه فى ثروة البلاد ونصيب ابناء عمومته واخوته وما يملكه من قصور قد تساوى الملايين وهو من كان فى العام 1984 مهندس عادى لا يملك غير مرتبه ويسكن بمحطة غرب طرابلس فى بيت ملك للشركه. كل هذا والشركه ليس همها الوحيد الا التركيز على موضوع الجبايه والتى تم فيها رفع التسعيرة بدون علم الجماهير التى هى صاحبة السلطه الحقيقيه.
وما تملكه الشركه من اسطول كبير للسيارات العامه والتى يستخدمها اناس غير عاملين بالشركه واغلبهم ورفله بن وليد كل هذا والشركه وضعها يتدهور يوما بعد يوما من كثرة مصروفات المدراء العامين فى شراء سيارات فارهه ومكاتب حديثه.
وهذا قليل من كثير والله يكون فى عون المواطن الكادح مقابل فواتير الكهرباء التى اثقلت كاهله.
فرحمة بهذا المواطن يا شركة الكهرباء.

ندى عـلي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home