Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

هـل لدينا معـارضة أم معـاول هـدم؟

هل لدينا معارضة أم معاول هدم ؟ حسب ما هو قائم , فالنظام في ليبيا مختلف في الشكل عن كافة الأنظمة في العالم اليوم , وحسب ما ورد إلى فهمي من تفاصيل ليست بالقليلة فهو نظام يحتوي الجموع , وهذا أبسط المفاهيم الشكلية لفلسفة النظام الليبي , فالجموع لفظاً هي جمع الجمع , فتبدأ من الفرد إلى الجميع ثم الجموع , وكذلك الحال في لفظة جماهيرية فهي تبدأ من فرد إلى جمهور ثم جماهير , وإذا تمعنّا قليلاً في لقب الدولة نلاحظ أنها تنسب إلى الجماهير أي مجموعة جمهور , وهذا يحتوي ضمناً على الاختلاف , سواء في العمر أو القدرات الذهنية والفروق الفردية أو الرأي والرؤى أو الخبرة في الحرفة والمهنة , فلا يحق أن نفرض على أنفسنا قبول اختلاف أو أكثر ورفض اختلاف أو أكثر , فهناك مسألة الاختلاف في الرأي والرؤية التي نلاحظ أنها لا تتناقض مع لفظ لقب النظام الليبي " الجماهيرية " رغم أنها مرفوضة من حيث التطبيق , ومن حيث المضمون فنلاحظ استباحه ممارسة العمل السياسي والاقتصادي والاجتماعي لكل مواطن بل وأحقيته في ممارسة حياته السياسية , بغض النظر عن كونها داخل مؤتمر أو خارجه فهذا أمرٌ قابل للنقاش عند ممارسة الحرية السياسية , ولكن الحق في نزع الحرية السياسية تحديداً على يقين من أنها مشروعة ولكن الملاحظ في التطبيق غير ذلك , فحركة اللجان الثورية مثلاً هي ليست جزءً من النظام الليبي كدولة ذات سلطات تشريعية وتنفيذية وقضائية , إلاّ أنها وجودها المعلن يهدف إلى التقييم والتقويم حسب ما ورد في منطلقاتها التي تدعو إلى الترشيد والحث والتحريض والدفاع عن كيان أو أصول الدولة وثوابتها , ولكن هل لنا أن نعتبرها معارضة أو حركة حاكمة وأية حركة سواها هي معاول هدم ؟

عـبدالمولى المنفي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home