Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

ليبيا الوفاء : كلمة أخوة إلى الشرفاء في جيشنا الليبي

بسم الله الرحمن الرحيم

الناس صنفان موتى في حياتهم       وآخرون ببطن الأرض أحياء

كبعض إخوة لكم من طلاب ومدنيين ومجيشين وجنود وضباط أقحمنا في معارك تشاد الظالمة، وقتل جنبنا العديد من الرفاق، فإننا نناشدكم الله عز وجل أن لا تقتلوا أبناء شعبكم الأبي المظلوم المصابر المكلوم. فقد تناقلت وسائل الإعلام عن توجه القوات المسلحة من عدة مدن إلى "بنغازي" الصامدة الصابرة، بعد أحداث قتل الأبرياء واليافعين من أبناء شعبنا الأبي، في يوم الجمعة 17 فبراير 2006م، ونريد في هذه العجالة أن نذكركم بواجبكم نحو أبناء شعبكم ووطنكم المظلومين للأسباب التالية:

أولا- هل تعد طاعة القذافي شرف عسكري؟ ومرضاة لله؟ وهو أول من انقلب على الدستور الليبي؟ ثم انقلب على ما يسمى "بمجلس قيادة الثورة" بعد انقلاب سبتمبر 1969م، وبدأ في تدبير المكائد لهم فردا فردا، ولم يبق منهم إلا القليل ممن رضي بموافقته على باطله، وتذكروا أن القذافي استغل القوات المسلحة الليبية للوصول إلى مآربه الشخصية، ثم أفناها عن بكرة أبيها، وقتل ضباطها، وأذل بها الطلبة والمدنيين بما يمسى بتجيش المدن.

ثانيا- أن القذافي زج بالجيش الليبي في العديد من حروبه الخاسرة، منها:
1. أخذه لمجيشين مساكين على أنهم ذاهبون للقاء "القايد" في حفلة غنائية بالكفرة فوجدوا أنفسهم في أدغال أوغندا وتماسيحها البرمائية والبشرية.
2. رميه لمن نجا منهم مشوها في البحر، مثلما رمى من قتل في أحداث مايو 1984م، وتؤكد بعض الروايات أنه رفض من نجى من أوغندا حينما عرضت عليه دولة عربية مجاورة إيصالهم إلى ليبيا.
3. أن القذافي رفض ان يعيد جثمان أي ليبي قتل في تشاد منذ أيام الدعوكي وعبدالكبير في أنجمينا عام 1979م، ونقسم بالله إننا كنا نواري عظامهم في بدلاتهم ورتبهم العسكرية عام 1987، واتهم من قتل منهم بأنه غبي، ومن فر بأنه جبان، ومن تأسر بأنه عميل للمخابرات.
4. لاتنسو أن هناك ما يزيد عن خمسة آلاف هيكل عظمي لا تزال مرمية فوق صحاري تشاد، وبعضها في مقابر جماعية، قريبا من أنجمينا وفايا وفادا ووداي الدوم واوزو والسارة.
5. نذكركم بأنه نفى نفيا مطلقا بأن لديه أية جنود في تشاد.
6. أنه حمل أولياء أمور الطلبة في فزان على ارسال أبنائهم لأوزوا ووادي الدوم!
7. أن القذافي تنكر حتى لمن قتلوا وأسروا من أفراد كتائب الحرس الجمهوري الخاص به في معركة أوزو عام 1987م.
8. تنازل القذافي عن شريط أوزو كاملا بعد أن أحرق الليبيين بشأنه في تشاد منذ عام 1979م من أجل الحفاظ على كرسيه.

ثالثا- إن عدم استعمال القذافي لخراطيم المياه الدافئة أو المسيلة للدموع مع إصراصه على استخدام الرشاش "كلاشن كوف" والقناصة لقتل الأبرياء يعد انتهاكا لحقوق الإنسان، ولاسيما من قبل عناصره الأمنية ذات اللباس المدني "القناصة".

رابعا- نذكركم بأرواح إخوانكم المرمية قريبا من الشريط الحدودي بين ليبيا وتشاد على شكل زرافات، في مجموعات من الهياكل العظمية بجانبها "بيدوني" إمية فارغ وآخر ما تبقى من آثارهم محاولة لحفر حفرة صغيرة بأيديهم ربما يصلون إلى المياه الجوفية، ولاتزال أثارهم وجماجمهم بجنبها.

خامسا- تذكروا أمهاتكم وخالاتكم وعماتكم وأخواتكم اللائي لم يعرفن مصير أبنائهن إلى الآن؟!

وأخيرا- نناشدكم بمن برأ النسمة أن تتبصروا في كل كلمة فـ"الذكرى تنفع المؤمنين"، فإن لم تكونوا جزءا من الحل فلا تكونون سببا في المأساة:

شعبي ينادي: الخلاص الخلاص     ويقسم بالله: أن لا منــــاص
سأخرج سلما لألقى الرصــاص     وحور تنادينه: هل من مزيد

كأني بعهد الظلام يـــــــــــزول      ونجم الطغاة بدا في الأفــول
وشمس السلام وفجر العــدول       بدت في بزوغ لرأي سـديــد

كأني بنصــــــرك يرنو إليـــك       وفجر جديد مطل عليـــــــك
وحبل الإله أرى في يديـــــــك       فأمض بربك نحو القصيـــد

كأني بكم في جموع تمـــــوج       وتفتح سجنا عليه البـروج
تفك أسيرا تقول الخـــــــروج       فأضحيت حرا فقل ما تـريد

كأني بهم قد عفوا عن جنــود       أعانوا سجينا بفك القيــــود
أتوهم يريدون صفح الــودود       ويقسم كل: بأن لا يعيـــــــد

كأني بهم يحضنون النســـــاء       وأم تزغرد تخفي البكـــــاء
وشكرا لرب أزاح الشقــــــاء       يتيم بحضن، وجد سعيـــــد

كأني بكم لابسين الجــــــرود       بشناتكم ذاكرين الجـــــــدود
وتكبيركم قد أخاف الأســــود       فما بالكم في صنيع العبيــــد

كأني بكم وســــــــط ساحاتنا       ببرقه، .. طرابلس، .. فزاننا
ورب أحــــــب "استقلالنــا"       فنختار "دستورنا" من جديد

كأني بكم وسط تلك الجمــوع       ونلهج: بعدا لعهــــد الخنوع
نسب الظلام بنور الشمــــوع       ونقسم يا رب، أن لا نعيـــــد

كأني بكم في مقام مهيـــــــب       سجودا على جيدها والسـبيب
لفتح كمكة حب الحبيـــــــــب       صلاة عليه سلام المجيــــــــد

"ليبيا الوفاء"
لدماء الأبرياء

إخوتكم من الطلبة والمدنيين والمجيشين والجنود الأوفياء
لجثامين الليبيين المبعثرة في تشاد وأوغندا
libyaalwafa@hotmail.com


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home