Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

الدعـوة لتكوين جبهة عـربية موحدة للمعـارضة

ان مانعانيه نحن العرب فى اوطاننا من قهر وظلم وطغيان من قبل حكامنا لا يختلف فى كل الدول العربيه فما يعانيه المواطن فى ليبيا من غبن وظلم هو نفس مايعانيه المواطن فى تونس والجزائر والمغرب ومصر والسعوديه والاردن وسورياوذلك رغم تعدد هؤلاء الحكام القابعين على رؤؤسنا منذ عشرات السنين دون ان يكون هناك انفراج فى حرية التعبير او نقابات حرة او صحافه حرة او مجلس نيابى حر ناهيك عن تداول السلطة وامتلئت بالمقابل سجون هذه الاوطان بعشرات الالاف من المناضلين الشرفاء الذين اكمت افواههم وفيهم من صفى بالسجن ومنهم من اقصى واختفى دون ان يحرك العالم الحر ساكنا. نحن نعيش وللاسف الشديد كعبيد لهؤلاء السلاطين يتصرفون فينا كما يشاؤون ويكيلون لنا جميع انواع التنكيل والتعذيب دون رقيب او حسيب ومما زاد الطين بلة هو تامر العالم الخارجى علينا بعقد صفقات مع هذه الانظمة المتعفنه وساهم ذلك فى زيادة قهرهم وتنكيلهم لنا.
لقد اتفق هؤلاء السلاطين فى حربهم علينا فعقدت الاجتماعات والندوات عشرات المرات بين وزراء الداخلية ووسائل الامن المختلفة العربية ولم يكن لهم من اتفاق على شىء الا كيفية ضرب القوى العربية الحية وتلبيسها ثوب الارهاب حتى يسهل التخلص منها بدعوى مكافحة الارهاب ويحصلون بذلك على مباركة الغرب واسيادهم الامريكان لهم .
وانطلقت فى العالم العربى فصائل واتحادات معارضة عربية ولكن هذه الاتحادات هى تنظيمات قزميه ليس لها تاثير على مستوى العالم الخارجى لا نضاليا ولا اعلاميا وساهم هذا النسق من التنظيمات فى احكام حكامنا الطغاة من قبضتهم على هذه القوى واجهاض اعمالها .
ان اهداف المعارضة فى الوطن العربى المقهور هى واحدة تتلخص فى الاطاحة بهذه الانظمة المتعفنة واحلال الحرية والديمقراطية وحرية الصحافة والتعبير وتشكيل اتحادات ونقابات وانتخابات حرة وتداول على السلطة فاذا كانت هذه اهدافنا فما المانع من تكوين جبهة عربية موحدة تتبنى هذه الاهداف وتناضل من اجل انهاء الظلم والغبن فى اوطاننا ونضع حدا لتامر هذه الانظمة علينا.
ان توحيد فصائل المعارضة الليبية تحت المؤتمر الوطنى للمعارضة كانت هى الخطوة الاولى فى الاتجاه الصحيح ونتمنى ان تسلك الاتحادات والفصائل العربية هذا النسق ويلتم الشمل ونستطيع ان نكون جبهة عربية متحدة وقوية يكون من مهامها تكثيف النضال ضد هذه الانظمة المتخلفة وتقريب يوم الخلاص. فما ان يدعوا مثلا فرع من فروع الاتحاد لمظاهرة او اعتصام ضد نظام الحكم فى بلده حتى نجد الاف من العرب ممن يشاركون فى هذه المظاهرة مما سيكون له تاثير اعلامى ونفسى قوى ويشد ذلك انتباه العالم الخارجى اما حالة التشردم والتقوقع التى نعيشها اليوم فى اتحاداتنا العربية فهى مؤسفة ويشعر الانسان بالخجل عندما نرى فى تظاهراتنا اعدادا لاتتجاوز بضع عشرات بدلا من بضعة الاف كان يفترض ان تشارك فى هذه التظاهرة لو توحدنا وتكاثفنا.
ان وجود هذه الجبهة اصبح ضرورة حتمية يفرضها الوضع العالمى الجديد وما يشهده من تكثلات فلماذا لا نركب نحن قطار الوحدة النضالية قبل ان يفوتنا وهل نفيق من سباتنا ونغير من استراتيجيتنا النضالية وهل نتخذ خطوات ايجابية فى سبيل ذلك .هذه مجرد فكرة اطرحها على الاخوة المعنيين بالتنظيمات العربية علها تجد الاستجابة. ولنعلم ان فى الاتحاد قوة.
واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا فتذهب ريحكم.
والسلام عليكم ورحمة الله.

د. سيـبتموس


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home