Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

عـيسى عـبدالقيوم والزندقة الفكرية

المدعو عيسى عبدالقيوم يشكو من كثرة المشككين فى نواياه التى اصبحت في الفتره الاخيره واضحه وضوح الشمس.
عيسى لمن لا يعرفه شخص وصولى لا مبدأ له وهو اكثر الشخصيات المثيره للجدل نظرا لتخبطه وعدم استقراره على مبدأ معين.. عيسى معاهم معاهم وحذاهم حذاهم. كما يقولوا العرب الاوله. عيسى كان صايع فى صغره عندما كانت الصياعه من صنعة عيال البلاد ثم انقلبت الى فتوه وتطرف في شوارع بنغازى وبيشاور وعندما نفضت الساحه وتمت الحياه صعبه والابتلاءت كثرت... قرر وليد البلاد ان يشد الرحال الى لندن انصياعا لاوامر الله في الهجره الثانيه فمن ثنى دخل الجنه... اليس كذلك؟
وفى لندن حينها كانت الموضه ابوقتاده وبقايا المقاتله فركب عمك عيسى الموجه وانخرط فى الدورات الشرعيه التى كانت فى منتصف التسعينات تجرى على سن ورمح. ثم انقلب التلميذ على المعلم وقلوا الادب مع بعضهم واتهم عيسى ابوقتاده بالدياثه وعدم الرجوله ورد الشيخ بان عيسى اكرمكم الله طامع فى...
الان اصبح عيسى على قاب قوسين او ادنى من الخلاص النهائي من التطرف... ومشاكله التى لا تعطم ولا تسمن من جوع فقرر عيسى افندى التحرر من بيعته للمقاتله فاختلق مع شله من عيال البلاد وبعض بوادى اجدابيا المشاكل حتى يكون صايع افندى رسمى يبحث عن دور جديد لاكل العيش فعيسى يحب المصريين والمصريات ايضا وكله محصل بعضه. اصبح عيسى يتنقل من مدينه الى اخرى في مملكة الاسلام. بريطانيا العظمى. وكثرت المشاكل واصبح عيسى يخاف حتى من يطرق بابه واصبح عمك عيسى معتزلا حتى جاءت الانترنت فاعتلاها الفارس ليفر ويكر ولكن ايضا على الموجه والموضه. مقالاته الاولى مليئه بالتطرف والتنطع فى آن واحد. فعيسى كعادته دائما يبحث عن دور وكل الناس اصحابه. عيسى اليوم يبحث عن اى شئ فهل من مشترى؟
وللحديث بقيه إن شاء رب البريه.

الحـاسى الصغـير
كـندا


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home