Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

previous letter                 next letter                 list of all letters

ان لم تستح فقل ما شئت يا ولد طرابلس

لفت نظرى عنوان مقالك حيث أنى من مواليد مدينة طرابلس وترعرعت بأحياءها وبين شوارعها فأردت قراءة ما جاء بها ويا ليتنى لم أفعل.
لم أكن أتصور ان تنشر مثل هذه السفسفات فكيف بربك تتجرأ وتسمي البدو بهذه الأسماء سواء اتقصد من هم من هذه المنطقة او من ثلك، أقول لك ولتصحح معلوماتك ان عدد الأسر الأصلية فى مدينة طرابلس كان يحصى على اصابع اليد يا ولد طرابلس. وان اولائك الذين تسميهم بالبدو سواء أكانو من سكان هذه المدن أو تلك هم الذين عمروا مدننا شرقا وغربا جنوبا وشمالا وليس هناك تسمية عاقلة تنطبق عليهم فليس هناك شرقاوى وغرباوى يا أخى كلنا ليبيون وكلنا فى المحنة سواء وكما كان اجدادنا يواجهون الإحتلال تلو الآخر والمحنة تلو الأخرى مجاهدين جنبا الى جنب من كل فج فى هذه الأرض المكافحة والذين ما زالوا يخوضون مختلف المعارك خنبا الى جنب وتأتينا أنت اليوم لتدق طبول التفرقة والعنصرية سامحك الله.
أخى حتى لو فرضنا ان المدعو الدكتور جاب الله موسى قال ما لا يجب قوله وانا ليس لى علم بذلك ولكن فرضا فهل ننجر وراء هذا التيار ونقع فى فخ العنصرية المصطنعة ونحن فى امس الحاجة للوحدة والتكتل لمواجهة الطاغوت الجاثم على أرضنا والذى لم يفرق بين بدوى وحضرى شرقى وغربى شمالى او جنوبى ولكنه سحقنا ويسحقنا جميعا.
لا اريد ان ارد عليك بخصوص ما ادعيت من تضحيات (أهل طرابلس) لأنها لا تستحق اى رد سوى انك اما جاهلا اما تتجاهل ما جرى فى جبال المنطقة الشرقية حديثا من معارك ضارية والشهداء الذين وقعوا فى هذه المعارك.
سامحك الله مرة أخرى والسلام.

مصطفى أبوغـرارة


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home