Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

لكم الله يا طالبان ... حسبكم الله

لكم لله يا طالبان ، حسبكم الله يا مقاومة العراق .. فقد أنضم إلى صفوف أعدائكم عدو آخر . تخندقوا جيداً فعدوكم الجديد شرس ويجيد كافة وسائل القتال خصوصاً المهاجمة من خلف الصفوف والطعن في الظهر ، عدوكم الجديد يتقن فن التنقل السريع من خندق إلى خندق ، كان مقاتلا بارزاً يحارب طواحين الهواء مع سيدة الأول الذي علمه فن التلون والتخفي والقفز ، كان كاتباً صحفياً معجباً بمآثر ولي نعمته ، فهو يدبج له مقالات المديح والإعجاب ويسهم بذلك في تغفيل شعبه الطيب بإخفاء الحقائق . ولأنه قد أتقن فنون القتال ومنها تحسس الخطر المقبل فقد شعر بأن هناك خطر محدق بسيدة فما كان منه إلا أن يقفز إلى الخندق المقابل مصوباً رشاشه اللساني إلى الجبهة التي كان فيها .
هذا هو عدوكم الجديد ، سليط اللسان وقح نذل يتلون كالحرباء متخصص في مهاجمة كل ما يمت للإسلام بصلة و إلا ما علاقته بكم في طالبان وأنتم تنزفون دماً في مقاتلة قوى الشر..؟ وما علاقته بالمقاومة العراقية حتى يهاجمها وهي التي شهد العدو قبل الصديق بنجاحها ودفاعها عن شرف الأمة المسلمة ..؟ ثم أما له في بلاده ما يشغله عن كل هذا .. الأمر في تقديرنا نحن العارفين به وخصوصاً أنه يدبج سبابه وبذاءاته على صفحات صحف الخليج يتعلق بركوب الأمواج فهذه الرياضة من هواياته أيضاً وبدون لوح !!! ... ولقد أبصر موجة العصر وهي محاربة الإسلام باسم الإرهاب فأغرته بالتزحلق فوقها ، لعل سيداً جديداً يتبناه وهو اللقيط الدائم الاحتياج لمن يحتضنه ؛ لعل شيخاً من شيوخ النفط في حاجة إلى لسانه الوقح الذي ينزّ قيحاً متعفناً ، أو لعل قناة أمريكية وما أكثرها في المنطقة بحاجة إلى مرتزق رخيص يستخدم لمحاربة المد الإسلامي الذي يجتاح المنطقة ألم تروه يكثر من نعت الإسلام بالظلام جرياً وراء عادة أسياده المتعلمنين ..؟ لعل الرجل يبحث عن وظيفة تناسب مواهبه ... لعله ؟؟ .
الأحرار أصحاب القضايا العادلة لا وقت لديهم للانشغال بغير وطنهم وأهلهم أما القفز يميناً وشمالاً والتلون فهو سمة المنافقين والأدعياء والمرتزقة .

المبروك


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home