Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

إلى المحترم عـلي حديدان "الرحيبي"
( صنع الأوهام البائسة )

رداً على مقالة السيد علي الرحيبي والمنشورة بموقع ليبيا اليوم بتاريخ 1-11-2006 والتي خرج فيها كاتبنا هذا من قمقمه والذي وضع فيه نفسه قرابة الخمسة عشر عاماً ليوضح لنا أن النضال الأمازيغي من أجل الأعتراف بالهوية الليبية والموروث الثقافي الليبي هو وهما بائساً وفكراً رجعياً معاد للتقدم والتطور...... فيا سبحان الله على ما يقترفه أهل الفكر والقلم إن صح لنا وصفهم بهكذا وصف.

يا سيدي وأنت سيد العارفين بالمنطقة التي حولك أبتداء من تيونزيرف مروراً بالخربة فهل لاحضت أي أثرأً للهوية العربية بكل ما تحمله من عناصر موجودة لديكم اللهم إلا اللسان الذي صودر أو أغتيل في فترة من فتراة التاريخ، وليكن في علمك أن نفوسة تبداء من طرابلس شرقاً وحتى خليج قابس بتونس غرباً.

فلماذا تعرف بنفسك بـــ ( ابن الجبل الغربي والذي لم يكن يوماً حكراً على نفوسة) ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

فيا سيدي الطرح الأمازيغي على الساحة الوطنية بكل أطيافه هو طرح ثقافي يبحث في الموروث الليبي (الأمازيغي) وهو ليس بطرح عرقياً شوفينيأً أو قبلياً. بمعنى آخر، أنه يقبل الأخر والذي نعني به الليبي الناطق بالعربية، ويقبل كذلك وجوده داخل منظومة وطنية متناغمة.

فهل البحث العلمي النزيه في التاريخ والثرات الليبي هو تزوير للتاريخ والواقع أم تسميم طلاب ليبيا بكتب التاريخ التعليمية وإظهار الحضارة الأمازيغية وقادتها وثقافتها على أنها حضارة عربية حتى في كتب التاريخ القديم (ما قبل الغزو العربي من قبائل بني هلال وسليم) أي قبل الفتوحات الأسلامية هو الصحيح ؟ أليس النتاج هو تفريخ مسوخ شبه ليبية من مدارسنا ؟

أما عن عملية أنتاج الوهم وإخراج الراحل سعيد المحروق ( كنبي الحركة الأمازيغية الحديثة في ليبيا ) والتراجيدية التي تتحدث عنها ... فهذا محض هراء وإدعاءك المعرفة الحقة لسعيد سيفاو كذلك إدعاء غير صحيح.

فالأمازيغ لم يؤلهوا شخص مهما كانت مكانته في المجتمع وحتى في الحقبة الأسلامية ما يميز الأمازيغ في الفقه الاسلامي الأباضي هو جواز خروج الأمة على الحاكم الجائر .

فالأستاذ سعيد سيفاو هو رائد الأمازيغية الحديثة في ليبيا بحق بإعتراف معظم مثقفي وابناء ليبيا وتجد الهوية الليبية ( الأمازيغية) وهمومها في الرمزية التي يكتب بها سعيد إنتاجه والذي أراهن على أنك لم تتطلع على جله .

فسعيد سيفاو مثلما كتب الكثير بالعربية من شعر ومقالة ودراسات كتب الكثير بلغته الأم (الأمازيغية) كذلك ساهم في وضع أسس وقواعد اللغة الأمازيغية في ليبيا وعليك أن تسأل الدكتور علي فهمي خشيم من أين أتى بمراجعه ومن ساعده في كتابة كتابه (سفر العرب الأمازيغ) والذي لم يراعي فيه هو الأخر الأمانة العلمية في سرد الوقائع والحقائق حتى أنه أختار له عنوان سفرالعرب الأمازيغ فإن أنكر كما فعلت أنت فأنا شاهد عيان على ذلك فقد سلمته شخصيا مسودة عن قواعد اللغة الأمازيغية ومعجم أمازيغي عربي وعندما خرج كتابه بهذا العنوان حاول الفقيد الأتصال بهذا العلامة لم يرد على أي مكالمة له من سعيد وحاول الهروب وتميع الموضع كلما واجهه الفقيد بذلك.

أما عن قولك بأن نفوسة قبيلة تتميز بقدر وافر من الانتهازية كما وصفتها في مقالتك فيبدو أنك كذلك لم تتطلع على تاريخ جبل نفوسة وما قدمته تلك القرى والمدن في عصورها الذهبية والتي داع صيتها من تيهرت بالجزائر حتى بغداد في العصر الإسلامي، حيت يخبرنا تاريخ المنطقة أن هذا الجبل كانت القرية فيه لاتحتاج الى فتوى في تسيير أمورها المختلفة الى قرية اخرى إلا قرية جناون وشروس التي لاتبعد عنك إلا القليل حيث كانت لايحتاج البيت إلى بيت أخر للفتوى فتخيل كم كان هذا الجبل يضج بالعلم والعلماء .

فلماذا كل هذا الحمل والتحامل والتجاهل للأمازيغ والأمازيغية ؟؟؟؟

أليس من حقهم أن يعبروا عن أنقسهم وينفضوا الغبار عن ثقافتهم وحقوقهم وتاريخهم المجني عليه من قبل بني جلدتهم في الهوية.

ولكن الثقافة التي حافضة على مقوماتها طيلة هذه القرون قادرة أن تستمر بفضل جهود أبناء هذا الوطن من أمثال المحروق وغيرهم كثر.

أفولاي
________________________________________________

ملاحظة أخيرة: من علامات التجني من قبل كاتبنا أن لا يسأل عندما يجهل ولكن يتجنى من غير معرفة فمثلا في ليبيا نكتب إسم محمد على أوجه منها امحمد بألف أول الكلمة كـ طرابلس اطرابلس لأن الأمازيغ يبدءون بساكن فيقتضي البدء بهمزة لتعويضها في اللغة العربية فنفس الشيء ينطبق على موحمد لأن اللغة الأمازيغية لا حركات فيها فالاسم موحمد يكتب بواو لتعويض الضمة.


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home