Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

سباق الماراثون نحو خيمة القائد قد بدأ!

بمجرد ان تمكن القذافي ـ من خلال دفع المليارات وتقديم المعلومات والتنازلات الخطيره للدول الغربيه ولمخابراتها حول اسلحة الدمار الشامل والجماعات الاسلاميه ـ ان يحصل على " صك غفران " بريطاني امريكي وعلى مكافأة عودة العلاقات الكامله وبشكل مفاجئ مع امريكا شعر بعض المعارضين الليبيين الذين كانوا يضعون بيضهم كله في السله الامريكيه بخيبة امل كبيره ؟؟؟؟
ومع ترويج النظام لشائعات ودعاوى تقول بأن هناك إصلاحات قادمه وان النظام على استعداد للتفاهم مع بعض اصناف المعارضين من الإصلاحيين مثل الاخوان المسلمين وبعض الشخصيات التي لاتشكل خطرا ً على النظام مثل " بويصير " و" بو زعكوك " ولا يعتبرهم النظام حاليا ً من اعدائه اللدوديين سرت حمى الإصلاح والمصالحه في الاوساط المعارضه سريان الهشيم في الحطب حتى رأينا كاتبا ً موغلا ً في العداء الجذري للقذافي مثل الأخ الرقعي يخرج علينا بمشروع تصالحي اصلاحي يصرخ فيه بأعلى صوته " والصلح خير " ويدعو فيه المعارضين للإعتراف بالنظام وبحق اللجان الثوريه في البقاء مقابل ان يعترف النظام بوجودهم ويسمح لهم بالعمل من داخل البلد ؟؟؟؟؟
وعلى الرغم من كل ماجاء في خطابات القذافي الاخيره من محبطات وتراجعات وعودة للمصطلحات والتهديدات والتحليلات القديمه الا ان التسابق نحو العودة نحو الجماهيريه وقبل حلول " عيد الفاتح " لم يتوقف فقد عاد عدد من الاخوان المسلمين وعلى رأسهم صاحب كتاب " الحركه السنوسيه" الدكتور على الصلابي ثم زف بويصير بشراه للشعب الليبي بقراره بالعوده للجماهيريه في المستقله ثم لحقه بو فايد ثم هاهو بوزعكوك كان في طريقه للجماهيريه العظمى سرا ً لولا أن مشيئة الله تدخلت لتكشف سره بسبب ما جرى في مطار هيثروا من إيقاف للرحلات الجويه بسبب ما زعم عن وجود تهديدات ارهابيه ؟؟؟؟؟
فالشاهد ان هناك مايشبه حالة من السباق المحموم " الماراثون " بين بعض اصناف المعارضين نتيجة لشعورهم أن هناك " طبخة ما ؟ " يتم إعدادها في مطبخ الجماهيريه خصوصا ً بعد الإتفاق السري الذي توصل إليه النظام مع الإخوان الليبيين ولعل بعض هؤلاء المعارضين المخضرمين بات يخشى بشئ من القلق من ان لايناله من هذه " الطبخه " الجديده " لقمه " ! وأن الإخوان قد يبتلعوا لوحدهم " الطبق " الشهي المعد وماحوى كله حتى الثماله ؟؟ مع أن المثل الشعبي يقول " لقمه هنيه تكفي ميه ! " ؟؟؟ ..
فسباق الماراثون نحو الجماهيريه قد بدأ بالفعل هذه المره وطبول العوده هاهي اليوم تقرع في كل مكان حتى ان المعارضه الجذريه ولهول الصدمات المتتاليه التي تعرضت لها منذ مقالة الرقعي " والصلح خير " لم تستفق من صدمتها حتى الآن ؟؟؟ حيث خيم الذهول والوجوم على خيامهما !!! , بينما تستمر طبول العوده تقرع الأذان في كل مكان ويستمر السباق المحموم نحو الجماهيريه بين بعض المعارضين الحالمين بالإصلاح والمصالحه على اشده محاولا ً كل منهم أن يكون هو أول الواصلين إلى خيمة القايد " الأخ العقيد " وقبل " عيد الفاتح المجيد ! " وكل العام وأنتم بخير ؟؟!!

تحت المجهر


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home