Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

رنيـن بعـد منتصف الليـل والمناشير المشفرة

لتوفر بعض الوقت حاولت خلال الفترة الماضية أن اشارك ببعض المواضيع على هذه الصفحة القزحية ورغم استمرار توفر الوقت الا اننى آثرت الرجوع الى عادتى السلبية القديمة ,وهى تمرير شارة الماوس والاكتفاء بالفرجة ,واستعراض ما تجود به قرائح الكتاب والقصاص الليبين باختلاف درجات تألقهم, واختلاف آرائهم , ومناهجهم واخلاقهم, هذا ينادى بالاصلاح,وهذا باوهام الاصلاح, هذا حالم وآخر طامح,هذا يبتغى مجدا وذاك يوارى عجزا, وما أكثر الاُنا بين سطور بعضهم, تبعث على الاشمئزاز وتثير الضجر,ولم يخلصنى وينقدنى من هذا الوحل, ويبعث في روح الامل من جديد إلا رنين هاتف مفزع بعد منتصف ليلة من الليالى , وكانت المفاجئة والحيرة! فلم يكن المتصل من داخل ليبيا سوى صديق قديم أكل عليه الدهر وشرب وطواه النسيان, وبعد الحديث عن بعض الذكريات والسكوت عن بعض !!
جرب صديق اختبارى فى ماتعلمناه سويا من فنون الكلام المشفر, سلاحنا الفعال بليبيا فى الزمن الغابر,والحق انه كان لدينا شفرة خاصة لا تستطيع حتى الشياطين ومعهم عتاة السحرة فك طلاسمها ورموزها!! ومن جملة ماشفر, فاجئنى صديقى بشفرة الهبت النار بين ضلوعى, وبعثت فى نفسى الرجاء, وأيقظت في رؤى الانبياء وكوابيس الشياطين,شفرة نبؤة لو تحققت,فإن معادلة التغيير فى ليبيا سيضاف لها عنصرا آخر تجاهلوا أمره وسفهوا حلمه ولم يراهن عليه الا القليل, وهو عنصر هيموقلوبينى, وعنصر احراق وتلاشى ولن يترك إلا الهشيم خلفه, ولن يبنى إلا على انقاض هذا الهشيم!! لا أعرف ما دواعى ذلك , ولكن حال فكى لشفرة صديقى خطر لى عنصر الحديد وطريقة عمله فى الجسم كجزء من المادة الصباغية الحمراء المكونة للهيموقلوبين, والتى تنقل الاكسجين, والذى بدوره يقوم بعملية الإحراق, وتوليد الحرارة اللازمة للجسم, وكونه بعد ذلك يلعب دورا هاما فى النمو والافرازات, ونقصه يسبب الفقر( فقر الدم طبعا).....صور وخواطر جالت بذهنى ساعتها وانا استعرض قول الله عز وجل { لقد أرسلنا رسلنا بالبينات وأنزلنا معهم الكتاب والميزان ليقوم الناس بالقسط وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنافع للناس وليعلم الله من ينصره ورسله بالغيب إن الله قوى عزيز} وإذ بى بعد ذلك أصحوا على تنبيه صديقى مرددا هل فهمت المراد ...هل فهمت المعنى.
المعنى ....إنها مناشير مناشير ...قالها مشفرة طبعا... مناشير تحريضية وقع بين يدي منها وتتداول بين بعض الشباب وهى موقعة بإسم ... حركة جديدة .....حركة المحاكم الشعبية....لم استوعب الإسم بعد هل نحن فى الصومال؟ أم ان صديقى يمازحنى؟ وهو يكرر ويردد لا ليست الصومال بل عندنا وهى شعبية وهى دعوة صريحة من هؤلاء للانتفاضة والثورة والعصيان ورفض التوريث ...... يسترسل صديقى قائلا والقضاء على القطط السمان وغير السمان , وهى حركة شعب وليس لها امير ولا رئيس ولا وصى ,بل انبعثت من أوساط شعبية يحركها بعض المنظرين والكتاب الغير مرئيين, وهى (والقول لصديقى مشفرا) لاتقبل التفاوض ,ولا الصلح ,ولا المصالحة, وتعتبر ذلك خيانة وردة عن خيار وارادة الشعب, وهى حركة المعذبين والمقهورين ,على صوت صرخاتهم ولدت ,وصايا الشهداء دستورها , والقصاص ميثاقها, فلا إصلاح عندها بدون قصاص ولا قصاص بدون ثورة ولا ثورة بدون محاكم...... الى غير ذلك... وانا تحت وطأة وهول ما أسمع ...وكل ذلك كان مشفرا!! وتصوروا كم نحن علماء بعلم التشفير وتحريف الكلم عن مواضعه !!وقد سألنى صديقى القديم عن ارتباطاتى وهل لازلت داخل التنور أم اننى دخلت عالم الثلاجات؟ وهل انا من الجنوب الاسود أم أننى أصبحت من الشمال الابيض أم اننى صرت خبزا يابسا أكلتنى النعاج العربية؟ وما انا فاعل فى قابل الايام وهل سا أشارك فى شحد الهمم وشحد.......وفتل الحبال؟ وهل لى معرفة ببعض الحدادين لصناعة أقفاص المحاكم!! حتى أنه مازحنى قائلا .... سنشرفهم بأن مصمم الاقفاص لن تكون درجته العلمية أقل من خبير معادن ولحام ,ولن نلبسهم بدلا حمراء, ولن نسجنهم فى خليج, ولن نطيل فترة استجوابهم,ولكن إستعجالنا فقط كوننا نأبى أن يكون ذلك بأيادى خارجية, فهم على كل حال طرف من أطرافنا تسرطن ولن يقوم ببثره سوانا!! قهقه صديقى وقبل أن يتركنى لحيرتى وفى القريب بالمزيد الغير مشفر على النت!! وأنا لم أستيقظ بعد من سكرات كلامه المفرح المخيف قررت الاتجاه الى الثلاجة وأكل موزة أجبر بها فقر الدم عندى, وأتجاسر لكتابة هذه الشفرة ,وأنا أردد وأقول ويل أمه مسعر شر لو وقف معه الرجال ...نصيحتى لكل الليبين بالإقلال من شرب الشاى والإكثار من أكل الموز وإن لم يجدوا فعليهم بالبصل لجبر فقر الدم والمؤازرة.... وللحديث بقية

نورى حيدر


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home