Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

شتان بين الصادق الأمين وكل كافر معتد أثيم

بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة على أشرف المرسلين سيدنا وحبيبينا وشفيعنا محمد ابن عبد الله، رسول الله وخاتم الانبياء والمرسلين.
انه لمن دواعي كل مسلم ومؤمن والمتتبع للحوداث اليوم ، والمتمثل بالاعتداء على حرمات المسلمين سواء كان الاعتداء على اخواتنا في فلسطين او العراق او حتى في بلاد المسلمين ، يشهد مدى الحقد والكراهية تمتد الى افضل الخلق سيدنا محمد سيد الكائنات وهو الذي قال عنه الله جل وعلى وانك لعلى خلق عظيم وللقسم، ورب العزة هو الذي اقسم ونشهد نحن كمسلمون ان محمد هو صاحب الخلق العظيم ولا ريب ولاشك يراودن لا في الدنيا ولا الاخره.
لقد تناولت الاخبار العالمية والمحلية حدث ادى الى اشتعال نيران الغضب فى ربوع الأرض باسلوب غجري غير متمدن مم يزيد من تشويه الاسلام والشخصية المسلمة، فقد كان الاحرى بنا الرد عليهم بسورة الكوثر وكفى بذلك تأنيبا لهم ، حيث يقول تعالى في كتابه الكريم (انا اعطيناك الكوثر فصلي لربك وانحر ان شانئك هو الابتر) وكفى بذلك اذلالا لهم وكان الاحرى بنا الصلاة والدعاء بصمت نظر لضعفنا كمسلمين لكن نحن لا نملك الان وللأسف سوى الدعاء.
وما شدني خلال تتبعي لهذه الاحداث التى اطلق عليها حدث سياسي اقرب منه ديني ويذكرنا جميعا باحداث المرتد سلمان رشدي في التسعينات الضجة التي تلاحقت من جراء مرتد خائب في شكله وكتاباته وهم اضحوا كثر منهم من هو من بلدنا ليبيا ويطلق على نفسه هكيم او ما جرى، فشتان بين الحكمة والتهكم، ولا تنبع الحكمه من افواه السفهاء وهيهات ان تتمكن لحكمة من هولاء المرتدين المسخره، فهم كاالبراميل الفارغة تحدث ضوضاء وتلعن وتسب وتقدح بالباطل فقط لأنها فارغة فاضيه تحاول شد الانتباه لها بقدح القول.
ان ماجري من غضب وثورة هو فقط تعبير عن شريحة من المسلمين لكن كما عودتنا الاذاعات الاوربية والمحلية بتعميم انها شخصية المسلم والمسلمة وهي الغضب لكلمة خائبه ومن ثم التخريب والصياح والتهديد والوعيد بالقتل والانتقام.
ان هذه التصرفات لا تخدم الاسلام والمسلمين ولا ترضى عنا الله ولا الرسول، انما هو اسلوب يرضي الخائبين والمعتدين.
لقد وصلتني دعوة عبر الانترنيت من آخ كريم ونبيل وما احوجنا نحن الليبيين والليبيات الى كتابات وقيادات من هذا الفكر المحترم والواعي وقبلت دعوة بل ورحبت بها وقدمت نفس الدعوة الى زملاء وزميلات بالعمل الا وهي الصيام ونذر لله وفاء واخلاص ال شفيعنا سيدنا محمد، والدعاء لرب العزة لنصرة الاسلام والمسلمون.
كلنا غاضبون ومستنكرون لهذه الحادثة ولسوف تتكرر وتتكرر كل يوم في ارض الغربة لكن الانسان الحليم هو الذي يملك نفسه عند الغضب.
وربنا حامي القران والاتبياء والمرسلين وهم في اعلى علين. والحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على اشرف المرسلين محمد حبيب الله، ولعنة الله على المعتدين اينما كانوا
والسلام عليكم ورحمة الله.
وكل المسلمين بخير وامان والله يرعاهم اينما كانوا وماهي الا دنيا ووعد الله دائما حق وما هؤلاء الافاقين المنافقين هم واعلامهم وصورهم الا بتر، ابتر الله ايديهم وارجلهم.

مواطنة ليبية مغتربه غاضبه
اسيا ابراهيم
________________________________________________

ـ اسفه جدا لكتابة اية الكوثر بدون علامات الوقف انما فقط للذكر وجميعنا يحفظ سورة الكوثر منذ الصغر وعن ظهر قلب ونية (ولعلك بقراءة هذه السورة في صلاتك واثناء صيامك وثنائك على شفيعنا محمد تكون لها وقع محمود من الله والرسول وكافة المسلمين).


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home