Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

إلى المناضلة هـناء الدريبي

الأخت هناء الدريبي:

بعد التحية والسلام:

أشكرك على رسالتك الرائعة الموجهة لي عبر موقع ليبيا وطننا(*) ، التي تنبئ أنها من فتاة أو زوجة مثقفة جدا ، تتمتع بحياء منقطع النظير وتحسن وضع الكلمات في مكانها.

لقد سألتيني في رسالتك قائلة: قل لي بربك ألا تخجل مما كتبته في موقع أخبار ليبيا؟ الجواب: لا لم أخجل ابدا.

لقد قلت في رسالتك: ؟ "اي خير تراه في خطاب المجرم القذافي. 37 عام ونحن نعيش البؤس والفقر والظلم والاجرام"

ثم قلت:" وتأتي الان وتقول ان القذافي فيه خير"

أدعوك لقراءة ماكتبت، ثم اخبري من شئتي إن كان في كلامي هذه الجملة " ان القذافي فيه خير"

فهناك فرق بين أن تقول كلام فلان فيه خير، وبين أن تقول فلان فيه خير. فأرجوا أن تصححي الفهم.

لقد قلت في رسالتك الموجهة لي :" انني اقول لك بكل صراحة اما انت ساذج الى حد القرف او انك متل فيفي عبدو على راي الدكتور ولد البحر. وانا اعتقد بأنك تجمع ما بين الأثنين".

صدقيني قرأت جملتك ولم أفهم قصة" فيفي عبدو"، و أول مرة اسمع بفيفي عبدو، فبفضلك ذهبت للقوقل وبحتث على فيفي عبدو ، فوجدتها رقاصة وأعطيت منصب رئيسة الرقاصات.
وقد تستغريبين أني لم اسمع بفيفي عبدو، لأنه للأسف لحد الآن لم تدخل بيتي فضائية، ولعلي اضطر لجلبها للبيت، لأنه يبدو فاتني كثير من الخير.
فمرة ثانية إذا أردت أن أفهمك، خاطبيني على حد عقلي وحسب ثقافتي ، لأنه آخر ثقافة لي في الرقاصات كانت عن نجوى فؤاد وسهير زكي، وآخر فيلم عربي ، "سلم لي عالباذنجان"، وفي أول ظهور لنادية الجندي. فإذا أردت مني أن أفهمك اضربي لي مثل بنجوى فؤاد. ولكني أعدك سأتعرف على الفن الجديد وروادّه ، حتى لاأظل زي الأطرش في الزفة ، وكذلك أطلع على ثقافتنا الرائعة التي جعلت من الرجل رجلا ومن المرأة مرأة ، والتي يريد أن يروّج لمثل هذه الثقافة من يروج .

كنت أريد أن أرد عليك ردا عاقلا، أخاطب به سائلي عما كتبت، ولكن بما أن ثقافتك ـ كفتاة ـ من كتابات د. ولد البحر التي قرأتي عنه تشبيهه بفيفي عبدو،وتستطيعين – كفتاة- تكملة مقالاته، فافضل عدم الإجابة عن ماقلتيه في رسالتك. ومن باب الخير لك،أنصحك، عندما تقرأي مقالاتي لاتقرايها مثل خبر في جريدة، ولا أفصّل.

أتمنى عندما أكتب أن أدغدغ عواطفك بكلمات نضالية وحماسات وبعض الإعتذارات ، كي ترضي عني وتقرأي مقالاتي وتشيدي بيّ في المجالس وفي غرف البالتوك ، وكي أعيّشك وغيرك في حلم جميل مثل حلم العشاق الغير موجود على أرض الواقع ، ولكن الله غالب فإني : لاأستطيع أن ابيع كلمات ولاأحسن شراء الأصدقاء.

لقد رددت احتراما لشخصك عندما وجهتي لي الرسالة، وهذا آخر رد.

وشكرا، والسلام عليكم

خالد الغـول
Algool61@yahoo.com ________________________________________________

(*) http://www.libya-watanona.com/letters/v2006a/v07sep6h.htm


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home