Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

صبراً بنغـازي فإن غـداً لناظره قريب ...

" أفادت الوكالة الفرنسية (أ. ف. ب.) للأنباء في تقارير لها من طرابلس وروما أن عددا من القتلى سقط اليوم (الجمعة 17 فبراير) خلال مواجهات بين الشرطة الليبية ومتظاهرين اقدم بعضهم على احراق قسم من المبنى الذي توجد فيه القنصلية الايطالية في بنغازي..."
صبراً بنغازي...
ما أرخص حياة البشر في بلدي...
لا أقل من تسعة شهداء- نحسبهم كذلك- في شوارع بنغازي في مظاهرة أرادها النظام للدعاية الرخيصة...
لكن صدق مواطنينا في بنغازي لا يعرف الزيف...
فخرجت هذه الجموع لتعبر بصدق عن غضبها عن من أساء لنبيها المصطفى صلى الله عليه وسلم...
و لعلها إحتشدت المشاعر في قلوب الصادقين من أبناء بنغازي خلال المظاهرة...فالشارع في ليبيا وفي بنغازي تحديداً مشحون أصلاً...
فخرجت المظاهرة عن سيطرة أزلام النظام...وتحولت إلى مظاهرة غضب صادق لكل ما أصاب أبناء هذا الوطن والأمة جمعاء من هوان...
أزلام النظام لم يتعودوا صدق المشاعر... هم لم يتعودوا إلا المسيرات المليونية المسيّرة والباهتة...
ولأجل عيونك يا إيطاليا... يُعدم الشرفاء من أبناء ليبيا في شوارع بنغازي برصاص أزلام النظام...

هل تساوي قنصلية إيطاليا في بنغازي أو حتى إيطاليا كلها قطرة دم طاهرة من دم مسلم خرج غاضباً لنبيه؟

لأزلام النظام وأفراد أجهزة الأمن خاصة الذين كانوا منهم حضوراً في أحداث أمس الجمعة نقول :
الذين أطلقتم عليهم النار هم أخوة لكم شرفاء خرجوا غضباً لنبيهم صلى الله عليه و سلم...
الذين قتلوا منهم - أو اصيبوا اصيبوا برصاصكم...
فانظروا ماذا أنتم قائلون لربكم يوم الحساب؟
إنه والله الذي لا إله غيره لن يغنيَ عنكم أنكم من أفراد الأمن ولا أنكم كنتم تنفذون أوامر صادرة لكم...
لن يغيَ ذلك عنكم ولا عن أمثالكم شيئاً...
فالله الله في الدماء... فإنه لن يغنيَ عنكم القذافي يوم الحساب شيئاً فكل نفس بما كسبت رهينة...

أما للقذافي فنقول ( فَاقْضِ مَا أَنتَ قَاضٍ إِنَّمَا تَقْضِي هَذِهِ الْحَيَاةَ الدُّنْيَا )، وإن غداً لناظره قريب...

ولكل أبناء ليبيا نقول : إن طريق الحرية ليس معبداً بالورود وللحرية ثمن لابد نحن دافعوه... إذا أردنا حياة كريمة عزيزة لنا ولأولادنا من بعدنا...
وقفتم بين موتٍ أو حياةٍ       فإن رُمتم نعيم الدهر فاشقوا
وللأوطان في دم كل حرٍ        يدٌ سَلَفت ودينٌ مُستحّقُ
وللحرية الحمراء باب          بكلِ يدٍ مضرجةٍ يُدقُّ


ولنعلم أنه من يتهيب صعود الجبال ... يعش أبد الدهر بين الحفر.

الحفيان
El7efyan@yahoo.co.uk


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home