Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

أيها الليبيون... من لا يشكر الناس لا يشكر الله!

أعجبنى، ومنذ فترة، مواطن شريف، قام بارسال على المواقع الوطنية رسالة شكر وتقدير للمناضل الحاج مصطفى البركى... على ما يبذله الأخير من مجهودات لأجل وطننا المكلوم والمغتصب من قبل مدمّر القذافى وأسرته وعشيرته... وكأن ليبيا هى حوازة بوه، الذى استشهد بعد أربعين سنة من جهاده! ضد الغزاة الطليان!... برصاصة فى ظهره!... والعاقل يفهم؟؟ وصاره قبره مزاراً كرمز للمجاهدين الشهداء... بدلاً من شيخ يدعى عمر المختار !!!... والعاقل يفهم!؟
رجوعاً على بدء... قلت لنفسى لماذا؟ نحن القراء وفقط قراء... ووطنيون حتى النخاع ولكن، لا نملك ملكة الكتابة والتحليل... والنضال الوطنى وبأسمائنا الحقيقية...
لماذا لا نشدّ على أيادى هولاء المناضلين... ونشدّ من أزرهم... ونقول لهم:
استمروا وناضلوا من أجلنا وأجل الوطن... لماذا لا نقول لهم ولو: بارك الله فيكم؟؟
لماذا، وقلّما نكتب حين نكتب... نشكّك فى هذا المناضل أو ذاك... أوأسباب قوله لذلك وليس ذلك!... أو أغراضه أو أطماعه التى نتخيلها كما نريد... لأنه يكتب وينتقد ويصرخ نيابة عنا...ولا نقول له بدلاً عن ذلك التشكيك والتخوين :
بارك الله فيك يا أخى أو أختى؟؟؟
لماذا لا نسأل أنفسنا... ما هى المصالح الشخصية أو المادية التى سيجنيها مثلاً ابراهيم أغنيوة، رائد المواقع الليبية الأول وراء هذا العمل الوطنى المستمر... بدون عطلات أو أعذار وبدون كلل أو ملل من أجل ليبيا وطننا... وكذلك الأمر بالنسبة لعاشور الشامس وحسن الأمين؟
لماذا لا نسأل أنفسنا عن من انقطعت مشاركاتهم الوطنية الثمينة؟؟ لأن كل ما جنوه منا هو النقد لهم أو التشكيك بأغراضهم... أو أحياناً شتمهم وتجريحهم شخصياً والتى قد تصل الى تجريح أسرهم وحتى اصولهم أيضاً!!؟؟
نعم لماذا لا نقول لمصطفى البركى شكراً.. ونقول بارك الله فيك للذين سبقوه من المناضلين على الإنترنت كفتحى الفاضلى وللأستاذ محمود الناكوع والشارف الغريانى ويوسف المجريسى وعيسى عبدالقيوم وعبدالنبى بوسيف وطارق القزيرى والهادى شلوف وسليم الرقعى وابراهيم قرادة وفرج الفاخرى وحسين الفيتورى وفرج العشة وعمر الكدى ومنصف البورى وجاب الله حسن وغيرهم من أصحاب الأقلام الوطنية المخلصة... الذين يكتبون عن معاناتنا وعن رفضنا وعن مطالبنا وعن تطلعاتنا بأسمائهم الحقيقية يوماً بعد يوم وعاماً بعد عام.
أكلمة بارك الله فيكم وبعض من الأسطر التشجيعية لهم... هى كثير عليهم حتى بأسمائنا المستعارة؟؟
هاأنا أقول للمذكورين أعلاه ولغيرهم منمن نسيتهم من الوطنيين الشجعان:
بارك الله فيكم يا أبناء ليبيا البررة وبعض من فرسانها وأشرف رجالاتها...
وأن شعبكم الليبي لن ينسى مواقفكم يوم التحرّر القريب باذن الله من عهد الظلم المتعفن المدمّر القذاف!
وان غداً لناظره قريب وقريب جداً.

والسلام من أخوكم
على البنغازينو - ابن بنغازى الصامدة


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home