Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

ليست عـبّارة موت واحدة

ما وصل من أخبار هذه العبّارة وهذه المأساة والتي راح ضحيتها ما يقرب من ألف من بسطاء الناس قضوا غرقاً في البحر الأحمر وطريقة تعامل الإعلام المصري معها وردة فعل الحكومة المصرية والشركة المالكة، كل ذلك يلخص مأساة الشعوب المتخلفة.
أرواح الناس رخيصة بشكل!
عبّارة متهالكة + شروط سلامة معدومة + ظروف تشغيل خطيرة + مستهلكين غلابة لا يجرؤن على الإعتراض على شيء ولا أن يقولوا للمخطيء: أنت مخطيء + رقابة منعدمة أو فاسدة، وعلى بابك يا كريم.
وحين يقع المحضور وتحل الكارثة، علينا أن نحوقل وندفن موتانا أو أن نستخرج شهادات وفاة – ونعود كما كنّا. هذه ليست الحادثة الكارثة الأولى من كوارث المواصلات في أكبر دولة عربية، فقبلها قطارات وعبّارات وطائرات، وسيكون بعدها الكثير أيضاً. وكل ما في مصر من تخبط وتخلف عندنا منه في جماهيرية الشعب الحر السعيد الكثير ولدينا مزيد. أحد ما يميز دول العالم الأول حين الحوادث والكوارث، هو طريقة التحقيق التي تتبع هذه الحوادث، والتي لا تهدف إلى تحديد المسئولية- والذي يلحقه العقاب فقط، بل- وهذا الأهم يهدف التحقيق إلى أن تحول توصياته من أن تقع الكارثة أو الحادثة مرة ثانية لتوفر نفس الأسباب. هذا ما يمكن وصفه بتشريح الحدث.

أذكر أن أعلى ضباط الدفاع المدني قال بعد حريق الطريق السريع أن سيارات الإطفاء كانت في مكان الحادث بعد ستة دقائق تحديداً!!! ستة دقائق يا أفندينا لا تكفي لخروج سيارات المطافيء من مخابئها فضلاً على دخول السريع ووصول مكان الحريق- مستعملة طبعاً حارة الطوارئ في الطريق السريع!

تبحثون عن عبّارات الموت، إنها وللأسف كثيرة، الافكوات والطرق ومحطات البنزين والصيدليات والمستشفيات العامة منها والخاصة ...إلخ.

المواطن في عالمنا العربي إنسان مقهور، ويدخل في ذلك المواطن في المجتمع الحر السعيد، هذا وإن قرر القائد ال...ال...ال...أن ليبيا لم تعد عربية وأن إنتماءها هو لأفريقيا- وكأن الأخيرة جنة الله على الأرض. مواطننا يا سادة وصل به القهر إلى حدّ أنه لم يعد قادراً حتى على ردّ الفعل فضلاً عن أن يكون فاعلاً، وحتى حين يستفز في مقدساته تأتي ردة فعله بمصائب أكبر.

المواطن في هذا الجانب من العالم أُنسي أن من حقه أن يقول لا للظلم والإهمال والعبث...أنسي أنّ من واجبه أن يقول لا للظلم والإهمال والعبث، نعم من واجبه ذلك – ومن واجب النخبة منه بالذات أن يقف ضد الظلم والإهمال والعبث. لكن هل فعلاً لدينا نخبة؟ ولنا عودة لهذه النخبة المتخلفة.

الحفيان
El7efyan@yahoo.co.uk


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home