Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

آخر أخبار الساحة الماليزية

سعادتنا عالية في هذه الأيام خصوصا مع التغيرات والتطورات الجديدة التي حدثت في الساحة الماليزية بعد أن أستجاب الله الى دعائنا بتخلصينا من أخر شخصيتين علي الصعيد الدبلوماسي وهما :
1. عبدالله الغويزي " الجاهل"
2. محمود القروش " السارق المالي"
نشكر الله سبحانه وتعالي أن خلصنا من هؤلاء الشردمة الحقراء في دولة ماليزيا وسيظلوا حقراء في ليبيا وفي نظر أي طالب تخرج من ماليزيا أو هولاء الذين مازالو بها وكما قال العقيد القذافي تحيا دولة الحقراء في كتابه الرائع فأنه فعلا أصاب بذلك عندما أختار هذا المسصطلح فهم حقراء نتجوا من دولته سرقوا ونهبوا وزوروا وهاهم يعيشون ويمرحون في ليبيا في دولته وبهذا يسعدنا أن نختار عنوانا قد يفيد قائدنا المتخلف ونقول له " كيف تفعل بهؤلاء الزمرة الحقراء يا حقير."

أن تنحي هؤلاء السفله جاء بمحض الصدفة دون علم الشخص الذي إراد أن يفرض نفسه الرجل الأول علي العالم ولكنه للأسف لم ينال ذلك وبهذا يتبين أنه فاشل في نظرياته وأختياراته وخير دليل علي ذلك ماتم سرده أعلاه من الحقراء.

وبهذه التغيرات فاننا نسأل الله العظيم أن ….
يبلي عبدالله الغويزي ومحمود القروش بمصيبة تجعلهم يصرفوا كل ماسرقوه ونهبوه من هذه الأموال من دون القائد المظفر والتي باتت تجري المياه من تحت رجلية لا علم له بما حدث لأبنائه في هذه الساحة.
هذة الساحه لن تنظف او تتطهر حتى تزال جميع الشوائب والقذرات منها أي نعم قد تخلصنا من شخصيتين حقيرتين ولكن مازال الكثير ومن بينهم المتطور والسافل المشرف الطلابي علي جاب الله "صائب العاهرات" والذي سوف نخصص له صفحة خاصة بيه والحديث يطول عنه.
نسأل الله العلي العظيم … أن يجعل حياة كل من عبدالله الغويزي ومحمود القروش نكد وقلق نتاج ماأقترفته أيديهم في ظلم الطلاب ونهب المال العام.
نسأل الله العلي العظيم … أن يبلي عبدالله الغويزي في صحته وماله وعياله واخوته علي ما فعله لكل طالب في ساحة ماليزيا سواء من نهب ماله او أهانة أو تكبر عليه.

علي العقيد القذافي أن يعيد بناء حساباته ومعلوماته في أختيار الرجل المناسب في المكان المناسب.

في الحلقة القادمة سوف نتطرق الى السافل علي جاب الله والذي يدعي أنه من فرض نفسه علي القائد لكي يكون أمينا لأتحاد الطلبة والذي جعل الطلبه بأن يضعوا علامات أستفهام حول قائدها … وجعلهم في حيرة هل قائدنا وصل الي هؤلاء الشخصيات التافهة ويكون صاحب الدور الآبرز في تلويث هذه الساحة؟ وهل القائد ترك مشاغله القيادية من قضايا عالمية وحقوق أنسان ودولية وتفرغ لتفاهات علي جاب الله وعبدالله الغويزي؟
هذه الأسئلة لا يستطيع الأجابة عليها الا معمر القذافي لكي يبيض صوره المعهودة؟

والسلام ختام

نيابة عن الطلبة بالساحة
قر غو


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home