Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

نعـم هي مؤامرة ..

رفض مبدأ التحليل و الاستنتاج فى قراءة التاريخ غير مقبول ، خصوصا اذا كان اثر هذا التاريخ مستمر الى الوقت الحاضر والذين شاركوا في احداثه لازالوا بيننا. فإعادة قراءة الاحداث التي مرت بها ليبيا خلال الاربعين سنة الماضية ، ومقارنتها ، وربطها والنظر الى النتائج ، كل ذلك يسهم فى قراءة مقربة للتاريخ. و لا علاقة لذلك بنظرية المؤامرة. فعندما يقول احد القراء ان الوثائق المتعلقة بليبيا فى فترة انقلاب سبتمبر لدى الدول التى استعمرتها فى تلك الفترة لم يفرج عنها بعد. فقولوا لي بالله عليكم ماذا يعني هذا. فكل شيء يتم اخفاؤه يثير الريبة والشك. فهل نتوقع ان يتكرم علينا الآخرون ويقولوا " خذوا ، هذا ما يتعلق بتاريخكم فى تلك الفترة دوناه لكم بكل امانة ، و انقلاب سبتمبر هو صنيعتنا" . او ننتظر حتى يخرج الليبيون الذين عاصروا تلك الفترة عن صمتهم ويخبرونا بالحقيقة.
صحيح هناك بعض الاخطاء البسيطة فى مقالة الاخ مفتاح ، ولكن الحقيقة يجب ان تكون واضحة. انقلاب سبتمبر لم يكن ليبياً ، حتى وان كانت ادواته ليبية. فكل تصرفات القذافي كانت تثير الاستغراب. فعلى المستوى العربي كان دائما يثير الفتن والقلاقل. ولم يدخل مؤتمر قمة عربي الا افشله او حاول افشاله ، ولن نستطيع ان نحصي ما قام به على المستوى العربي فى هذا المقال. اما على المستوى الداخلي ، فحدث ولا حرج عن ما فعله بليبيا وشعبها.
بالله عليكم أين ثروة ليبيا من النفط ؟ لا احد يعلم عنها شيء. ترتفع اسعار النفط ويزداد دخل ليبيا اضعافاً مضاعفة ولكن اين تذهب مليارات الدولارات .. لا احد يعلم. فمهما كان الحاكم دكتاتوراً ، لايمكن ان يتعامل مع وطنه ومواطنيه بهذه الطريقة.
لقد اخطأ عدد كبير من الليبيين ومن بينهم بعض قوى المعارضة عندما صدًقوا الرواية الرسمية لانقلاب سبتمبر. وهذا جعل بعض قوى المعارضة تكشف مخططاتها و تتعامل مع الدول بعض الدول الغربية على هذا الاساس ، والنتيجة ان كل تلك المحاولات باءت بالفشل ، فهل فهمتم السبب.
القذافي لن يتغير وسيستمر فى حكم ليبيا بنفس الطريقة حتى و لو تم اجراء تغييرات شكلية و بعض التحسينات البسيطة. اما من يذهب الى ليبيا على امل ان يرى دولة الرخاء ، فلن يرى الا دولة الشقاء عل يد القذافي . اما القذافي الابن فهو مشغول بإعداد برنامجه الانتخابي (بدون انتخابات ولا منافسين) و سيبقى كلامه مجرد كلام الى ان يشرفنا عزرائيل فى باب العزيزية او اي مكان اخر ليأخذ روح القذافي الاب. عندها سيظهر علينا القذافي الابن ببرنامجه المعد سلفا ، وسيكسبه زخما لتعطش الليبيين له كتعطشهم قبل سبع وثلاثين سنة للبيان الاول لوالده . و ربما سيهتف له بعض الليبيين : "يا سيف يا زين تعال .. نرجوا فيك سنين تعال" وكذلك "مرحبتين بسيف الغالي .. من غيره من نريدوا والي". عندها يبدأ حكم القذافي الثاني وبعده الثالث وهكذا .. الا اذا اراد الله غير ذلك ، واستفاق الليبيون من سباتهم.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

اخوكم : عـبدالله محمد


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home