Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

فرصة للتوبة يا خوجة

لست أشمت فيك يا خوجة، فكما يقال: على نفسها جنت براقش فسيرتك اليوم أصبحت مرتبطة بالخيانة والعهر لنظام القذافى. لقد بدأت بداية مقبولة بإظهار بعض مساوئ الجبهة ـ بإعتبار أن نقدك فى ذلك الوقت لم يكن من ورائه إرضاء النظام ـ ثم أصبح من الواضح أن الأمر ليس نقدا هادفا بقدر ما هو إستماتة فى إرضاء نظام القذافى الأرهابى حتى ولو لجأت إلى التجسس وإستخدام أساليب صبيانة فى التشهير يخصومك.
أدرت ظهرك لمنظومة الاخلاق التى كتبت عتها، وأصبحت تصف خصومك بالديوث وأن أكبرعاهرة فى الوجود أشرف منهم!! وحاولت فى ردك على أن تقول أن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم أستعمل هذه الكلمات.
أننى أطلب منك يا سيادة الأديب الاريب أن تحضر لنا نصا واحدا يذكر فيه الرسول صلى الله عليه وسلم شخصا بعينه أنه ديوث، أو انه وصف شخصا ما بعاهرة.
الرسول صلى الله عليه وسلم ذكر هذه الاوصاف فى سياق العموم ولم يسحبها على شخص بعينه فى حدود علمى، فهو لم يكن فاحشا ولا متفحشا.
المهم يا خوجة أن تتوقف عن قوادتك للقذافى لانها خزى فى الدنيا وندامة فى الآخرة، وثق تماما أن الرسالة وصلت ، والشخص الذى أخبرنى أن موسى كوسة لا يمانع فى رجوعك شخصا تربطه علاقة وطيدة به، وما قال موسى هذا الا لعلمه أنك وصلت الى مكانة مرموقة فى عالم التجسس والقوادة للنظام.
باب التوبة مفتوح يا خوجة فبادر اليها.
نصيحة للاخ سبتموس والذى أعرفه عن طريق البال توك ويعرفنى ان لا ينحدر الى مستوى الخوجة ، وقد ساءنى إستعماله لعبارات غير لائقة، وأنت يا أخ سبتموس تستطيع ان تحقق الكثير دون إستعمالك لبعض الكلمات التى كتبت.
تذكر يا أخ سبتموس أن المهارة هى فى إيصال الفكرة دون الخدش بالحياء وإغضاب الله.
والسلام

عـبدالباسط الطرابلسى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home