Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

غـول أمازيغ ليبيا

بسم الله الرحمن الرحيم
"و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا ان أكرمكم عند الله أتقاكم" صدق الله العظيم.
ان ارتباط كلمات الكرم و التقوى بهذه الآية الكريمة فيه الكثير من المعاني.
لقد اطلعت على المقالات و السجالات التي ابتدأها الليبي الذي يدعي بتليعه و أسفت كثيرا على ذلك التعميم في الكتابة. و حيث انني عربي و قد احتكيت بالكثير من الامازيغ (أمازيغ الجبل الغربي المعروفين بالجبالية من يفرن و ضواحيها الى نالوت) لدرجة انني أفهم اللغة الجبالية كما يحب ان يسميها البعض و لي اصدقاء منهم و علاقات عائلية, لا أرى في اي اختلاف جذري بين عرب ليبيا و امازيغها الا اختلافات بسيطة تحسب للامازيغ, فهم باختصار أكثر ارتباطا اجتماعيا و بعلاقات اجتماعية ممتازة, احترام المرأة و الكبير و الصغير, و التزام ديني مميز, اضف الى ذلك ان البيت الامازيغي هو بيت اقتصادي, فقصة " عمركش ريت اجبالي عصاته طويلة و مخلته من تالي" أي استحالة ان يكون الجبالي شحاذ, صحيحة. ثم الجودة في الانتاج, فمثلا الحولي الجبالي و البسيسة الجبالية و حتى الكرموس الجبالي أشياء لها جودة و مواصفات أعلى من جودة انتاج العرب الذين يستعملون نفس المواد من نفس البيئة, و ربما هذا دليل على اصول هذه الاشياء. الاختلاف البسيط و الذي يحسب عليهم هو العناد, فقصة "البربري معنت لا ينتهي للامر لا يصنت" ايضا حقيقة. و عناد البربر هذا لا يفسد قضية ودهم.
أعتقد ان كل من اختلط و احتك و تعامل مع هؤلاء الجبالية عن قرب سيقتنع و بدون مجال للشك ان هؤلاء القوم ليسوا غولا و يجب ان يرد لهم اعتبارهم في احترام لغتهم و موروثهم الثقافي, و سيقتنع بدون مجال للشك انهم وطنيين حتى النخاع, و انهم يستحقون كل السلطات و الامكانيات و الادارات, و كل الخير. و الابعد من ذلك يجب دراسة الجوانب المضيئة في تراثهم و سلوكهم, فالترابط الاجتماعي و الجانب الاقتصادي مثلا يجب ان تستثمر في اطار بحوث علمية و تعمم فوائدها.
و لو عدنا الى كلمات الكرم و التقوى, فانني اتوجه الى الاخ المدعو ليبي متليع و اقول له اتق الله في ما قلت, و يبدو -و ان صحت قصتك- فانك مشارك في كل ما حدث لك بل ربما انت سببه. و الى المدعو امارير -والذي يبدو لي معاندا عناد البربر- أقول اتق الله, و كن كالنخيل عن الاحقاد -التي انت تراها و هي غير موجودة- مرتفعا. يشهد علي الله في هذا الشهر أنني لا اعرف امارير و لا الغول الا من خلال ما يكتبانه في صفحة الدكتور اغنيوة, -و مع انني لا أشارك اي منهما فيما يكتبانه- و لكنني شعرت بان رد أمارير على الغول و رد الغول فيه ما يجعلني اكتب هذه السطور, فلو كنت قارئا حكما بينكما فانني سألوم أمارير في ما ذهب اليه و فيما رد مبالغا فيه, و سأشد على يدي الغول الصابر المثابر. يا اخي امارير, لا تبالغ في تمجيد افكارك - و التي بصراحة لا تبدو لي شخصيا افكار, و ربما يكون العيب فينا فنحن القراء لا نفهم ما تذهب اليه, و لكن اذا كان لديك افكار و اردت ان تساهم بها فساهم دونما ان تفرضها و تمجدها بهذا الشكل, الحكم على افكارك هم القراء مثلي و مثل غيري.
و اتمنى ان تراجع نفسك و ان تتقبل كلماتي هذه بصدر رحب. و ختاما اقول ان أمارير لا يمثل الامازيغ و لا الغول و المتليع يمثلا العرب, و كما انني امثل نفسي فكل يمثل نفسه, و كل اناء بما فيه ينضح.
والسلام

مواطن ليبي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home